تمارين العصب السابع للوجه

تمارين العصب السابع للوجه، إن التهاب العصب السابع يعتبر من أهم أنواع التهابات الأعصاب الشائعة في الوقت الحالي، حيث أن له العديد من الأسباب والعوامل المختلفة المنتشرة.

ومن ثم فإن التعرف عليه وعلى أسبابه وطرق التعامل معه تعتبر من أكثر الأمور المهمة، وفي هذا المقال نتناول العصب السابع وطرق علاجه وما هي التمارين الخاصة به بشيء من التفصيل.

ما هي أعراض التهاب العصب السابع

أن التهاب العصب السابع يصاحبه العديد من الأعراض المختلفة والتي من أهمها ما يأتي:

  • ارتخاء العضلات في نصف الوجه لمصاب بالخلل أو الالتهاب.
    • وينتج عن ذلك الإصابة بشلل نصف الوجه ونزول الوجه للأسفل.
    • والذي يعتبر من أكثر الأمور المزعجة لدى الكثير من الأفراد المصايبن بالتهاب العصب السابع.
  • الإصابة بالدموع الغزيرة وسيلان اللعاب من الفم.
  • تغير في حاسة التذوق.
    • حيث أن هذا الأمر يعتبر من أهم الأعراض الخاصة بالتهاب العصب السابع.
  • تغير في حاسة الشم.
    • والتي تعتبر من أكثر الأمور التي تتم ملاحظتها بشكل كبير.
  • تراكم الطعام في الخد في نصف الوجه المصاب بالتهاب العصب السابع.
  • عدم القدرة على التحكم في عضلات العين وبالتالي عدم القدرة على غلق العين.
    • والتي تعتبر من أكثر الأمور الضارة على العين، حيث تتعرض العين للجفاف بصورة كبيرة.
    • هذا بالإضافة إلى التعرض للقرح في بعض الأحيان والتي تعتبر من أكثر الأمور الخطيرة.

كيفية علاج العصب السابع

تتعدد الطرق التي يمكن من خلالها علاج العصب السابع.

ومنها الطرق الجراحية والعلاج بالأدوية، هذا بالإضافة إلى العلاج بالطرق الطبيعية والتمارين الخاصة بالوجه.

شاهد أيضاً: أعراض العصب السابع المبكرة

علاج العصب السابع بالأدوية

إن هناك العديد من أنواع الأدوية المناسبة لعلاج أو تحسين العصب السابع.

والتي يلجأ إليها معظم الأطباء في الوقت الحالي، ومن أهم هذه الأدوية:

  • الأدوية الكورتيكوستيرويدية.
    • حيث أنها تعتبر من أكثر أنواع الأدوية الفعالة في علاج الالتهاب والتخفيف منه في حالات العصب السابع أو حالات الالتهاب في الجسم بشكل عام.
  • الأدوية المسكنة للآلام، والتي يعتمد عليها الأطباء شكل كبير.
    • وذلك للتخفيف من الألم المزمن المصاحب للحالة وكذلك الصداع الشديد.
  • الأدوية المضادة للفيروسات.
    • والتي عادة ما يتم استعمالها في حالات شلل بل الناتج عن الإصابة بأحد أنواع العدوى الفيروسية مثل فيروس الهربس البسيط.
    • والعديد من أنواع الفيروسات الأخرى الخطيرة على الجسم مثل فيروس نقص المناعة البشري وفيروس إنشتاين بار.
  • قطرات العين.
    • وذلك من أجل منع الجفاف الناتج عن العصب السابع.
    • وبالتالي تجنب الإصابة بالقرح والمشاكل الأخرى الخاصة بالعين.

علاج العصب السابع بالليزر

إن هناك العديد من أنواع الأجهزة الطبية الخاصة بالليزر ومنها الليزر البارد.

والتي تساعد بشكل كبير على تحسين أداء العصب السابع مع الانتظام على الجلسات.

كما أن الليزر قد أثبت فعالية كبيرة في العلاج، لذا يعتمد عليه الكثير من الأطباء في الوقت الحالي.

كما تتعدد أنواع الأجهزة المستخدمة في علاج العصب السابع في المراكز الطبية المختلفة.

العلاج الطبيعي والأعشاب

إن العلاج الطبيعي أصبح من أهم أنواع العلاجات الفعالة في علاج العصب السابع.

وفيما يلي نتناول كيفية استخدام العلاج الطبيعي في علاج العصب السابع.

التدليك والتمرينات

تعتبر التمرينات من أهم الأمور التي يتم الاعتماد عليها في تحسين أداء العصب السابع.

