أدعية شكر الله وحمده على نعمه والتوفيق في الحياة

أدعية شكر لله الواجبة على كل مسلم للثناء على المولى عز وجل على كل النعم التي أنعم بها علينا، كما يجب على المسلم الدعاء بالشكر ليحفظ الله تلك النعم من الزوال ويزيد بها البركة، كما أن تلك الأدعية تحمل الكثير من الفوائد التي تعم على العبد وترفع من منزلته عند المولى سبحانه وتعالى.

ولذلك سوف نقدم عبر موقع مقال mqaall.com بعض الأدعية الخاصة بشكر الله على نعمه العديدة والطرق المختلفة للمحافظة على تلك النعم.

فوائد شكر الله على النعم

  • يعد شكر الله على نعمه هو أحد أسباب رضا الله سبحانه وتعالى على عباده.
    • كما يقي دعاء الشكر من عذاب الله في الدنيا والآخرة نظرا للأجر الكثير الذي يحصل عليه العباد من هذا الدعاء.
  • كما يجعله الله عز وجل سبب في زيادة تلك النعم وأيضا يجزى به العباد كثيرا يوم القيامة.
    • فدعاء الشكر يجعل العباد في قائمة المؤمنين الحامدين الشاكرين للمولى عز وجل.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: أجمل أدعية رمضان

كيفية شكر الله على النعم

  • هناك العديد من الطرق التي يجب أن يفعلها المسلم لشكر الله عز وجل على نعمه الكثيرة، حيث يجب عليه أن يكثر من قول الحمد لله في كل يوم وليلة وفي السراء والضراء.
  • كما يجب أن يكون دعاء الشكر نابع من داخل القلب لتأكيد الاعتراف بفضل الله سبحانه وتعالى، وهناك أيضا إخراج الصدقات للفقراء والمساكين التي تعد أحد طرق التعبير عن شكر المولى على نعمه.

المحافظة على النعم

  • يعد الحفاظ على النعم هو أحد طرق شكر الله عز وجل على هذه النعم.
    • حيث يجب على المسلم أن يحافظ جيدا على النعم التي منحها الله له.
    • وأن يستغلها في رضاء المولى عز وجل ولا يسيء استخدامها.
  • كما يجب على المسلم أن يستخدم تلك النعم في مساعدة الأخرين، وكذلك يجب التحدث عن تلك النعم أمام الجميع ويحمد الله ويشكره عليها في كل الأوقات.

أدعية شكر لله

  • هناك الكثير من الأدعية التي يستحب الدعاء بها لشكر المولى عز وجل والثناء عليه، وقد جاءت تلك الأدعية في كتب الشريعة الإسلامية في عدة صيغ مختلفة، وتشمل تلك الأدعية كلا مما يلي:

أولا

  • الحمد لله الّذي بعزّته وجلاله تتمّ الصالحات، يا ربّ لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك ولعظيم سلطانك.
  • اللهمّ اغفر لنا وارحمنا وارض عنّا، وتقبّل منّا وأدخلنا الجنّة ونجّنا من النّار.
    • وأصلح لنا شأننا كلّه، اللهمّ أحسن عاقبتنا في الأمور كلّها، وأجرنا من خزي الدّنيا وعذاب الآخرة.
  • اللهمّ يا من أظهر الجميل وستر القبيح، يا من لا يؤاخذ بالجريرة ولا يهتك الستر، يا عظيم العفو وحسن التجاوز.
  • يا واسع المغفرة، يا باسط اليدين بالرّحمة، يا صاحب كلّ نجوى، يا منتهى كلّ شكوى.
    • يا كريم الصّفح يا عظيم المنّ يا مبتدئ النعم قبل استحقاقها، يا ربّنا ويا سيّدنا، ويا مولانا ويا غاية رغبتنا.
  • أسألك يا الله ألاّ تشوي خلقتي بالنّار، اللهمّ إنّي أسألك الثّبات في الأمر، وأسألك عزيمة الرّشد.
  • وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك، وأسألك لسانًا صادقًا، وقلبًا سليمًا، وأعوذ بك من شرّ ما تعلم.
  • وأسألك من خير ما تعلم، وأستغفرك ممّا تعلم، إنّك أنت علّام الغيوب.
  • اللهمّ زدنا ولا تَنقصنا، وأكرمنا ولا تهنّا، وأعطنا ولا تحرمنا، وآثرنا ولا تؤثر علينا، وأرضِنا وارض عنّا.
  • اللهمّ أعنّا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك، الحمد لله ربّ العالمين، خلق اللوح والقلم، وخلق الخلق من عدم، ودبّر الأرزاق والآجال بالمقادير وحكم، وجمّل الليل بالنجوم في الظُلَمّ.

