طريقة تحلية ماء البحر

طريقة تحلية ماء البحر من الطرق التي تلجأ إليها بعض الدول نظرًا لقلة الحصول على الماء، وتأتي الطريقة من خلال عدة مراحل أولها: التخلص من جميع النفايات والبكتريا.

ثم وضع كمية معينة من المواد الكيميائية والأملاح حتى يتم التخلص من الفيروسات الضارة، وبعدها يضاف إليها أنواع معينة من المواد الكيميائية ومن ثم تكون صالحة للشرب.

طريقة تحلية ماء البحر

توجد أنواع مختلفة من التقطير في طريقة تحلية ماء البحر، وإليك التفصيل:

  • التقطير العادي: وفيها يتم وضع كمية كبيرة من ماء البحر في أحد الخزانات المتخصصة.
    • ويتم بعدها إشعال الطاقة من الأسفل حتى الغليان، وبعدها سيخرج العديد من البخار يتم تجميعه في المكثف حتى يتحول هذا البخار إلى ماء.
  • التقطير الومضي متعدد المراحل: ومن خلال هذه الطريقة يتم إدخال الماء في غرف مخصصة ذات ضغط أقل.
    • فيها يتم تبخير الماء بصورة معينة، ثم يتم تجميع الماء الذي يظهر على شكل البخار المائي حتى يكون صالح للشرب.
  • التقطير من خلال الطاقة الشمسية: وتعد هذه الطريقة من الطرق المفضلة في طريقة تحلية ماء البحر حيث لا تسبب الكثير من المشاكل الصحية.
    • وتأتي صورتها من خلال تعرض ماء البحر المضاف إليه مواد كيميائية، إلى أشعة الشمس حتى يتم تبخيرها بشكل جيد.
    • ثم تجمع في مواسير، وتكون حينها مهيئة للشرب.
  • التقطير من خلال التجميد، أو البلورة: يتم في هذه المرحلة تجميد المياه المراد بصورة معينة، وذلك بهدف التقليل من الأملاح الزائدة التي تمت إضافته، وبالتالي استخدامها للشرب بعد الذوبان.

شاهد أيضا: ما هي فوائد ماء البحر للجسم

ما معنى تحلية ماء البحر؟

هي مجموعة من المراحل يتم إجراؤها على مياه البحر المالحة، حتى تصبح صالحة للشرب، والاستفادة منها في الصناعات المختلفة، والمنتجات المتنوعة، كما يمكن استخدامها أيضًا في الزراعة بمختلف أنواعها.

من الجدير ذكره في هذا الموضوع أن هناك عدد كبير من الدول تعتمد على هذه الطريقة في كافة المجالات الحياتية، وذلك بسبب نقص كميات المياه التي تمتلكها.

أثبتت الإحصائيات أن هناك الآلاف من الأشخاص تنتهي حياتهم بسبب المياه الملوثة التي يشربون منها، لذا كانت طريقة تحلية ماء البحر هي الأفضل للتخلص من هذه المشكلة.

يتوقع العلماء أن في خلال العشرة أعوام القادمة يتم اعتماد هذه الطريقة في كل البلاد، والدول.

حيث يتنبأ المتخصصين أن كمية المياه الموجودة على الكرة الأرضية لن تكون قادرة على سد الاحتياجات الشخصية المرتبطة بالإنسان.

على الرغم من ذلك فإن عملية تحلية ماء البحر ليس عملية سهلة أبدًا، حيث أنها تستغرق العديد من الأموال، والوقت والمجهود.

كما أن لها بعض الآثار السلبية على البيئة حيث تسبب في تلوث ثاني أكسيد الكربون الموجود داخل الهواء.

مراحل تحلية الماء

تمر ماء البحر قبل التحلية بعدة مراحل حتى تكون صالحة للشرب ونتعرف عليها من خلال النقاط التالية:

  • المعالجة الأولية للماء: في هذه المرحلة يتم التخلص من البقايا المتواجدة داخل الماء.
    • وذلك مثل: الأحجار، والبكتريا، كما تصفى الأتربة ذات حجم كبير.
  • عملية إزالة الأملاح: تأتي هذه المرحلة من خلال تنظيف المياه بشكل أدقق.
    • ومحاولة القضاء على بعض الفيروسات الضارة، والمواد الكيميائية، وتتم تلك العملية بواسطة التقطير.
  • المعالجة النهائية للماء: وهنا تأتي المرحلة الأخيرة حيث يكون المياه فيها صالح للشرب، حيث يتم فيها إضافة بعض المواد، والأملاح لجعل الماء صالح للشرب.
    • أما أن كان الماء يستخدم بغرض الصناعة لا يتم وضع أي مواد فيه نظرًا لأنه يسبب الهلاك للمنتجات.

اقرأ أيضا: هل يجوز الوضوء بماء البحر

مشاكل بيئية وعوامل يجب النظر إليها عند تحلية ماء البحر

على الرغم من أن ماء البحر أن تم تحليته يصلح للشرب بشكل مباشر، ولكن هل تدري عزيزي القارئ أن هناك بعض المشاكل تنجم من خلال هذه العملية، أهمها:

  • هذه العملية تستهلك جزء كبير من الوقود، أو الطاقة الكهربائية، أو النفط مما ينتج عنه ارتفاع كبير في نسبة ثاني أكسيد الكربون.
  • يتم في هذه العملية إلقاء كمية كبيرة من الأملاح بغرض القضاء على البكتريا، والفيروسات، ولكن تؤثر هذه الخطوة سلبيًا على الثروة البحرية بشكل كامل.
  • من المشاكل التي تحتويها هذه العملية أن المواد الكيميائية التي توضع فيها من الممكن أن تسبب أمراض على المدى البعيد.

مجالات البحث والتطوير حول طريقة تحلية الماء

تم عمل مجموعة من البحوث والإجراءات حول طريقة تحلية ماء البحر، وكانت تدور هذه الأبحاث حول عدة محاور، أهمها:

  • البحث عن بدائل مختلفة لتحلية ماء البحر بحيث تكون أكثر أمانًا حتى لا تسبب بعض الأمراض على المدى البعيد.
    • وأيضًا لا تضر بنسبة ثاني أكسيد الكربون الذي يتواجد في الهواء.
  • البحث عن أغشية ذات جودة عالية بدلًا من الأغشية المستخدمة في الوقت الحالي، كما لابد من اختيار أنواع جيدة من الأملاح.
    • والمواد الكيميائية المستعملة.
  • اللجوء إلى استخدام الهندسة الوراثية بهدف التسريع من هذه العملية، ومعالجتها جيدًا من خلال الأحياء الدقيقة.
  • اللجوء إلى استخدام الطاقات المتجددة والتي منها: الطاقة الشمسية، والطاقة الرياحية، وبطاقة الأمواج البحرية.

شاهد من هنا: الزراعة بماء البحر

طريقة تحلية ماء البحر من البدائل المستخدمة في الوقت الحالي لسد احتياجات الإنسان، ويتوقع العلماء أن بعد فترة من الزمن ستكون هذه الطريقة هي الوسيلة الوحيدة في توفير الماء.

وحتى تتعرف على جوانب هذا الموضوع بكل ما يحتويه ننصحك بالاطلاع على موقع mqaall.com.

مقالات ذات صلة