تعالجت من خمول الغدة الدرقية نهائيا بسبب

توجد الغدة الدرقية في الرقبة على شكل فراشة وتنتج هرمون رباعي يودوثيرونين (T4) وهرمون ثلاثي يودوثيرونين (T3) الذين يعملون على التحكم في الطريقة التي تتبعها الخلايا في استخدام الطاقة وتنظيم الأيض.

وخلال مقالنا اليوم عبر موقع mqaall.com سنذكر لكم كيف تعالجت من خمول الغدة الدرقية نهائيا بسبب مجموعة من الأمور التي سنوضحها لكم في التالي.

ما المقصود بخمول الغدة الدرقية؟

المقصود بخمول الغدة الدرقية هو أن الجسم لا يكتفي بالهرمون الذي تفرزه الغدة الدرقية، فالهدف الرئيسي من الهرمون الذي تفرزه الغدة الدرقية هو تشغيل العملية الخاصة بالتمثيل الغذائي داخل الجسم.

والأشخاص الذين يعانون من خمول الغدة الدرقية تظهر عليهم أعراض متمثلة في بطء حرق الدهون في الجسم، وأغلب الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة لا يعلمون ذلك إلا عن طريق عمل الفحوصات الدورية عند الطبيب المختص.

أسباب خمول الغدة الدرقية

هناك نوعان من العوامل التي تسبب خمول للغدة الدرقية، وهما:

  • السبب الأول: نتيجة إصابة الفرد في وقت سابق بالتهاب في الغدة الدرقية، مما يسبب موت أو تلف خلايا هذه الغدة ويجعلها لا تقدر على إنتاج الهرمون الخاص بها بشكل كافي للجسم.
  • السبب الثاني: نتيجة الإصابة بالتهاب الغدة الدرقية المناعي بشكل ذاتي، ويعتبر ذلك من أكثر الأسباب شيوعاً، كما أنه يعتبر واحد من صور الالتهاب الذي يصيب الغدة الدرقية نتيجة ضعف مناعة المريض.

اقرأ أيضًا: علاج تضخم الغدة الدرقية بدون جراحة

أعراض قصور الغدة الدرقية

تختلف الأعراض الناتجة عن خمول الغدة الدرقية وفقاً لنقص الهرمون بشدة، ففي البداية قد تكون الأعراض عبارة عن تعب وزيادة في الوزن، ثم تتطور الأعراض لتكون كالتالي:

  • الشعور بالإعياء بشكل دائم.
  • الإمساك.
  • جفاف الجلد.
  • زيادة ملحوظة في الوزن.
  • الشعور بألم شديد في العضلات.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.
  • الشعور بالإرهاق الشديد.
  • الشعور بوخز في أطراف الجسد العلوية.
  • عدم تحمل البرد وإصابة الجسم باضطرابات.
  • قلة الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية.
  • ارتخاء جفون العين العلوية وتورم العين والوجه.
  • خشونة الصوت.
  • حدوث مشاكل في الذاكرة.
  • عدم انتظام مواعيد الدورة الشهرية لدى النساء.
  • نقص حرارة الجسم.
  • الإصابة بالأنيميا.
  • فقدان الوعي والإغماء.
  • اضطراب القلب وإصابته ببعض المشاكل.
  • التلعثم أثناء الكلام.

تعالجت من خمول الغدة الدرقية نهائيا بسبب

لقد تعالجت من خمول الغدة الدرقية نهائيا بسبب اتباع الأمور التالية:

التسريع بالعلاج

  • ففي حالة إهمال علاج مشكلة خمول الغدة الدرقية لفترة طويلة يصبح علاجها أمر شبه مستحيل.
  • كما أنه قد يؤثر هذا الخمول بشكل دائم على عمل كافة أعضاء الجسم.
  • ولذلك فإن علاجها بشكل سريع في وقت مبكر يكون هو الطريقة السليمة.
  • والعلاج الصحي المناسب لها يكون عن طريق تناول العقاقير الفموية التي يصفها الطبيب المختص.

