العالم أبو بكر الرازي

العالم أبو بكر الرازي، أبو بكر الرازي من العلماء المشهورين كثيرا فهو من الأطباء العظماء في مجال الثقافة الإسلامية واسمه أبو بكر محمد بن زكريا الرازي، وكذلك فهو واحد من أطباء العرب القدامى وأيضا مؤسسي الكيمياء الحديثة.

العالم أبو بكر الرازي

  • أبو بكر الرازي كانت ولادته في سنة 865 ميلادية في إيران،  وكانت وافته المنية بمدينة ري بإيران أيضا وذلك في سنه 925 ميلادية.
  • وكانت بدايته من خلال البحث عن المعرفة، وقد عرف منذ الصغر بالذكاء والعبقرية والتميز مقارنة بالآخرين، حيث كان يحفظ سريعا ما يقوم بقراءته أو مجرد ما يسمعه.
  • وعندما بلغ سن الـ 30 عام فقد توجه إلى بغداد حتى يدرس الفلسفة والكيمياء وأيضا الطب وظل في بغداد وقت طويل إلى أن تم حصوله على أفضل العلوم وبعدها توجه لإيران وعمل فيها بمنصب رئيس في مستشفى الري.
  • كما أنه قام بتأليف الكثير من الكتب والتي وصل عددها إلى 116 كتاب، وكانت حياته عبارة عن علم وقراءة.
  • هذا بالإضافة إلى معرفته الكبيرة بكافة فروع المعرفة وذلك ما جعله يقدم العديد من المساهمات العلمية الكثيرة في مجال الكيمياء والأدب والطب والرياضيات وغيره من المساهمات المختلفة، وحتى وقتنا هذا فإن الكتب الخاصة به من أهم المراجع الأساسية للأساتذة والعلماء والطلاب.

مميزات أبو بكر الرازي

كان يتصف هذا العالم بالكثير من المميزات المختلفة والتي يمكن ذكر منها التالي:

  • امتاز بأمانته العلمية حيث كان دائما يذكر اسم المكتشف الأساسي عند ذكر أي اكتشاف، وهذا يتضح من خلال كتبه حيث إنها تحتوي على الكثير من الأسماء منها أبقراط وجالينوس وغيرهم.
  • أيضا كانت أخلاقه فاضلة فكان يتصف بالسخاء والكرم وأيضا البر بالجميع وكذلك كان يعطف على الفقراء وبالأخص ممن يعانون من مرض ما وظهر ذلك عن طريق كتابه طب الفقراء حيث أن ذلك الكتاب مختص بالفقراء.
    • لذلك وضح من خلاله كيفية معالجة الكثير من الأمراض عن طريق الأعشاب والمواد الغذائية قليلة الثمن، وأيضا من خلال كتاب أخلاق الطبيب وضح العلاقة الإنسانية التي ما بين المرضى والأطباء وكذلك بين الأطباء فيما بينهم.

اقرأ أيضا: أبو حاتم الرازي

أهم أعمال العالم أبو بكر الرازي

يمكن أن نذكر أهم أعمال أبو بكر الرازي من خلال توضيح ما يلي:

  • من بين أعماله كتاب المنصوري فقد قام بتأليفه لمنصور ابن إسحاق وهو حاكم الري و قد تم ترجمة ذلك الكتاب إلى اللاتينية وبعدها تم اشتهاره كثيرا في منطقة الغرب وبهذا فهو أصبح من أهم الكتب في مجال الطب، حيث قام بقراءة الكثير في العصور الوسطى.
  • أيضا من أهم كتبه كتاب الحاوي وهو شامل للطب العربي والسوري وأيضا اليوناني إضافة إلى الطب الهندي بعضا منه.
  • كما أنه قام بكتابة أطروحة طبية معروفة ويطلق عليها الجدري والحصبة وقد ترجمت للكثير من اللغات منها اليونانية والبيزنطية وأيضا اللاتينية وأيضا بعض من اللغات الأخرى.
  • إضافة إلى كتابته لأطروحة المغص وأيضا معالجة الكثير من الأمراض والتي منها الزحار عند الأطفال وأيضا مرض السكري والبواسير وآلام الأسنان والصداع وغيره من الأمراض الأخرى.

