علاج الترجيع عند الأطفال الكبار

علاج الترجيع عند الأطفال الكبار، أحيانًا يستيقظ الطفل أثناء نومه للترجيع المفاجئ، ولذلك تبحث الكثير من الأمهات عن علاج سريع للاستفراغ، وفي هذا الموضوع سنتعرف على علاج الاستفراغ عند الأطفال بالأدوية وبالأعشاب أيضا.

علاج الترجيع عند الأطفال الكبار

  • في الغالب سينتهي الترجيع عند الأطفال بشكل تلقائي بمرور الوقت، ولكن لا ينصح الأطباء بأخذ أدوية طبية من أجل علاج الاستفراغ عند الأطفال.
  • حيث يعتقدون أن الحل الأفضل من اجل علاج الترجيع عند الأطفال الكبار في أغلب الحالات.
    • هو الهدوء والشعور بالراحة في الغرفة بالإضافة لتعويض الفاقد بالسوائل عن طريق الفم.
    • وفي حالة الترجيع المستمر يتم تعويض الفاقد بالوريد.
  • ويرجع ذلك إلى عدم توافر ما يكفي من الأدلة على مدى كفاءة العقاقير الطبية المعالجة للترجيع للأطفال.
    • كما أن العقاقير الطبية التي يتم صرفها من أجل علاج الترجيع لا تساهم في تحقيق الهدف منها إذا كان سبب الترجيع عدوى الفيروسات.
  • ولكن في حالة إذا كان الطفل يعاني من الترجيع المستمر ومتكرر أو إصابته بالغثيان والترجيع الحاد.
    • فيجب في هذه الحالة التوجه للطبيب المعالج الذي يحدد الطريقة المناسبة لوقف الترجيع.
    • وغالبًا ما يوصي بأخذ أدوية المضادة للتقيؤ – المعروفة إنجليزيًا باسم Anti-emetic-.
      • التي يتم استخدمها بهدف التخفيف من الإصابة بالغثيان والترجيع.
  • تقوم العقاقير الطبية التي تعمل كمضادة للغثيان والاستفراغ بتعطيل الناقل العصبي المسؤول عن تحفيز الإصابة بالتقيؤ والغثيان.
  • قد يتبع الطبيب أيضا بعض الوسائل المختلفة للحماية من الإصابة بالمضاعفات الصحية المختلفة الناتجة عن الترجيع.
    • فإذا كان سبب الترجيع المستمر هو الإصابة بإحدى الأمراض فيجب الكشف عنها وتشخيصها لعلاجها.
    • فعلى سبيل المثال؛ إذا لاحظ الطبيب وجود أعراض للإصابة بمرض الشقيقة البطنية.
      • – المعروفة إنجليزيًا باسم Abdominal Migraine –.
      • أو بمتلازمة التقيؤ الدوري – المعروفة إنجليزيًا باسم Cyclic Vomiting Syndrome –.
      • فقد يوصي الطبيب المعالج بتناول الأدوية المضادة للشقيقة مع الأدوية المضادة للقيء.
  • وقد يوصي أيضا باتباع العلاجات السلوكية الذهنية إذا كان الترجيع بسبب الشعور بالتوتر والقلق.

شاهد أيضا: أسباب الترجيع المستمر عند الكبار

علاج الترجيع عند الأطفال الكبار بالأعشاب

  • يفضل الكثير من الناس تناول الوسائل العشبية المختلفة في علاج أي من المشكلات الصحية المفاجئة وخصوصًا المتعلقة بالجهاز الهضمي والمعدة.
  • كما توجد العديد من الدراسات التي أشارت إلى وجود فاعلية للأعشاب في تخفيف الإصابة بالترجيع والغثيان.
    • ولكن يجب عدم استخدام أي منها إلا بعد استشارة الطبيب المعالج أولًا للتعرف على المسبب للغثيان والترجيع لعلاجه.