وتحسين أداء العضلات في الوجه وفيما يلي نتناول أهم هذه التمرينات:

  • محاولة شد عضلات الفم عن طريق الضحك أو الابتسام مع بقاء الفم مغلقاً.
    • حيث يساعد هذا التمرين على تأهيل عضلات الفم بشكل كبير، ويجب تكرار هذا التمرين لأكثر من مرة في اليوم.
  • محاولة غلق العين بقوة بأكثر من مرة في اليوم.
    • وذلك من أجل تحسين أداء عضلات العين، والتي تعتبر من أكثر الأمور المهمة والتي يجب الانتظام عليها.
  • هناك نوع آخر من التمرينات الخاصة بالعين.
    • ومنها فتح العين والنظر إلى أسفل مع رفع الحاجب إلى أعلى.
    • والتي تعتبر من التمرينات المهمة لعضلات العين أيضاً.
  • التدليك، والذي يعتبر من أكثر الأمور الفعالة والتي تساعد بشكل كبير على تحسين أداء عضلات الوجه.
    • وتأهيل العصب السابع للعمل مرة أخرى، ويمكن اللجوء على بعض أنواع أجهزة التدليك المخصصة لعلاج العصب السابع.
    • والمتوافرة في الأسواق في الوقت الحالي، والتي تتنوع وتختلف فيما بينها على حسب السعر والجودة،
  • كما أنه من الممكن عمل التدليك بالطرق الطبيعية الموجودة في المنزل.
    • عن طريق استخدام أنواع من الزيوت المفيدة للعضلات والأعصاب ومنها زيت الزيتون.
    • الذي يتم استخدامها في التدليك بشكل فعال.

للمزيد اقرأ: طرق علاج العصب السابع بزيت الزيتون

استخدام الأعشاب في علاج العصب السابع

إن هناك العديد من أنواع الأعشاب المستخدمة في العلاج، ومنها ما يلي:

  • عشبة البابونج.
    • والتي تعتبر من أكثر أنواع الأعشاب الفعالة بشكل كبير في التحسين من حالة الأعصاب في الجسم بشكل عام
    • لذا فإنه يتم الاعتماد عليها بشكل كبير لدى الأفراد المصابين بالتهابات العصب السابع، حيث يتم غليها وشربها.
  • عشبة الأقحوان والتي يتم خلط السائل الخاص بها مع زيت الزيتون.
    • ومن ثم يتم استخدام الخليط في تدليك عضلا الوجه.
    • حيث يساعد هذا الأمر على تأهيل عضلات الوجه مرة أخرى مع الانتظام على هذه الوصفة.
  • عشبة العطرة، والتي تعتبر أيضاً من أهم أنواع الأعشاب التي أثبتت فعاليتها في علاج حالات التهاب الأعصاب المختلفة.
  • استخدام أنواع الزيوت المختلفة في التدليك والتي تعتبر من أكثر الطرق الفعالة في العلاج.

بعض التعليمات والنصائح الشخصية التي تفيد في حالات التهاب العصب السابع

  • تدليك عضلات الوجه.
    • حيث أن هذه الخطوة تساعد بشكل كبير على إعادة عضلات الوجه إلى الوضع الصحيح ورفع الوجه مرة أخرى.
    • كما ينصح باستخدام الزيوت في التدليك مثل زيت الزيتون.
  • الانتظام على تمارين الوجه الخاصة بالعصب السابع.
    • والتي تساعد بشكل كبير على سرعة الشفاء من أعراض العصب السابع.
  • الاهتمام العيون في تلك الفترة.
    • حيث أن شلل أو التهاب العصب السابع يسبب جفاف العين بصورة كبيرة.
    • ومن أهم الأمور التي يجب القيام بها هي الانتظام على قطرات العين أكثر من مرة في اليوم.
    • والحرص على استخدام النظارات الشمسية أو حتى ارتداء رقعة العين لتجنب الجفاف والحساسية.
    • كما يمكن استخدام الإصبع في غلق العين بقوة أكثر من مرة في اليوم لاستعادة نشاط العضلات.
  • العناية بالفم في هذه الفترة.
    • حيث تتأثر عضلات الفم بصورة كبيرة مما يسبب الكثير من المشكلات.
    • كما يمكنك تنظيف الأسنان بشكل جيد ومضغ الطعام ببطء.
    • حيث أن هذه الخطوة تساعد بصورة كبيرة على سهولة بلع الطعام الممضوغ بشكل جيد.
    • لذا يجب البعد عن تناول الأطعمة الغير مطبوخة جيداً أو صعبة المضغ والتوجه أكثر إلى الطعام المهروس.

اخترنا لك أيضاً: علامات تحسن العصب السابع الاوليه

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على التمرينات والعلاجات المهمة الخاصة بالتهاب العصب السابع بشيء من التفصيل، يمكنك مشاركة هذا المقال مع أصدقائك على منصات التواصل الاجتماعي.

كما يمكنك الاطلاع على بعض المقالات الأخرى التي تشمل العديد من الموضوعات المختلفة التي تختص بالأعصاب أو بمجال الصحة في موقعنا مقال.

مقالات ذات صلة