بحث عن الجهاز الهضمي في الانسان جاهز للطباعة

بحث عن الجهاز الهضمي في الإنسان جاهز للطباعة، يعد الجهاز الهضمي من أهم الأجهزة التي يمتلكها الجسم وأنعم الله به على الإنسان.

لذلك سوف نتحدث في هذا الموضوع عن أهمية الجهاز الهضمي وأهم مكوناته، وكيف يمكن أن يحمي الإنسان جهازه الهضمي من الإصابة بالأمراض.

بحث عن الجهاز الهضمي في الإنسان جاهز للطباعة

  • يرغب العديد من الأشخاص في قراءة بحث عن الجهاز الهضمي.
    • حتى يتمكنوا من معرفة الكثير من المعلومات الهامة حول الجهاز الهضمي.
    • إذ أنه يعد من الأجهزة المهمة الموجودة داخل الجسم.
  • ومن الجدير بالذكر أن الجهاز الهضمي له مهام متعددة مختص بها مثل أنه يهضم الطعام.
    • ويحوله إلى شكل بسيط يمكن أن يمتصه الجسم ليبدأ في مد الجسم بالطاقة اللازمة.
  • يطلق على الجهاز الهضمي اسمًا آخر وهو “القناة الهضمية” بسبب أن كافة الأجهزة التي يتكون منها متصلة ببعضها البعض.
    • فمن خلال تلك الأجهزة يتم تحويل الطعام إلى أجزاء صغيرة جدًا يمكن للجسم أن يمتصها.

شاهد أيضا: الجهاز الهضمي للأطفال

مكونات الجهاز الهضمي ووظائفها

يتكون الجهاز الهضمي من عدة أجهزة تساعد الإنسان على أن يهضم الطعام بسهولة، ومن هذه الأجزاء:

الفم

  • يعتبر الفم هو أول جزء من أجزاء الجهاز الهضمي، حيث أنه هو من يستقبل الطعام.
  • وتبدأ الغدد اللعابية في إفراز اللعاب الذي يساعد على مضغ الطعام جيدًا عن طريق الأسنان.
  • وتكون تلك المرحلة هي بداية تحويل الطعام إلى أجزاء صغيرة للتمكن من بلعها.

المريء

  • يكمن عمل المريء في أنه يقوم بنقل الطعام من الفم إلى المعدة.
  • إذ أنه يعد الجزء الرئيسي لتحويل الطعام، وتسمى تلك العملية “الحركة الدودية”.

المعدة

  • منذ أن يقوم المريء بتوصيل الطعام إلى المعدة، تبدأ المعدة في إفراز عدة إفرازات مثل العصارة المعدية والأنزيمات وبعض الأحماض.
  • الذين يساعدوا في تحويل الطعام إلى أجزاء صغيرة جدًا لكي يتمكن الجسم من الانتفاع بها.

الأمعاء الدقيقة

  • تم وصف الأمعاء الدقيقة على أنها عبارة عن أنبوب رفيع طوله 7 أمتار تقريبًا.
  • وتعتبر الأمعاء الدقيقة من الأجزاء المهمة جدًا في الجهاز الهضمي، حيث أنها تعمل على هضم الطعام.
  • ويوجد في الأمعاء الدقيقة ما يسمى بالإثني عشر، وهي المسئولة عن إفرازات البنكرياس والعصارة الصفراوية.
    • التي تساعد في تحويل الطعام إلى أجزاء صغيرة لكي يستطيع الجسم أن يمتصها بسهولة.
  • ويتم امتصاص العناصر الغذائية المهمة من الطعام في منطقتي الصائم واللفائفي.
  • ولابد من توضيح أن الطعام يدخل إلى الأمعاء الدقيقة وهو في حالة صلبة.
    • وتبدأ الأمعاء في تحويله إلى مادة لينة تشبه المواد السائلة من خلال الأنزيمات التي يتم إفرازها.
    • ثم ينتقل الطعام في صورته السائلة إلى الأمعاء الغليظة.

الأمعاء الغليظة

  • تعد مهمة الأمعاء الغليظة في القيام بامتصاص العناصر الغذائية الهامة التي لم تتمكن الأمعاء الدقيقة من امتصاصها.
  • وتتكون الأمعاء الغليظة من الأعور والقولون الصاعد والزائدة الدودية والقولون المستعرض، وهم يساعدون الأمعاء الغليظة في امتصاص الطعام.
  • وتحتوي الأمعاء الغليظة على العديد من البكتيريا النافعة التي تقضي تمامًا على البكتيريا الضارة الموجودة.
    • بالإضافة إلى أنها تعمل على استخراج الفيتامينات والعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.
  • وعندما تنتهي الأمعاء الغليظة من امتصاص العناصر الغذائية، يبدأ الطعام السائل في التحول إلى صلب لكي يتكون البراز.
    • إذ أنه يحتوي على العناصر التي لا يحتاجها الجسم بسبب عدم وجود أي نفع بها.
  • وهنا يبدأ عمل القولون السيني الذي ينتقل إليه البراز والبكتيريا إلى أن يتم انتقاله إلى المستقيم ثم فتحة الشرج لتبدأ عملية الإخراج.

