مقدمة الباحث في المناقشة

مقدمة الباحث في المناقشة، يعد من أهم ما يميز رسالة الماجستير هي كتابة مقدمة مميزة تميز البحث الذي يقدمه الباحث عن غيره من الباحثين، وتعد الركيزة الأساسية لحصول الباحث على التقييم الذي يستحقه، حتى يحصل على درجة الماجستير بالشكل المثالي.

ويطوق نجاحه العلمي وسنوات دراسته وتمنحه الدرجة العلمية التي يستحقها، يتميز البحث العلمي الناجح بمقدمة مميزة تجذب القارئ والباحث لقراءة البحث والاستفادة من المادة العلمية التي يتضمنها البحث، لذا يحرص الباحث عند تحضير رسالة الدكتوراه الخاصة به، أن يكتب مقدمة متميزة لبحثه العلمي.

بجانب المادة العلمية القائم عليها البحث. يجب على الباحث التأني جيداً في كتابة مقدمة بحثه العلمي، والتي تؤهله للحصول على الماجستير بجدارة، حيث تعد أهم أركان البحث، وهذا ما سوف نتحدث عنه من خلال موقع مقال mqaall.com.

تعريف رسالة الماجستير

  • تعد رسالة الماجستير هي أحد الدرجات العلمية التي يحصل عليها الطالب، من خلال دراسة علمية بحثية تنتمي إلى أحد المواد العلمية التي يقوم بدراستها طالب الدراسات العليا.
  • حتى يتم الحصول على شهادة الماجستير، يجب على الطالب كتابة وإعداد بحث علمي أكاديمي ذات جودة عالية، يهدف البحث العلمي عادة إلى سرد كل ما هو جديد.
  • على سبيل المثال إثبات أحد النظريات أو نفيها، أو قد يكون إيجاد حل لأحد المشاكل.
  • عقب حصول الطالب على شهادة “الليسانس أو البكالوريوس” يتطلب دراسة لمدة زمنية مقتضاها ثلاثة سنوات حتى يبلغ المرحلة الخاصة لمناقشة رسالة الماجستير.
  • مع العلم أن كتابة رسالة الماجستير وتدوين كلمة الباحث عند مناقشة رسالة الماجستير، يحتاج الباحث إلى بذل مجهود كبير وعادة ما يجرى دراسة كاملة تصبح جاهزة لمرحلة المناقشة وتكون المناقشة هي آخر مرحلة فيها.

تابع أيضًا: انواع البحث العلمي

إعداد طالب الماجستير لنفسه قبل يوم المناقشة

حتى يصل الباحث إلى مرحلة قيامه بإلقاء الكلمة التمهيدية له، بخصوص مناقشة رسالة الماجستير الخاصة به عقب انتهائها من قبله تتطلب العديد من الخطوات التمهيدية، ومنها قبل يوم كامل من الميعاد المحدد للمناقشة:

  • يجب على الباحث التأكد من عدد النسخ الخاصة برسالة الماجستير الخاصة به.
  • كما يجب عليه التأكد من خلوها من الأخطاء المطبعية.
  • التأكد والتحضير لجميع الأمور الخاصة بموضوع الرسالة.
  • كما يجب على الطالب الباحث أن يقوم بإعداد النسخة الخاصة به والنسخ الخاصة بأعضاء لجنة مناقشة الرسالة.
  • التأني في اختيار الملابس الملائمة لحضور مناقشة رسالة الدكتوراه الخاصة به.
  • النوم مبكراً حتى يستيقظ يحمل قوة داخلية لديه تؤهله إلى الوقوف أمام أعضاء لجنة مناقشة الرسالة والتحدث بطلاقة عن موضوع الرسالة الخاصة به.
  • حيث أن النوم من شأنه أن تهدئة الأعصاب، حتى يستطيع أن يكون سريع البديهة في الرد على استفسارات الدكاترة المخاطبين.
  • يفضل مناقشة الرسالة على هيئة تدريب مع المشرف عليها، أو أمام أحد الأشخاص المختصة، حتى يحيا الطالب أجواء المناقشة مما يخفف من حدة التوتر لديه عند مناقشة الرسالة.
  • يجب العودة مرة أخرى إلى الموقع الإلكتروني التابع للجامعة التي تشرف على موضوع الرسالة، للتأكد من كون الرسالة الخاصة بالباحث مستوفاة الشروط.
  • قيام الباحث بالتواصل مع زملائه الذين قاموا بمناقشة الرسالة فيما قبل لمعرفة تجاربهم السابقة، والاطلاع على العقبات التي صادفوها والاستفادة منها.
  • التعلم على طرق إلقاء الباحث كلمته خلال مناقشة الرسالة، كما يجب أن يكون ذلك أمام أحد الأشخاص المختصة أو الخبراء اللغويين، القادرين على منح الطالب الملاحظات الهامة عن طريقة اللفظ.
  • بالإضافة إلى ضبط الكلمات وأوقات السكون وأوقات التوقف.

