حكم مداعبة الفرج أثناء الصيام

حكم مداعبة الفرج أثناء الصيام من أهم الأمور التي يتساءل عنها المسلمين، وخاصة أن شهر رمضان من الشهور المباركة، والتي يحبذ فيها المسلم الصوم والعبادة، ويخاف الكثير من القيام بأفعال قد تفسد صيامهم وعبادتهم.

وخاصة وأن بعض الأشخاص ليس لديهم معلومات تخص الأحكام أثناء الصيام، ولذلك يهتم العديد من الأشخاص من معرفة إذا كانت مداعبة الفرج من مبطلات الصيام أو لا، ومن خلال موقع mqaall.com سنوضح حكم مداعبة الفرج أثناء الصيام.

حكم مداعبة الفرج أثناء الصيام

في بعض الأحيان أثناء صيام شهر رمضان، يحدث الكثير من المداعبة بين الرجل وزوجته، ويبحث الزوجين عن حكم الشرع في هذه المداعبة.

  • عند الحاجة إلى لمس الفرج سواء للرجال أو للنساء، وذلك للعناية الشخصية أو الاستحمام، فهذا لا يبطل الصيام.
  • إذا قامت المرأة بوضع إصبعها داخل فرجها وتم الإنزال، فإنها صيامها باطل، وإذا لم يحدث إنزال، فإن صيامها صحيح.
  • أحيانا أثناء الصيام يقوم الرجل بمداعبة زوجته، وفي حالة نزول ماء من المهبل، فإن صيامها باطل.
  • وعند قيام الرجل بإدخال أصابعه في فرج زوجته، هذا لا يؤثر على صيام الرجل، طالما لم يحدث نزول مني منه، ولكنه يؤثر على المرأة، بسبب دخول شيء في الفرج.
  • شهر رمضان شهر صيام وعبادة، وهذه الأمور تعد غير مرغوب فيها، حتى لو يفسد الصيام، ولذلك يجب احترام قدسية الشهر الكريم.

شاهد أيضا: هل تقبيل الزوجة يبطل الصيام؟

حكم إنزال الرجل أثناء الصيام

يقوم الرجل بمداعبة زوجته في نهار شهر رمضان أثناء الصيام وإذا أنزل الرجل سائل، يتم الحكم على صيام هذا الرجل بناء على السائل إذا كان مذيا أو منيا، ومن خلال هذا المقال سنوضح حكم كل منهما:

  • عند مداعبة الرجل لفرج زوجته، إذا نزل منه سائل سواء كان مني أو مذي، يعتبر الصوم باطل.
  • أما إذا كان الرجل يقبل زوجته في نهار رمضان ونزل المذي منه.
    • فهذا لا يبطل الصيام، ولا يلزم قضاء اليوم.
  • وفي بعض الأحيان يشعر الرجل بالشك من ناحية السائل الذي يخرج منه إذا كان مني أو مذي.
    • وفي الأغلب ما ينزل بعد المداعبة يكون مذي، والشك هنا لا يبطل الصيام.

حكم مداعبة الرجل لزوجته في نهار رمضان

يشدد الإسلام على تجنب كل ما يحفز الرغبة الجنسية بين الأزواج في نهار رمضان، حتى لا يفسد الصيام.

وقد جعل الله عز وجل كفارة صيام الجماع في شهر رمضان 60 يوما متتالين.

وعن السيدة عائشة رضي الله عنها “أن سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم، كان يقبل وهو صائم، ويباشر وهو صائم، وكان أملككم لإربه”.

ولذلك يجب على كل مسلم ومسلمة احترام شهر رمضان، واحترام قدسيته.

ولا يجب أن ينتهك حرمة الشهر الكريم.

من خلال لمس الأزواج لبعضها بشكل غير لائق، بالإضافة إلى تجنب خلع الملابس.

فقد حذر الإسلام من الجماع وتجنب إنزال السائل من الرجال والنساء لأن هذا يخالف العقيدة.

ويفسد الصيام، بينما يمكن التقبيل والملامسة ولكن بدون أي إثارة جنسية قد تؤدي إلى إفساد الصيام.

حكم الصيام مع الضغط على الفخذين

  • الضغط على الفخذين ليتم الإنزال من المحرمات التي نهت عنها الشريعة الإسلامية سواء في رمضان أو غير رمضان.
  • وذلك لأن الضغط على الفخذين قد يكون بداية التعود على العادة السرية.
  • هذا بخلاف أنها من مبطلات الصيام، لأن خروج الماء من فرج المرأة أو خروج السائل من الرجل من أسباب فساد الصيام.
  • وقد أوضح الإسلام من خلال القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة أن شهر رمضان يفضل فيه الصيام وقراءة القرآن.
  • والإكثار من ذكر الله، وذلك لأن شهر رمضان شهر المغفرة والعتق من النار، كما أن شهر رمضان هو الوقاية من المعاصي والشهوات.
  • واستجابة للدعوات، لذلك يجب استغلاله جيدا، والبعد عن المعاصي والشهوات.

اقرأ أيضا: حكم الجماع في نهار رمضان

ما حكم من أستمنى ولم ينزل

إفساد صيام يوم في نهار رمضان، ليس بالأمر السهل أو الهين، وعند إفساد صيام رمضان بعد الاستمناء.

يعتبر هذا من الكبائر مثل الزاني، وقاتل النفس، وشارب الخمر، والسارق، ولذلك لا يليق بالمسلم الصائم أن يفعل مثل هذا الفعل الذي حذر الإسلام منه.

قال ابن قدامة رحمه الله عليه في المغنى “ولو استمنى بيده فقد فعل محرما، ولا يفسد صومه به إلا أن ينزل، فإن أنزل فسد صومه”.

وبذلك فإذا أستمنى الرجل فقد فعل فعلا محرما في الإسلام، ومع ذلك إذا لم ينزل منه شيئا، فصومه صحيح على الراجح عند أهل العلم.

أمور أخرى تبطل الصيام غير الجماع

هناك بعض الأمور الأخرى التي تفسد الصيام، ومع تجاهل البعض لها وعدم معرفته بأنها قد تفسد الصيام، يستمرون في فعلها، ومن هنا نوضح هذه الأمور:

  • عند قيام الشخص بالقيء عن قصد، فهذا قد يفسد الصيام.
    • لأن الشخص هنا قد تعمد إخراج الطعام والشراب بقصد، أما إذا كان القيء عن غير قصد، فلا يبطل الصيام.
  • الأشخاص الذين يقومون بغسيل الكلى أثناء الصيام، لا يجوز صيامهم.
    • لأن غسيل الكلى يعتمد على سحب عينات من الدم، وإعادته مرة أخرى مع أنواع من الأغذية.
  • السيدة التي تمر بمرحلة الحيض أو مرحلة النفاس، يجب عليها الإفطار فلا يجوز صيامها.
  • كل من يسيء للآخر بالفعل أو القول يعتبر صيامه باطل.
    • لأن على كل مسلم أن يتجنب الإساءة حتى يكون صيامه صحيحا.

شاهد من هنا: حكم لمس الفرج باليد في رمضان

وفي نهاية مقال حكم مداعبة الفرج أثناء الصيام نكون قد توصلنا إلى معرفة حكم الإسلام في مداعبة الرجل لزوجته، بالإضافة إلى حكم إنزال المني.

مقالات ذات صلة