المستقيم

  • يقع المستقيم في آخر القولون ويبلغ طوله تقريبًا 20 سم، ويعد هو الجزء الأساسي الذي يصل فتحة الشرج بالأمعاء الغليظة.
  • حيث أنه يبدأ في إرسال بعض الإشارات إلى الدماغ لكي ينتقل البراز من الأمعاء الغليظة إلى المستقيم وتظل بداخله إلى أن يتخلص منها الجسم.

الشرج

  • يعد آخر جزء في الجهاز الهضمي، وهو المسئول عن استقبال البراز من المستقيم وإخراجها خارج الجسم.
    • ويتكون الشرج من عضلات كثيرة مثل: عضلة قاع الحوض، عضلة المصرة الداخلية والمصرة الخارجية.
  • ويتم التحكم في إخراج البراز من خلال تلك  العضلات.
    • بالإضافة إلى احتوائها على حساسات تحدد نوع الفضلات إذا كانت صلبة أم سائلة.

قد يهمك: مكونات الجهاز الهضمي ووظائفه

أعضاء تشارك الجهاز الهضمي

كافة الأعضاء التي تم ذكرها في الفقرات السابقة، هي الأعضاء التي يتكون منها الجهاز الهضمي.

أما التي سوف نوضحها الآن هي أعضاء تتشارك مع الجهاز الهضمي في عملية الهضم وهي:

الكبد

  • يقوم الكبد بتنقية الدم الذي يأتي مع العناصر الغذائية القادمة من الأمعاء الدقيقة.
  • إذ أنه قد يحتوي على بعض السموم التي يجب تنقيتها، بالإضافة إلى أنه يفرز العصارة الصفراوية ويخزنها داخل المرارة.

المرارة

  • هي الجزء الذي يتم تخزين العصارة الصفراوية بداخله حتى يتم هضم الطعام بسهولة وامتصاص الدهون الموجودة به.

البنكرياس

  • يعمل البنكرياس على إنتاج الأنزيمات الهامة التي تساعد في هضم الدهون والكربوهيدرات.
  • حتى يتمكن الجسم من الاستفادة منها بسهولة، بالإضافة إلى أنه هو المسئول عن إنتاج الأنسولين الذي يحافظ على مستوى السكر في الدم.

أمراض الجهاز الهضمي

مما لا شك فيه أنه يجب الحفاظ على الجهاز الهضمي حتى لا يتعرض إلى الإصابة ببعض الأمراض التي سوف يترتب عليها الكثير من المشاكل الصحية مثل:

الارتجاع المريئي

يتم الإصابة بالارتجاع المريئي بسبب ضعف العضلة العاصرة، وهي العضلة التي تفصل بين المريء والمعدة، ومن أهم أسباب الإصابة به الآتي:

  • كثرة المسكنات.
  • تناول أطعمة دهنية كثيرة.
  • كثرة تناول المشروبات الغازية.
  • التدخين.
  • التعرض إلى التوتر والقلق بشكل مبالغ فيه.
  • شرب الكحوليات.
  • تناول البهارات الحارة.

القرحة الهضمية

يصاب الشخص بالقرحة الهضمية نتيجة الآتي:

  • إصابته بجرثومة المعدة التي تصيب جدار المعدة بالتقرحات.
  • تناول بعض المسكنات مثل الأسبرين قد يسبب أيضًا القرحة الهضمية.
  • الإصابة بأحد أنواع البكتيريا.
  • تناول بعض الأدوية مثل مضادات التجلط أو الأليندرونات.

التهاب الرتوج

وهو عبارة عن ظهور بروز في الغشاء المخاطي عن طريق عضلات الصمام الموجودة في القولون، ومن أهم أسبابها التالي:

  • زيادة الوزن بشكل مبالغ فيه.
  • كذلك التدخين المستمر.
  • أيضا تناول أطعمة مليئة بالدهون.
  • بالإضافة إلى تناول أدوية بها بعض المواد مثل الأفيون والستيرويدات.

اخترنا لك: تركيب الجهاز الهضمي للإنسان

كيفية الحفاظ على الجهاز الهضمي

يجب أن نحافظ على الجهاز الهضمي ونحميه من التعرض إلى بعض الأمراض التي يمكن أن تصيبه، وذلك من خلال إتباع النصائح الآتية:

  • الابتعاد تمامًا عن الأطعمة المصنعة لاحتوائها على مواد حافظة ضارة.
  • أيضا الابتعاد عن تناول الأطعمة الدسمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون.
  • كذلك الحرص على تناول الأطعمة المليئة بالدهون الصحية.
  • بالإضافة إلى تناول الخضروات والفاكهة والأطعمة التي تحتوي على الألياف.
  • أيضا شرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يوميًا.
  • ممارسة الرياضة بشكل يومي.
  • تناول أطعمة تحتوي على البروبيوتيك لزيادة البكتيريا النافعة داخل الأمعاء، وتحسن عملية امتصاص العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الجسم.
  • البعد عن التوتر والعصبية أو على الأقل التقليل من التعرض لهم قدر الإمكان.
  • البعد عن التدخين تمامًا.

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن قمنا بإعداد بحث عن الجهاز الهضمي في الإنسان جاهز للطباعة من حيث مكونات الجهاز الهضمي ووظائفها.

كذلك الأعضاء التي تشارك الجهاز الهضمي بالإضافة إلى أمراض الجهاز الهضمي وكذلك كيفية الحفاظ على الجهاز الهضمي.

عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة