ترتيب دول العالم من حيث التعليم

ترتيب دول العالم من حيث التعليم نعرفه في مقال اليوم على موقع mqaall.com، فترتيب التعليم يتغير دائماً بمعدل مرة على الأقل كل عام، وذلك يحدث بسبب التطور الكبير الذي يطول الاقتصاد والتعليم في البلدان بصفة مستمرة.

حيث يعتبر التعليم هو خير طريق وخير سبيل لتحقيق الازدهار في أي بلد في العالم في مختلف المجالات، حيث يؤثر التعليم بلا شك في كل مجال من مجالات الحياة.

ترتيب دول العالم من حيث التعليم

يجدر معرفة أن التعليم يتم تقسيمه في العالم بناءً على مراحل عمرية مختلفة، حيث أشار العديد من المسؤولين الكبار إلى أن الهدف الرئيسي من التعليم هو النمو بالبلاد وشعبها، وعلى هذا نعرض فيما يلي بيان منظمة اليونسكو لتصنيف التعليم:

  • تحتل دولة كوريا الجنوبية المركز الأول في التصنيف العالمي للتعليم.
    • وذلك لأن نسبة المتعلمين فيها وصلت إلى حوالي 99.2%، حيث تعتبر هذه النسبة هي الأعلى.
  • يأتي في المركز الثاني من حيث ترتيب الدول بناءً على التعليم دولة آسيوية أخرى وهي اليابان.
    • ولقد تمكنت من أخذ هذه المرتبة.
    • لأنها اعتمدت على تطبيق نظام التعليم التكنولوجي في أغلب مراحل البلاد التعليمية.
  • نالت دولة سنغافورة المركز الثالث في هذا التصنيف العالمي للتعليم.
  • تمكنت هونج كونج من أخذ المركز الرابع بجدارة.
    • وذلك لأن نسبة المتعلمين بها وصلت إلى حوالي 95%.
  • حازت دولة فنلندا على المركز الخامس، ولكن هذا يعني أنها تراجعت.
    • وذلك لأنها كانت تحتل المركز الأول خلال الأعوام السابقة.
  • المركز السادس كان من نصيب الولايات المتحدة الأمريكية في التصنيف العالمي للتعليم.
  • بينما تمكنت كندا من الحصول على المركز السابع.
    • وذلك لأنها من أكثر الدول التي ينتشر بها التعليم حيث وصلت نسبته إلى حوالي 99%.
  • تمكنت هولندا من أخذ المركز الثامن عالمياً.
  • تمكنت أيرلندا من الحصول على المركز التاسع عالمياً.
  • وأهم ما يميز أيرلندا في التعليم أن الطلاب لا يدفعون أي رسوم في أي مرحلة من المراحل الدراسية الخاصة بهم، فالتعليم مجاني تماماً.
  • ينتهي الترتيب في هذا التصنيف بالمركز العاشر الذي ختم بدولة بولندا.

اقرأ أيضًا: عبارات شكر للأم على جهودها في التعليم عن بعد

مؤشرات التقييم العالمي للتعليم

يعتمد التقييم العالمي للتعليم على عدة مؤشرات تختلف بناءً على المرحلة التعليمية، ولكن بشكل عام يقيس هذا المؤشر أمور عديدة منها مدى استفادة الطفل بالتعليم الذي حصل عليه، وفيما يلي نعرض أهم مؤشرات التقييم:

  • بناءً على هذا التقييم العالمي يتم النظر إلى المرحلة الأساسية أو الابتدائية للتعليم من ناحية مدى قدرة الطفل على تعلم المهارات الأساسية خلال هذه المرحلة.
    • مثل مهارة القراءة، ومهارة الكتابة.
  • وبالإضافة إلى هذه المهارات يتم قياس مدى قدرة الطفل على القيام ببعض العمليات الذهنية والمعرفية.
  • تقييم التعليم في المرحلة الإعدادية يتم بناءً على المحتوى الذي يُقدم إلى الطالب.
    • أو بمعنى آخر بناءً على المناهج التي يدرسها الطالب، والمفاهيم.
    • والمصطلحات المهمة التي تقوم بتثبيت الأسس العلمية للدراسة.
  • تقييم المرحلة الثانوية يتم بناءً على مدى قدرة الطالب على التعمق في تخصص المناهج العلمية التي تعرض عليه.
  • تقييم المرحلة الجامعية من التعليم يتم بناءً على قدرة الطالب على تحقيق الأهداف المطلوبة منه.
    • وقدرته على التخصص في مجال من مجالات الحياة المختلفة.

