حكم الكلام الفاحش بين الزوجين في الهاتف

حكم الكلام الفاحش بين الزوجين في الهاتف، يضطر كثير من الأزواج إلى السفر لمدة طويلة بعيدا عن زوجاتهم، والتي قد تمتد لعدة سنوات، مما يطرح لديهم سؤال ما حكم الكلام الفاحش بين الزوجين عبر الهاتف، هذا ما سنبينه في مقالنا عبر موقع مقال mqaall.com.

حكم الكلام الفاحش بين الزوجين في الهاتف

  • مما لا شك فيه أن حكم الكلام الفاحش بين غير الزوجين محرم قطعا، سواء كان في الهاتف أو على أرض الواقع.
  • وهو يقع تحت بند الزنا كما قال الرسول في حديثه:
    • ” الْعَيْنَانِ زِنَاهُمَا النَّظَرُ، وَالْأُذُنَانِ زِنَاهُمَا الِاسْتِمَاعُ، وَاللِّسَانُ زِنَاهُ الْكَلَامُ، وَالْيَدُ زِنَاهَا الْبَطْشُ، وَالرِّجْلُ زِنَاهَا الْخُطَا ، وَالْقَلْبُ يَهْوَى وَيَتَمَنَّى ، وَيُصَدِّقُ ذَلِكَ الْفَرْجُ وَيُكَذِّبُهُ).
  • ولكنه زنا مصغر ولا يترتب عليه حد إقامة الزنا، وعلى فاعله التوبة والرجوع إلى الله عز وجل، والندم على فعله.
  • وأيضا مما لا شك فيه أن كلمات الحب والمغازلة والتعبير عن العاطفة والاشتياق مباح بين الزوجين.
    • سواء كان في الهاتف أو غيره.
  • أما حكم الكلام الفاحش بين الزوجين عبر الهاتف فهو مباح، ولكن على شرطين لا بد من وجودهما.
  • فأما الشرط الأول فهو ألا يسمع به أي أحد مهما كان، وتحت أي سبب، فيكون بينهما فقط، وكلا الزوجان متأكدان من ذلك.
  • أما الشرط الثاني فهو أن يثق كلا الزوجين من مقدرتهما على عدم ارتكاب أي محرم بعد هذه المكالمة.
    • كالاستمناء مثلا، فلا يلجأ إليها أي من الزوجين فيصرفان فيها شهوتهما.
    • فيتحول من أمر مباح إلى حرام، لترتب الحرام عليه.

اقرأ أيضا: حكم الكلام الفاحش بين الزوجين

الأفضل في حكم الكلام الفاحش بين الزوجين عبر الهاتف

  • لقد بينا حكم الكلام الفاحش بين الزوجين عبر الهاتف، والضوابط فيها، ولكن الأفضل والأقرب للصلاح.
    • هو الابتعاد عن هذا الفعل، ومحاولة إيجاد حلول لكلا الطرفين تكون حلالا تماما.
  • والعلة في أن البعد عن هذا الفعل أفضل لكون وسائل التواصل الآن غير آمنة تماما، فما أكثر برامج الهكر والتصنت والتسجيل، وهذه الكلمات محلها الخلوة تماما.
  • ويجب على كلا الزوجين أن يحافظا على بعضهما البعض وأن يكونا الستر والغطاء لبعضهم البعض قال تعالى:
    • ” هُنَّ لِبَاسٌ لَّكُمْ وَأَنتُمْ لِبَاسٌ لّلَّهُنَّ البقرة:187، وفسرها العلماء بالستر.
  • ويجدر على الطرف الثاني أن يقاوم صاحبه، وينبهه من فعله، لما يترتب عليه من احتمالية الوقوع في المحظور.

كما أعوك للتعرف على: ما حكم قراءة الكلام الجنسي؟

حكم الاستمناء بعد الكلام الفاحش بين الزوجين في الهاتف

  • ومما لا خلاف فيه أنه يحرم الاستمناء لكلا الزوجين، فلا يجوز حك العضو باليد أو في الفراش أو أي طريقة أخرى.
  • أما الطرق المباحة في إخراج المني غير الجماع فهي 3، الاحتلام أثناء النوم وهي خارج إرادة الإنسان غالبا.
  • أما الحالة الثانية فهي الاستمناء عن طريق زوجته، سواء كان بيدها أو بأحد أعضائها الأخرى.
  • أما الحالة الثالثة المباحة في إخراج المني بغير الجماع فهي الاستمناء لغرض طبي، وتحت إشراف طبيب ثقة مختص، وينتهي بانتهاء الغرض منه.

حكم الطهارة بعد الكلام الفاحش بين الزوجين في الهاتف

  • إن حكم الكلام الفاحش بين الزوجين عبر الهاتف مباح بشروط وضوابط محددة، أما الطهارة فتختلف حسب المترتب على هذا الكلام.
  • فإذا لم يترتب عليه خروج أي سائل فلا تتأثر الطهارة بمجرد الكلام فقط.
  • أما إذا صاحب الكلام خروج المني، فقد انتقضت طهارته الكبرى، ويجب عليه الغسل بعده.
  • وفي حالة خروج المذي فتسقط الطهارة الصغرى، ويجب عليه إزالة أثر النجاسة والوضوء.

كما يمكنكم الاطلاع على: حكم من خانت زوجها وتابت

وختاما نكون قد وضحنا حكم الكلام الفاحش بين الزوجين في الهاتف، وما يحيط به من أحكام مختلفة ومرتبطة به، وما أجمل أن يتفقه الإنسان في أمور دينه قبل الوقوع في محرم وهو لا يدري.

مقالات ذات صلة