تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين، حيث يرغب الكثيرين في معرفة بعض هذه التجارب، التي تعطي خبرة ومعلومات كثيرة.

حيث خلق الله الجنين في رحم الأم وحوله سائل أمنيوسي المعروف بماء الجنين، وأي زيادة أو نقصان في هذا السائل تعرض الجنين والأم للعديد من المشاكل.

وهذا ما سنقوم بتوضيحه في الموضوع التالي في موقعنا المتميز دوماً مقال mqaall.com.

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين

  • ذكرت إحدى الحوامل أنها لم تكن تعاني من أي مشكلة، أثناء زيارتها الشهرية للطبيب تبين زيادة ماء الجنين قليلاً عن المعدل الطبيعي.
    • ونصحها الطبيب بالراحة وعدم القلق في هذه الفترة، حتى استقرت حالتها وأكملت الحمل بشكل طبيعي.
  • ذكرت حامل في الشهر التاسع أنها كانت تعاني من تعب شديد وإرهاق، ذهبت للطبيب.
    • وعندها تبين زيادة كبيرة في الماء حول الجنين، أجرت على الفور ولادة قيصرية، وكانت صعبة جداً.
    • وتعرضت للنزيف عقب الولادة وتوفى الطفل.
  • قالت إحدى الحوامل أنها في الشهر السادس من حملها، بدأت تشعر ببعض التعب، وآلام في أسفل البطن.
    • ذهبت للطبيب ومن خلال السونار تبين زيادة ماء الجنين بمقدار كبير.
    • ولعلاج هذه المشكلة قام الطبيب على الفور بتصريف ماء الجنين الزائدة عن طريق إبرة كبيرة.
  • كتبت إحدى الحوامل في الشهر التاسع أنها كانت تعاني من مرض السكري.
    • وعند زيارتها للطبيب تبين زيادة الماء حول الجنين عن المعدل الطبيعي.
    • اضطر الطبيب إلى إجراء ولادة مبكرة في بداية الشهر التاسع، وتمت الولادة وأصبحت هي والطفل بحالة جيدة.
  • ذكرت حامل أخرى أنها في الشهر الخامس لاحظت زيادة حجم البطن عن المعدل الطبيعي، إضافة للشعور ببعض التعب.
  • وعند ذهابها للطبيب تبين زيادة الماء حول الجنين، وبعد الفحوصات تبين إن الأم مصابة بمرض السكري.
    • وهو ما تسبب في حدوث هذه الزيادة، استمر الحمل، ولكن حدث تمزق في الأغشية.
    • وتعرضت لولادة مبكرة وتوفى الجنين عقب الولادة.
  • قالت إحدى الحوامل أنها لم تكن تعلم زيادة الماء حول الجنين إلا وقت الولادة، وقد ولدت بسهولة دون حدوث مضاعفات.

ما هو ماء الجنين وأهميته؟

  • خلق الله الجنين في رحم الأم وحوله الماء، لحمايته في حالة الصدمات الخارجية، فلا يتأثر إذا وقع أي صدام للأم.
  • يتكون هذا السائل بعد ١٢يوم من حدوث الحمل، لأنه يحمي الحبل السري، الذي يصل الأم بالجنين.
    • كما أنه يعمل على منع التصاق أطراف الجنين.
  • يحافظ على درجة حرارة الجنين، كما يحميه من الإصابة بالعدوى، لاحتوائه على الأجسام المضادة.
  • يعمل على تقوية عضلات الجنين ويغذي الطفل، لاحتوائه على بعض الفيتامينات، والبروتينات.
    • أحيانًا يبتلع الجنين من هذا السائل ولا ضرر في ذلك، حيث يقوم بإخراجه على هيئة بول.
    • وهو بمثابة تمرين للكلى، والرئتين على هذه العمليات الحيوية.

اقرأ أيضاً: هل النوم على البطن يسبب موت الجنين؟

أسباب زيادة ماء الجنين

  • من المعروف إن ماء الجنين تزداد بشكل تدريجي أثناء الحمل، وتصل لأعلى معدلاتها في الشهر الثامن.
    • ثم تبدأ في النقصان في الشهر التاسع، وذلك استعداداً للولادة.
  • يحدث زيادة في ماء الجنين إذا كانت الأم مصابة بمرض السكري سابقاً أو أصيبت بالسكر أثناء الحمل.
    • والمعروف بسكر الحمل.
  • ظهور مشاكل في الحبل السري أو الرحم أو في حالة وجود ورم في الرحم.
  • إصابة الجنين بعيوب خلقية، وفي هذه الحالة لا يستطيع الجنين ابتلاع السائل.
    • كما يتراكم في الرحم أو إصابته بتشوهات جينية وراثية مثل متلازمة داون.
  • يحدث زيادة في ماء الجنين عند الحمل بتوأم متطابق.
  • تعرض الحامل لارتفاع في ضغط الدم أو في حالة تسمم الحمل أو إصابتها بعدوى، وتم نقلها للجنين.
    • كل ذلك يسبب زيادة ماء الجنين.
  • عدم التطابق بين دم الأم ودم الجنين، مما يسبب الكثير من المشاكل الأخرى.
  • اضطراب ضربات قلب الجنين، وعدم انتظامها.