شاهد أيضًا: هل تعلم عن العلم والتعليم

المعايير الدولية في ترتيب التعليم في العالم

يتم تصنيف الدول من حيث الترتيب التعليمي في العالم وفقاً إلى معايير دولية معينة ومحددة، حيث بناءً على إجمالي هذه المعايير يتم تحديد الدول الأعلى من حيث مؤشر التعليم والدول الأدنى وفيما يلي نعرض أهم هذه المعايير:

  • نسبة المواطنين المتعلمين في البلاد.
  • عدد أو نسبة الطلاب الذين دخلوا المرحلة الابتدائية وتخرجوا من المرحلة الثانوية (نسبة الطلاب الحاصلين على التعليم الأساسي).
  • نسبة الطلاب الذين تقدموا إلى التعليم الجامعي.

معايير جودة التعليم

يوجد العديد من الدول حول العالم يوجد بها نسبة كبيرة من المتعلمين، ولكن تعتبر هذه النسبة غير مؤثرة بسبب جودة التعليم الدنيئة، وعلى هذا نعرض فيما يلي المعايير التي يتم بناءً عليها تحديد مدى جودة التعليم في أي دولة، ومنها:

  • توفر فرص للحصول على تدريب ميداني داخل الدولة.
  • توفر بيئة اقتصادية جيدة في الدولة.
  • مدى جودة التعليم في المرحلة الأساسية.
  • جودة الصحة.
  • مدى الكفاءة العامة لأسواق العمل المختلفة في البلاد.
  • عمل الدولة على تنمية سوق العمل بشكل مستمر.
  • مدى قدرة البلاد على تطبيق التكنولوجيا الحديثة والعلمية داخل المؤسسات التعليمية العملية.
  • توفر مؤسسات فكرية.
  • نمو الأفكار الابتكارية.
  • مدى كفاءة التعليم الجامعي.
  • تطوير كافة الأعمال والصناعات.
  • قدرة البلاد على دعم الابتكار.
  • جودة سوق السلع.
  • حجم سوق العمل.

ترتيب التعليم الجامعي عالمياً

نعرض فيما يلي أفضل مراكز وأماكن الحصول على تعليم جامعي، وفيها:

  • يحتل المركز الأول معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.
  • يأتي في المركز الثاني جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • كذلك يحتل المركز الثالث جامعة هارفارد بأمريكا.
  • يأتي في المركز الرابع جامعة أكسفورد بالمملكة المتحدة.
  • أيضا حصل على المركز الخامس معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا.
  • احتل المركز السادس المعهد السويسري الفيدرالي للتكنولوجيا.
  • جاء في المركز السابع جامعة كامبريدج.
  • كذلك يأتي في المركز الثامن كلية لندن الجامعية.
  • المركز التاسع كان من نصيب كلية لندن الإمبراطورية.
  • جاء في المركز العاشر جامعة شيكاغو.

شاهد من هنا: الأنشطة التعليمية في رياض الاطفال

ترتيب دول العالم من حيث التعليم يختلف بناءً على اعتبارات عديدة، حيث يساهم التعليم الجيد في تحقيق الازدهار والتقدم في بلدان عديدة حول العالم.

ولهذا يعتبر التعليم هو المرآة التي تعكس لنا قدر التقدم الذي سوف تشهده هذه البلاد على المستوى الاجتماعي والثقافي، ولهذا تسعى العديد من الدول إلى تحسين نظامها التعليمي وذلك حتى تتمكن من الحصول على رتبة أعلى ومكانة مميزة أكثر.

مقالات ذات صلة