العالم جيمس واط

العالم جيمس واط، يوجد العديد من الأشخاص الذين تركوا بصمة في حياتنا وفي العالم بأسره، وقاموا باختراع أشياء نستخدمها إلى يومنا هذا، وسهلت اختراعاتهم علينا الكثير من الأمور في حياتنا.

ومن ضمن هؤلاء العلماء العالم جيمس واط، واليوم عبر موقع مقال mqaall.com سنعرف أكثر عنه وعن حياته.

العالم جيمس واط

  • ولد جيمس واط في العام 1736م، وهو مهندس اسكتلندي ولد في غرينوك من أب كان يعمل في التجارة، لكن دون تحقيقه لأى نجاحات.
  • حصل جيمس واط على تدريبه في لندن عند صانع للأدوات، وبعدها عاد إلى غلاسكو للعمل في مهنته، وكان واط على علاقة صداقة وطيدة مع الفيزيائي جوزيف بلاك وهو مكتشف الحرارة الكامنة، وهذه الصداقة كان لها الأثر الأكبر لواط في توجهه للاهتمام بالطاقة.
  • استفاد من البخار كقوة محركة وأجرى العديد من التجارب للاستفادة من الضغط الذي يولده البخار.
  • كان العالم جيمس واط يحب الاختراعات، فكان مخترعا ومهندسا وميكانيكا وكيميائيا اشتهر وذاع صيته بين الناس، وذلك يرجع للتعديلات الهائلة التي أجراها لتحسين كفاءة المحركات البخارية.
  • ادعى جيمس واط اكتشاف أن تفاعل الهيدروجين مع الأكسجين ينتج الماء، وذلك قبل كافندش أو في الوقت نفسه، وقد سميت وحدة القدرة باسم واط تخليدا لذكراه.

اقرأ أيضا: العالم هربرت سبنسر

أهم اختراعات العالم جيمس واط

  • حصل واط على عدد من براءات الاختراع، منها: الحركة التي تعرف بترس الشمس والكوكب، وقاعدة التمدد، والمحرك المزدوج، والحركة المتوازية، وكل هذه الاختراعات تندرج تحت المحركات البخارية.
  • ثم بعد ذلك وقع في يده محرك بخاري من طراز نيو كومن، وقام باختراع مكثف له وأجرى عليه بعض من التعديلات والتحسينات، مثل: المضخة الهوائية، وغلاف لأسطوانة البخار، وأيضا هو مؤشر للبخار.
  • وهذا كله جعل المحرك البخاري آلة تجارية غاية في النجاح، وكان في العام 1769م.
  • وأدخل جيمس واط ما يعرف بالقوة البخارية على المضخة الكابسة التي اخترعها نيو كومن، وقام واط بتأسيس شركة هندسية بالاشتراك مع بولتون وهي شركة سوهو للأعمال الهندسية، وقد أدخل الشريكان مصطلح وحدة القدرة الحصانية.
  • هذا الإسهام الكبير الذي فعله واط وشريكه في تطوير وتحسين المحركات البخارية أدى إلى فتح بوابة الثورة الصناعية في بريطانيا وخارجها.

حياة واط المبكرة وتعليمه

  • توفيت والدة واط عند وصوله إلى عمر الثامنة عشر من عمره، ثم بدأت صحة والده في التعكر والتعب، بعدها سافر واط إلى لندن ليتمكن من الحصول على تدريب لوظيفة مصنع الآلات لمدة سنة، ثم بعدها عاد لإسكتلندا.
  • استقر واط في مدينة جلاسجو، وهذه المدينة تعد من المدن التجارية الكبيرة، وعزم على إنشاء العمل التجاري الخاص به والذي يتعلق بصناعة الآلات وأجهزة القياس.
  • كان وقتها واط صغيرا للغاية ولم يتلقى التدريب المهني المناسب الكامل الذي يؤهله لبدء العمل به، ولم يكن لديه علاقات وروابط كثيرة، لذلك كان العمل الخاص به صغيرا للغاية.
  • لم يتمكن واط من الدراسة في الجامعة كأي طالب، ويرجع ذلك لسوء أوضاعه المادية ولكنه واظب على تعليم نفسه بعزيمة وإصرار، فتمكن من تعلم الألمانية والإيطالية حتى يتمكن من دراسة المزيد من الكتب العلمية.
  • تعرف واط على الاقتصادي آدم سميث والكيميائي جوزيف روبسون، وقام أحد الأصدقاء الجامعيين وهو البروفيسور جون روبسون في العام 1759م بطرح فكرة عليه، ألا وهي إمكانية وجود سيارة تعمل بالبخار.
  • على الرغم من أن التكنولوجيا في هذا الوقت كانت لا تسمح بدراسة فرضية كهذه، لكن الفكرة ظلت مشتعلة في ذهن جيمس واط وقتها، وكانت هي المصدر الملهم له ولاختراعاته التي اخترعها فيما بعد.