ثانيا

  • الحمد لله ربّ العالمين، الّذي علا فقهر، ومَلَكَ فقدر، وعفا فغفر، وعلِمَ وستر، وهزَمَ ونصر، وخلق ونشر.
  • الحمد لله ربّ العالمين، صاحب العظمة والكبرياء، يعلم ما في البطن والأحشاء.
    • فرّق بين العروق والأمعاء، أجرى فيهما الطعام والماء، فسبحانك يا ربّ الأرض والسماء.
  • الحمد لله ربّ العالمين، يُحب من دعاه خفياً، ويجيب من ناداه نجيّاً، ويزيدُ من كان منه حيِيّاً، ويكرم من كان له وفيّاً، ويهدي من كان صادق الوعد رضيّاً.
  • اللهمّ إيّاك نعبد ولك نصلّي ونسجد، وإليك نسعى ونحمد، نرجوا رحمتك ونخشى عذابك، إنّ عذابك الجدّ بالكفار ملحق.
  • اللهمّ لك الحمد كلّه، ولك الشكر كلّه، وإليك يرجع الأمر كلّه علانيّته وسرّه.
    • فأهل أنت أن تحمد، وأهل أنت أن تعبد، وأنت على كلّ شيءٍ قدير
  • كما اللهمّ لك الحمد حتّى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعد الرّضى لك الحمد كاللذين قالوا خيراً ممّا نقول.
    • ولك الحمد كالّذي تقول، ولك الحمد على كلّ حال، اللهمّ لك الحمد.
    • أنت نور السماوات والأرض، وأنت بكلّ شيءٍ عليم.

أدعية الحمد لله مكتوبة

أولا

  • الحمد لله ربّ العالمين، الّذي أحصى كلّ شيء عددًا، وجعل لكلّ شيء أمداً، ولا يُشرك في حُكمهِ أحداً، وخلق الجِن وجعلهم طرائِق قِددا.
  • كما الحمد لله ربّ العالمين، الّذي جعل لكلّ شيء قدراً، وجعل لكلّ قدرِ أجلاً، وجعل لكلّ أجلِ كتاباً.
  • الحمد لله ربّ العالمين، حمدًا لشُكرهِ أداءً ولحقّهِ قضاءً، ولِحُبهِ رجاءً ولفضلهِ نماءً ولثوابهِ عطاءً.
  • الحمد لله ربّ العالمين، الّذي سبّحت له الشمس والنجوم الشهاب، وناجاه الشّجر والوحش والدّواب.
    • والطّير في أوكارها كلُ ُ له أواب، فسبحانك يا من إليه المرجع والمآب.
  • سبحانك يا ربلا يُقال لغيرك سبحان، وأنت عظيم البرهان، شديد السلطان، لا يعجزكَ إنسُ ولا جان.
  • سبحانك يا رب، اسمُك خير اسم، وذكرُك شفاءُ للسُقم، حبُك راحةُ للرّوح والجسم، فضلُكَ لا يحصى بعدِّ أو عِلم.
  • كما سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم سبحان الله والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله العليّ العظيم.
  • اللهمّ صلّ على نبيّنا محمد، صاحب الكتاب الأبقى، والقلب الأتقى، والثوب الأنقى.
    • خير من هلّل ولبّى، وأفضل من طاف وسعى، وأعظم من سبّح ربهُ الأعلى.
  • اللهمّ صلّ على نبينا مُحمد جاع فصبر، وربط على بطنه الحجر، ثم أعُطي فشكر، وجاهد وانتصر.
  • أيضا اللهمّ صلّ على نبيّنا مُحمّد، كان القرآن العظيم حُجّته، والصّلاة راحته، والصّيام بهجته.
    • والصّيام سعادته، والصّدق حرفته، والأمانة سرّته، والخُلق العظيم سيرته.
  • اللهم صلّ على نبيّنا محمد، فاضت من الذكر دمعُ عينيه، وفاح عطر التسبيح من شفتيه.
    • وسبّح ربّهُ حتى ورم الحصير قدميه، وسُمع تسبيح الحصى بين كفّيه.

ثانيا

  • اللهمّ صلّ على نبيّنا مُحمّد الّذي سلّم عليه الحجر، وحنَّ إليه الشجر، وانشقّ له القمر.
  • كذلك اللهمّ إنّا نحمدك ونستعينك ونستهديك ونستغفرك ونتوب إليك، ونثني عليك الخير كلّه.
    • نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يهجرك.