ومن أهم الأعشاب التي تساعد على علاج الترجيع عند الأطفال الكبار ما يلي:

الزنجبيل

  • يعد الزنجبيل من أهم الأعشاب التي تساعد على علاج الإصابة بالغثيان والترجيع.
    • حيث إنه غني بالجينجيرول – المعروف إنجليزيًا باسم Gingerols – بالإضافة للشايغول – المعروف إنجليزيًا باسم Shogaols -.
  • فهذه المواد تمتلك التأثير الكبير على المستقبلات المعروفة بالسيروتونين والكولين.
    • والتي تجعل العضلات الخاصة بالمعدة مرتخية.
    • بالإضافة إلى أنها تساعد على تخليص الجهاز الهضمي من المواد السامة الموجودة فيه والمسببة الرئيسية للإصابة بالترجيع.

النعناع

  • يعد النعناع من الأعشاب المشهورة في علاج أغلب الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي.
  • ولكن بشكل خاص يساعد النعناع على تقليل الإصابة بالغثيان والترجيع.
    • حيث أنه يمتلك مواد تساعد على تهدئة الجهاز الهضمي والمعدة وجعل عضلاتها مرتخية.
  • كما أنه يحتوي على رائحة عطرية تساعد على تقليل الشعور بالغثيان والترجيع.
    • ولذلك فهو أفضل علاج الترجيع عند الأطفال الكبار.
  • حيث أشارت إحدى الدراسات التي تم إجراءها عام 2013م أن مستخلص النعناع ساعد على خفض عدد مرات الترجيع عند الأفراد المصابين بالسرطان والخاضعين للعلاجات الكيميائية.

القرفة

  • من أهم مميزات القرفة أنها تحتوي على مواد تساعد على تهدئة الجهاز الهضمي وترخية عضلاته.
  • ولذلك فإن تناول القرفة يساعد على تقليل الشعور بالغثيان والترجيع، بالإضافة لتخفيف الإصابة بآلام البطن.

القرنفل

  • تساهم مستخلصات القرنفل في علاج الإصابة بالغثيان والترجيع بالإضافة لعسر الهضم.
  • حيث إنه يمتلك خصائص تعمل على تنشيط الدورة الدموية والعمليات الأيضية، كما أنه يساهم في إزالة الروائح الكريهة من الفم.

قد يهمك: كيفية الوقاية من القيء عند الغثيان

حبوب الهال

  • يساهم تناول حبوب الهال ومستخلصاته في حل المشاكل الصحية المتعلقة بالجهاز الهضمي.
  • حيث إنه يساعد على تقليل الإصابة بحموضة المعدة، بالإضافة لتقليل الشعور بالغثيان والترجيع، واثبت فاعلية في علاج الإصابة بتشنجات البطن وعسر الهضم.

الحلتيت

  • يساعد النبات العشبي المعروف بالحلتيت على القضاء على الفيروسات والبكتريا التي تتسبب بشكل أو بأخر في الإصابة بالقيء بالإضافة للإسهال نتيجة للعدوى.
  • كما أنه يقوم بتنظيم عمل الجهاز الهضمي لما يمتلكه من خصائص تساعده على ذلك، ومن الممكن تناول هذا النوع من الأعشاب بإضافته للمياه الدافئة أو للطعام.

الريحان

  • من أهم وسائل علاج الترجيع عند الأطفال الكبار بالأعشاب هو استخدام الريحان، حيث إنه يمتلك المواد التي تعمل كمضاد للتشنجات والمغص.
  • يساعد الريحان أيضا على جعل عضلات الجهاز الهضمي قوية أكثر من الطبيعي.
  • كما أنه يمتلك خصائص تمكنه من تخفيف الإصابة بالأمراض التي تصيب المعدة.
    • ولذلك فهو من أفضل العلاجات المنزلية التي تستخدم في تقليل الشعور بالغثيان والترجيع.