إنجازات جيمس واط

  • تدرب جيمس واط كصانع للأدوات العلمية، ومن ثم تطور إلى مهندس، ثم عالم ثم مخترع متميز، فقدراته العلمية والعملية ساعدته بشكل كبير على تحقيق الكثير من الأمور والإنجازات.
  • من ضمن الإنجازات التي حققها واط هي إصلاح نموذج تعليمي معطل في جامعة غلاسكو لمحرك نيو كومن البخاري.
  • أيضا قام باختراع مكثف منفصل للمحرك البخاري وذلك في العام 1765م، وهذا بدوره أدى إلى تحسين كفاءته بشكل ملحوظ.
  • قام بإضافة تعديلات وتحسينات على المحرك البخاري والتطوير منه، فأصبح يعمل بفعالية أكبر على آلات الطاقة في المناجم والمطاحن والمصانع، وذلك دعا إلى إنهاء الحاجة للطاقة المائية.
  • أدخل جيمس واط الكيمياء على صناعة نوع من أنواع الفخار، وساهم أيضا في تخطيط عدد من القنوات والطرق والسكك الحديدية والأرصفة فقد عمل واط كمهندس مدني.
  • وساهم في تطوير ممارسات التصنيع في المصانع، وقام باختراع آلة لنسخ الرسومات والحروف، وآلة لنسخ المنحوتات وتلك الآلة قام باختراعها عند تقاعده.

كما أدعوك للتعرف على: ماذا اخترع العالم نورمان رامسي

جيمس واط والغلاية

  • هناك قصة شائعة والغرض منها هو توضيح مصدر إلهام جيمس لابتكار محرك البخار، وهو رؤيته لعملية غليان في الغلاية، وبالتحديد عندما دفع البخار إلى أعلى وهو ما أظهر قوة البخار.
  • وهناك بعض القصص التي رويت عن جيمس واط في أشكال كثيرة ومن ضمنهم قصة أن واط كان شابا صغيرا عندما تأمل هذا البخار وفي رواية أخرى كان كبيرا في السن.
  • ولم يخترع جيمس واط المحرك كما دلت القصة، وذلك لأنه كان حسن وطور من كفاءة المحرك نيو كومن، وذلك من خلال إضافته لمكثف منفصل، وهذه الأمور من الصعب شرحها لشخص غير مطلع على مفاهيم الحرارة والكفاءة الحرارية.
  • وفي الغالب هذه القصة التي حكيت عن واط والغلاية قد ألفت من قبل ابن واط وهو جيمس واط الأصغر، وتستمر هذه القصة في الانتقال بين الناس، وذلك لسهولتها وسهولة فهمها من قبل الأطفال.
  • ويمكننا اعتبار هذه القصة مشابهة لقصة إسحاق نيوتن وسقوط التفاحة عليه واكتشافه للجاذبية.
  • وعلى الرغم من أنه في أغلب الأوقات يتم رفض هذه الخرافات في المجال العلمي، لكن قصة جيمس واط والغلاية مثلها كسائر القصص اللطيفة التي لها أساس في الواقع لفهم الديناميكا الحرارية للحرارة والبخار.
  • وقام جيمس واط بإجراء العديد من التجارب المختبرية، وتم تسجيل مذكراته وسجل فيها أنه قام باستخدام الغلاية لتوليد البخار.

تقاعد جيمس واط ووفاته

  • وصل جيمس واط إلى سن التقاعد في العام 1880م، وهو في نفس السنة التي انتهت فيها براءات الاختراعات التي اخترعها وانتهت معها شراكاته.
  • قضى واط بقية حياته في السفر لزيارة الأصدقاء والعائلة وتوفي واط في 25 أغسطس من العام 1819م، في هيث فيلد عن عمر يناهز 83 عاماً، ودفن في مقبرة كنيسة القديسة ماري في هاند سيورث.
  • وتم إطلاق اسم واط على وحدة القياس للطاقة في النظام الدولي للوحدات، وذلك اعترافا بمساهمات واط وتطويره للعلوم والصناعة.
  • هناك بعض العلماء الذين يجادلون في تصميم واط للحركة الموازية التي توجد في المحرك المزدوج المخترع في العام 1784م، وهي تعتبر نقطة الانطلاقة والبداية لعصر الأنثروبوسين.

كما يمكنكم الاطلاع على: العالم لويس

وبهذا نكون قد عرضنا لكم كل ما يخص أو يهم العالم جيمس واط، وحياته، وتعلميه، ونشأته الأولى، وكيف بدأ مشواره، وتقاعده ثم وفاته وما بعدها، ونتمنى أن يكون المقال أعجبكم واستفدتم من المعلومات التي وردت به.

مقالات ذات صلة