شاهد أيضًا: 10 خاتمات بحث قصيرة

إعداد طالب الماجستير لنفسه يوم مناقشة الرسالة

  • الاستيقاظ مبكراً حتى يستطيع الباحث تجهيز نفسه بشكل أفضل والتوكل على الله عز وجل.
  • وصول الباحث مبكراً إلى القاعة الخاصة بمناقشة رسالة الماجستير، حتى يستطيع التعرف على مكان جلوسه، والمكان الخاص بتواجد اللجنة.
  • حيث أن التأقلم مع جميع الأجواء تحمل دوراً رئيسياً في تأهيل جميع النواحي النفسية.
  • يجب على الباحث التأكد من تجهيز النسخة الخاصة به من رسالة الماجستير، وكونه يمتلك أوراق بيضاء اللون.
  • حيث أنها سيحتاجها في كتابة الأسئلة التي ستقوم اللجنة بطرحها عليه، حتى يستطيع التأكد من مدى فهمه للسؤال حتى يستطيع الإجابة عنه بسهولة.
  • التوجه إلى الشخص القائم على الرسالة والحصول منه على أهم النصائح الخاصة التي لها دور كبير في مناقشة رسالة الدكتوراه بالطريقة المثلى.
  • التأكد من تواجد جميع الأدوات التي يحتاجها خلال شرح وتقديم الكلمة الخاصة بالباحث ويعد من أبرز هذه الأدوات هي “شاشة العرض، الكمبيوتر الشخصي، الأقلام الليزرية وغيرها من الأدوات.

قد يهمك: خطوات البحث العلمي بالتفصيل مع الشرح

كلمة الباحث في مناقشة رسالة الماجستير

  • يجب على طالب الماجستير أن يضع نصب أعينه هدف قوي ويسير تجاهه، وهو أن يظهر داخل جلسة مناقشة رسالة الماجستير، الجهد الذي بذله للوصول إلى ذلك البحث العلمي الهام.
  • خاصة كون جلسات المناقشة علنية، وبالتالي فإن الأشخاص المهتمين مثل الأقارب والأساتذة والأصدقاء، سيحضروا هذه المناقشة.
  • كما سيظهر لهم القدرات الذي يتمتع بها الطالب، وتمكنه من بحثه ودرجة تخصصه العلمي.
  • من الركائز الأساسية أن يكون الباحث على درجة كبيرة من الثقة بالنفس، كما يجب أن تكون كلماته قوية ومسموعة.
  • المرحلة الأولى الخاصة بكلمة الباحث خلال مناقشة رسالة الماجستير تكون عن طريق تقديم الشكر لجميع أعضاء لجنة المناقشة.
  • وأن يعرف الطالب اللجنة والحضور بنفسه وطبيعة إنجازاته، لتبدأ بعد ذلك مرحلة العرض التقديمي للبحث.
  • التحدث بطلاقة عن العنوان الخاص بالرسالة العلمية والتحدث عن طبيعة المشكلة أو الظاهرة التي سيتم مناقشتها بطريقة مختصرة.

كلمة الباحث في مناقشة رسالة الماجستير

  • كما يجب ذكر المشكلة موقع الدراسة وخطتها وأهميتها، وجميع الفوائد الناتجة عن البحث، والسبب الرئيسي من اختيار الموضوع محل البحث.
  • بالإضافة إلى الإجراءات التي قام بها.
    • كما يجب ذكر الدراسات السابقة التي اعتمد عليها في مجال رسالته العلمية حتى توصل لنتائج البحث الخاصة به.
  • بجانب ذكر العقبات الذي تعرض لها أثناء تحضير رسالته العلمية، وطبيعة التوصيات المرتبطة بإطار البحث.
  • تعد أبرز النتائج الخاصة بالباحث التي تفيده في مجال بحثه وبخصوص مناقشة الماجستير.
    • هو ثقته الشديدة بنفسه، كما يجدر به عدم التسرع في الكلام.
  • كما يجب عليه التروي وعدم التسرع، والحرص على نطق الحروف بشكل سليم وأن تكون صوته مسموع.
  • يجب على الباحث الحرص على التواجد في العرض التقديمي ثلاثون لوحة.
    • لإيضاح المشكلة أو ظاهرة البحث وأهميتها، بالإضافة إلى ما توصل إليه الباحث من نتائج.
  • ويجب الأخذ في الاعتبار كون كلمة الباحث خلال مناقشة رسالة الماجستير بشكل يخلو من الإطالة المملة.
    • حيث لا تتجاوز مدة النصف ساعة، لتقوم لجنة المناقشة عقب ذلك أسئلتها على الطالب.
  • يجب على الباحث أن يحرص دائماً ألا يتناقش في النتائج التي توصل إليها خلال بحثه.
    • وخلال كلمته الخاصة بالبحث وعرضه التقديمي، وعليه ترك ذلك على اللجنة التي ستبدأ بعد سماع الكلمة الخاصة بالطالب بطرح الأسئلة.
  • عقب انتهاء الباحث من إلقاء كلمته، سيأتي دور اللجنة في مناقشة الطالب من خلال طرح الأسئلة.
    • وهنا يأتي دور تقديم النصائح لطالب الماجستير الذي يعد في مرحلة تحضير البحث للمناقشة.
  • يجب أن يتم خلال المناقشة الرد على جميع الأسئلة بشكل كبير يدل على تمكن الباحث من المادة العلمية محور بحثه.

تناولنا في هذا المقال كل ما يخص مقدمة الباحث في المناقشة، وذكرنا كل ما يخص الموضوع من النواحي العلمية والعملية بغرض إفادة القراء، أتمنى أن يحوز مقالي على إعجابكم

مقالات ذات صلة