إنجازات أبو بكر الرازي العلمية

كذلك كان لأبي بكر الرازي الكثير من الإنجازات العلمية والتي يمكن ذكر منها التالي:

  • قام بتوضيح آلية الإبصار بالعين وذلك من خلال كتاب كيفية الإبصار.
  • كما أنه قام باكتشاف بعضا من العمليات الكيميائية التي تخص الفصل والتنقية مثل التقطير وأيضا الترشيح.
  • كذلك قام باختراع الفتيلة التي تستخدم عند القيام بعملية جراحية.
  • أيضا قام باختراع أداة يمكن من خلالها قياس الوزن النوعي للسائل.
  • وقام باستخدام السكريات المتخمرة حتى يحضر منها الكحول.
  • هذا بالإضافة إلى إبداءه الكثير من الاهتمام بالعمليات التشريحية لجسم الإنسان.
  • قدم علم الإسعافات الأولية التي يتم تقديمها عند القيام بأي حادث.
  • أدخل الملينات بعلم الصيدلة فهو يعتبر أول من قام بذلك.
  • كذلك هو الذي وجد فروق بين كلا من النزيف الوريدي وأيضا الشرياني.
  • قام أيضا باستخدام الربط للتوقيف من نزيف الشريان وأيضا أوضح كيفية الضغط بواسطة الأصابع لوقف النزيف الوريدي وهذا ما يستخدم حتى وقتنا هذا.
  • هو من اخترع حامض الكبريتيك الذي يطلق عليه الآن الزيت الأخضر.
  • عمل على تقسيم المعادن للكثير من الأنواع المختلفة بحسب خصائص كلا منها.
  • كما أنه قام بتحضير الكثير من الحوامض ويتم التحضير بنفس الطرق بها حتى الآن.
  • اخترع ما يطلق عليه الميزان الطبيعي وهو يمتاز بدقته وقد ذكر في كتاب (محنة الذهب والفضة).

أبو بكر الرازي وعلم الفيزياء

  • كان هذا العالم كل اعتماده على المشاهدة وأيضا التربة والبحث بالنسبة لهذا العلم إضافة إلى رؤيته العقلية.
  • حيث قام بكتابة الكثير من المؤلفات مع ذكر العديد من التركيبات، ويعتبر هو أول من توصل بأن الأرض كروية وأن حجمها بالنسبة للشمس فإن الأولى أصغر أما بالنسبة للقمر فهي أكبر.
  • أيضا من بين الكتب التي قام بتأليفها بالعلوم الطبيعية (سبب وقوف الأرض وسط الفلك، علة جذب حجر المغناطيس للحديد) وغيرهم.

كما أدعوك للتعرف على: معلومات عن أبي بكر الرازي

انتقادات وجهت لأبي بكر الرازي

  • قد تعرض العالم الكبير أبو بكر الرازي لبعض من الانتقادات حيث أنه وصف بالكفر وأيضا الزندقة.
  • ومن بين الفلاسفة والأطباء المعروفين الذين وجهوا إليهم الانتقاد هو العالم ابن سينا فقد رآه بأنه يتجاوز أكثر من اختصاصه.

وفاة أبو بكر الرازي

  • قد توفي العالم الكبير سنة 311 هجرية حيث إنه أصبح كفيفا في أواخر أيامه، وترك لنا الكثير من المؤلفات المختلفة وأيضا العديد من الاختراعات فكان يهتم بالطب والعلوم لذلك أطلق عليه (أبو الطب العربي).

كما يمكنكم الاطلاع على: أبو الحسن الأشعري

بهذا نكون أوضحنا عبر موقع مقال mqaall.com الكثير من المعلومات المختلفة عن العالم أبو بكر الرازي الذي تميز بعلمه الشديد في العديد من المجالات، فهو نابغة وشخصية عظيمة يجب الاقتداء بها.

مقالات ذات صلة