شاهد أيضًا: ما علاج خمول الغدة الدرقية ؟

استخدام زيت جوز الهند

فقد أثبتت بعض الأبحاث التي تم إجراءها على تأثير جوز الهند في علاج خمول الغدة الدرقية ما يلي:

  • لزيت جوز الهند دور كبير في علاج خمول الغدة الدرقية.
    • ويرجع ذلك لأنه يتكون من مجموعة من الزيوت التي تحارب الالتهابات والأمراض المختلفة التي تنتج عن الجراثيم.
    • كما تساعد مكونات جوز الهند في تقوية المناعة بشكل كبير.
  • تساعد الأحماض التي يتكون منها زيت جوز الهند في تحسين ما يعرف بالاستقلاب في الجسد.
    • مما يعمل على إنقاص الوزن وحرق الدهون، حيث يؤثر مرض خمول الغدة الدرقية على معدل الأيض.
  • يقول بعض الخبراء المختصين أن جوز الهند يحتوي على أحماض دهنية تساعد في تنشيط الخلايا التي تعمل على تقوية التمثيل الغذائي في الجسم.
  • يساعد جوز الهند في رفع درجة حرارة الجسم.
    • ويعتبر هذا أمر هام جداً لدى الأشخاص الذين يعانون من مشكلة خمول الغدة الدرقية.

الأطعمة التي تساعد في علاج خمول الغدة الدرقية

تساهم الأطعمة التي تحتوي على معدن اليود في علاج خمول الغدة الدرقية، حيث يساهم اليود في إنتاج هرمون الغدة الدرقية، ومن هذه الأطعمة ما يلي:

  • اللبن ومشتقاته.
  • البيض.
  • اللحوم الحمراء.
  • الأسماك.
  • لحوم الدجاج.
  • أنواع معينة من أعشاب البحار.
  • الملح المضاف له معدن اليود.

علاج خمول الغدة الدرقية بالمكملات الغذائية

يمكن علاج خمول الغدة الدرقية عن طريق استخدام المكملات الغذائية الطبيعية، ومن هذه المكملات الغذائية ما يلي:

  • مكملات فيتامين د: حيث أوضحت بعض الدراسات أن نقص فيتامين د يعتبر واحد من أبرز أعراض الإصابة بخمول الغدة الدرقية المناعي.
    • ولذلك يمكن أن تساهم مكملات فيتامين د في رفع مستوى فيتامين د في الجسم للمستوى الطبيعي الذي يصل إلى حوالي 50 نانو غرام / ديسيليتر.
  • مكملات السيلينيوم: حيث أوضحت بعض الدراسات أن مكملات السيلينيوم يمكن أن تفيد في علاج خمول الغدة الدرقية.
    • ولكن هذه المكملات لا يفضل استخدامها بدون استشارة الطبيب المختص؛ لأنها تسبب مضاعفات جانبية خطيرة.

المخاطر الناتجة عن خمول الغدة الدرقية

  • تعمل الغدة النخامية على تحفيز عمل الغدة الدرقية بشكل دائم لتنتج الهرمون الذي يحتاجه الجسم بكمية معينة، وقد ينتج عن قصف التحفيز الدائم الذي يكون بمعدلات مرتفعة حدوث تضخم كبير في الغدة الدرقية.
  • وذلك في حالة ترك الغدة بدون علاج، مما يسبب مضاعفات عديدة مثل الإصابة بالغيبوبة أو قصور عمل القلب أو اكتئاب حاد.

شاهد من هنا: هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية

وفي نهاية هذا المقال نكون قد قدمنا لكم كافة المعلومات الخاصة بخمول الغدة الدرقية من خلال توضيح أسبابه وأعراضه وكيف تعالجت من خمول الغدة الدرقية نهائيا بسبب العوامل التي ورد ذكرها خلال هذا المقال.

مقالات ذات صلة