ولا تتردد في زيارة مقالنا عن: أدعية الهم والحزن

دعاء الشكر المستجاب

تعد أدعية الشكر بمثابة اعتراف من العبد بكثرة الخير والرزق الذي يمنحه الله سبحانه وتعالى له، كما تدل تلك الأدعية على التقدير والاحترام والتبجيل الذي يكنه العبد تجاه المولى عز وجل، ولذلك كان هناك العديد من أدعية الشكر التي فضلها أهل الدين عن غيرها لكونها لمعانيها القيمة والمستجابة بإذن الله تعالى، وسوف نعرض تلك الأدعية فيما يلي:

  • الحمد لله رب العالمين حمدًا لشُكرهِ أداءً ولحقهِ قضاءً، ولِحُبهِ رجاءً ولفضلهِ نماءً ولثوابهِ عطاءً.
  • الحمد لله رب العالمين الذي سبحت له الشمس والنجوم الشهاب.
    • وناجاه الشجر والوحش والدواب والطير في أوكارها كلُ ُ له أواب فسبحانك يا من إليه المرجع والمآب.
  • سبحانك يا رب لا يقال لغيرك سبحان وأنت عظيم البرهان شديد السلطان لا يعجزكَ إنسٌ ولا جان.
  • سبحانك يا رب اسمُك خير اسم وذكرُك شفاءُ للسُقم، حبُك راحةٌ للروح، والجسم فضلُكَ لا يحصى بعدٍّ أو عِلم.
  • كما سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم. سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله العلى العظيم.
  • اللهم أننا نحمدك ونستعينك ونستهديك ونستغفرك ونتوب إليك ونثني عليك الخير كله نشكرك ولا نكفرك و نخلع ونترك من يهجرك.
  • اللهم إياك نعبد ولك نصلي ونسجد واليك نسعى ونحمد نرجو رحمتك ونخشى عذابك إن عذابك الجد بالكفار ملحق.
  • كما اللهم لك الحمد كله ولك الشكر كله واليك يرجع الأمر كله علانيته وسره.
    • فأهل أنت أن تحمد واهل أنت أن تعبد وأنت على كل شيء قدير.
  • اللهم أن شكرك نعمة ، تستحق الشكر، فعلّمني كيف أشكرك ، الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.
  • الحمد لله رب العالمين خلق اللوح والقلم ، وخلق الخلق من عدم، ودبر الأرزاق والآجال بالمقادير.
    • وحكم وجمل الليل بالنجوم في الظُلَم.
  • الحمد لله رب العالمين يحب من دعاه خفيا ، ويجيب من ناداه نجيا، ويزيدُ من كان منه حيِيا.
    • ويكرم من كان له وفيا، ويهدى من كان صادق الوعد رضيا.
  • الحمد لله رب العالمين الذي أحصى كل شيء عددًا ، وجعل لكل شيء أمدا، ولا يشرك في حكمهِ أحداً، وخلق الجِن وجعلهم طرائِق قِددا.

أفضل دعاء الشكر مكتوب

  • الحمد لله رب العالمين الذي جعل لكل شيء قدراً ، وجعل لكل قدرِ أجلاً، وجعل لكل أجلِ كتاباً.
  • اللهم لك الحمد على نعمة الإسلام، اللهم ثبتنا على دينك الحق حتى نلقاك.
  • اللهم لك الحمد الذي أنت أهله على نعم ما كنت قط لها أهلا متى ازددت تقصيراً زادني تفضلاً كأني بالتقصير أستوجب الفضلا.
  • الحمد لله في سري وفي علني، والحمد لله في حزني وفي سعدي الحمد لله عمّا كنت أعلمه.
    • والحمد لله عمّا غاب عن خلدي الحمد لله من عمت فضائله، وأنعم الله أعيت منطق العدد فالحمد لله ثمّ الشكر يتبعه.
  • اللهم إن نعمك كثيرة علينا لا نحصيها ولا نحصي ثناء عليك ولا نقدر.
    • وأنت سبحانك كما أثنيت على نفسك وأنت سبحانك غني عن العالمين.
  • سبحانك يا ربنا لك الحمد والشكر حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه.
  • اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك وعلا مكانك.
  • كما اللهم لك الحمد والشكر ملء السموات والأرض وما بينهما وملء ما شئت من بعد.
  • اللهم لك الحمد والشكر عدد ذرات الكون في السموات والأرض وما بينهما وما وراء ذلك.
  • بعدد ما سبحه الملائكة الحافين حول عرشك الكريم وبعدد ما سبح من شيء يسبح بحمدك ولا نفقه تسبيحهم.
  • سبحانك اللهم وبحمدك، سبحانك رب العرش العظيم، والحمد لله رب العالمين.
  • اللهم لك الحمد والشكر في السراء والضراء، وعلى أي حال تقدره لي، الحمد لله رب العالمين.
  • اللهم لك الحمد والشكر في الأولى ولك الحمد والشكر في الآخرة ولك الحمد والشكر من قبل ولك الحمد والشكر من بعد وآناء الليل وأطراف النهار وفي كل حين ودائماً وأبداً.

اقرأ من هنا عن: أدعية لراحة النفس

وفي نهاية المقال نكون قد تحدثنا عن أدعية شكر الله وحمده على نعمه والتوفيق في الحياة، وما هي فائدة شكر الله على نعمه علينا، وكيف يقوم المسلم بتقديم الشكر والثناء لله، كما أوضحنا ضرورة الحفاظ على تلك النعم واستخدامها في الخير.

مقالات ذات صلة