أعراض زيادة ماء الجنين

  • الزيادة الكبيرة في حجم البطن عن المعدل الطبيعي.
  • تصيب الأم في حالة زيادة ماء الجنين بضيق في التنفس والإمساك.
    • وألم في المعدة وحرقان وآلام في أسفل البطن، نتيجة حدوث انقباضات في الرحم.
  • تظهر تشققات في البطن بطريقة ملحوظة، وهي أحد العلامات الهامة، والتي تؤكد زيادة ماء الجنين.
  • تورم جسم الأم بشكل ملحوظ، مثل الساقين والوجه، وكذلك اليدين.
  • تشعر الأم بأعراض ولادة مبكرة، بسبب تحركات الجنين بشكل غير طبيعي وتغيير وضعيته.

مخاطر زيادة الماء حول الجنين

  • الزيادة في ماء الجنين تسبب حدوث تشوهات للجنين، وعيوب خلقية.
  • يتحرك الحبل السري بحرية في رحم الأم نتيجة زيادة الماء، مما يشكل خطراً كبيراً على الجنين.
  • في بعض الأحيان يحدث تدلي الحبل السري، حيث ينزل الحبل السري من الرحم قبل الولادة.
  • تنفصل المشيمة عن الرحم، مما يعرض الطفل للوفاة.
  • يلجأ الأطباء في كثير من الأحيان، لإجراء ولادة قيصرية مبكرة للأم.
    • في بعض الأحيان يحدث نزيف للمرأة عقب الولادة، نتيجة عدم انقباض الرحم بعد الولادة.
  • موت الجنين في بعض الأحيان خاصة عند التأخر في الفحص، والتشخيص وفي الحالات الخطيرة.

قد يهمك: وضعية الجنين في الشهر الثالث من الحمل

علاج زيادة ماء الجنين

بعد الحديث عن تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين ينبغي توضيح أساليب علاج هذه المشكلة في الخطوات التالية:

  • تختلف طريقة العلاج حسب السبب في حدوث هذه المشكلة ومقدار زيادة ماء الجنين.
    • إذا زادت ماء الجنين بمقدار قليل لا يتم علاجها، لأن في هذه الحالة تتحل المشكلة دون علاج.
  • أما في حالة زيادة ماء الجنين بمقدار كبير يلجأ بعض الأطباء إلى تفريغ بعض من هذا السائل عن طريق إبرة كبيرة.
    • وأحيانًا ينصح الأطباء بأخذ عقار الاندوميثاسين، حيث يعمل على تقليل ماء الجنين.
  • ينبغي على الطبيب أن يعرف أولاً السبب في زيادة ماء الجنين، وعندها يضع أسلوب الحل المناسب
    • إذا كانت الأم تعاني من مرض السكري، سيقوم الطبيب على الفور بمعالجة المرض.
  • يلجأ الأطباء في بعض الأحيان إلى سحب عينة من هذا السائل، للتأكد من أنه خالي من الفيروسات
    • في بعض الحالات يفضل الطبيب الانتظار، حتى الأسبوع٣٧، ويقوم بالولادة المبكرة.

نصائح هامة للحامل

إليك سيدتي الحامل بعض النصائح الهامة، والتي تجنبك هذه المشكلة، ومنها:

  • يفضل إجراء فحوصات وتحاليل شاملة خاصة تحليل سكر بمجرد معرفة الحمل.
    • ليتمكن طبيبك الخاص من متابعتك بدقة.
  • ينصح بإجراء كشف دوري، ومستمر خلال فترات الحمل وذلك، للاطمئنان على صحة الجنين.
    • التأكد إن الحمل يسير بشكل طبيعي ومستقر، مع إجراء فحص بالموجات الفوق صوتية.
  • في حالة ظهور أعراض زيادة ماء الجنين حاولي عدم القلق، والانفعال، ويفضل استشارة طبيبك على الفور.

شاهد أيضاً: كيف أزيد وزن الجنين في الشهر السادس

في النهاية فقد تحدثنا عن بعض تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين كما أوضحنا ما هو ماء الجنين وأهميته وأسباب، وأعراض زيادة ماء الجنين ومخاطر زيادته.

وكيفية علاج هذه الزيادة مع توضيح بعض النصائح للحامل إذا تعرضت لهذه المشكلة، دمتم بخير.

مقالات ذات صلة