أسباب الترجيع عند الأطفال

  • يصاب الطفل بالقيء أو بالاستفراغ – الحالة المعروفة إنجليزيًا باسم Vomiting – كرد فعل عكسي نتيجة لتحفيز المركز الخاص بالتقيؤ بالدماغ.
  • مما يؤدي لانقباض العضلات الموجودة بالبطن وبالحجاب الحاجز بشكل قوي خلال تعرض المعدة للاسترخاء.
  • ويقوم هذا المركز بهذا التحفيز بوسائل عديدة منها ما يلي:
    • تحفيز النواقل العصبية بالمعدة والأمعاء وذلك بعد تعرض القناة الهضمية للتهيج أو للتورم بسبب الإصابة بالعدوى أو بالانسداد.
    • تواجد إحدى المواد الكيماوية في الدماء كالعقاقير الطبية.
    • مواجه أي من المواقف النفسية التي تتسبب في الإصابة بالتهيج كالمشاهد أو الروائح النفاذة.
    • قد تتسبب الأذن الوسطى في الإصابة بالقيء، فعند الإصابة بدوار الحركة ينتج عنه حدوث ترجيع.

التهاب المعدة والأمعاء

  • من أهم الأسباب الشائعة للإصابة بالترجيع عند الأطفال هو إصابتهم بالتهاب المعدة والأمعاء.
    • – الحالة المعروفة إنجليزيًا باسم Gastroenteritis -.
    • كما تعرف هذه الحالة بإنفلونزا المعدة – المعروفة إنجليزيًا باسم Stomach Flu -؛ والذي يحدث نتيجة لحدوث عدوى فيروسية.
  • ومن الفيروسات التي تتسبب في حدوث ترجيع عند الأطفال ما يُعرف بفيروس الروتا – المعروف إنجليزيًا باسم Rotavirus -.
    • وأيضا النورو فيروس – المعروف إنجليزيًا باسم Norovirus -.
    • وهي من الفيروسات الشائع انتشارها بين الأطفال والتي تتسبب بشكل كبير في الإصابة بالترجيع.
  • ولا تقتصر الإصابة بالتهاب المعدة والأمعاء على العدوى الفيروسية فقط.
    • ولكن قد تتسبب عدوى البكتريا أيضا في الإصابة بهذا المرض.
    • ومن اهم أنواعها بكتريا الإشريكية القولونية وبكتريا السالمويلا – المعروفة إنجليزيًا باسم Salmonella -.
  • وينتج عن الإصابة بالتهاب المعدة والأمعاء بعض المشاكل الصحية الأخرى بخلاف التقيؤ والترجيع.
    • حيث يعاني الطفل بعد مرور مدة تتراوح بين 12 إلى 45 ساعة من الإصابة بالعدوى الفيروسية من الشعور بألم في البطن، بالإضافة للإسهال.
  • ومن أهم ما يميز هذا المرض انه لا يدوم لفترة طويلة، ولكنه يتسبب في إزعاج المريض.
  • يبدأ الطفل المصاب في الامتثال للشفاء من التهاب المعدة والأمعاء في مدة تتراوح من يوم إلى ثلاث أيام.
  • قد ينتج عن الإصابة بالنوروفيروس إلى ارتفع درجة حرارة الطفل بشكل طفيف أحيانًا، وهو من الفيروسات المعدة، فمن الممكن انتقاله من طفل لأخر بالطرق التالية:
    • التعامل المباشر مع طفل يحمل الفيروس.
    • تناول غذاء يحتوي على الفيروس.
    • ملامسة الفم أو الأنف بدون غسل اليد بعد ملامسة الأسطح الحاملة للفيروس.

اخترنا لك: علاج القيء عند الأطفال عمر ثلاث سنوات

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن تعرفنا على علاج الترجيع عند الأطفال الكبار سواء بالأدوية أو بالأعشاب.

وتحدثنا عن أسباب الترجيع عند الأطفال، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة