ما هي فوائد الجمبري وأضراره

الجمبري هو أحد أنواع الأسماك وله مذاق لذيذ، وينتشر تناوله في جميع بلدان العالم، وله العديد من المسميات فيعرف باسم الروبيان أو القريدس أو القمرون، وهو من الحيوانات المائية التي تعيش في المياه العذبة أو المالحة، وينتمي لفصيلة القشريات اللافقارية.

يعود موطنه الأصلي إلى الكاميرون، ويعد من أهم أنواع اللحوم التي تحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية والدهون، وللجمبري عدة أنواع وألوان، فيوجد الجمبري الوردي والجمبري الرمادي والجمبري البني، وأشهر هذه الأنواع هو الجمبري الوردي.

قيمة الغذائية للجمبري

يعد الجمبري من أهم المأكولات المائية الغنية بالكثير من العناصر الغذائية، حيث يحتوي على البروتينات الضرورية مثل” الترب تو فان” والسيلينيوم، كما أنه مصدر رئيسي للعديد من المعادن كالحديد والنحاس، والزنك والفسفور والمغنيسيوم.

ويحتوي الجمبري على نسبة من الكالسيوم، والصوديوم، والمنغنيز، بالإضافة إلى وجود عدد كبير من الفيتامينات مثل: “E ,B6, D, B, B12″، والكولين، والقليل من “B2, B1, C” وحمض الفوليك.

يعد الجمبري منخفض السعرات الحرارية فكل 6 أوقية منه، تقدم ما يعادل 200 سعر حراري، كما أنه غني بالبروتين عالي الجودة، ويحتوي على نسبة قليلة من الزئبق.

ويوصى يوميًا بتناول من يقرب من 46 غم من البروتينات للنساء، و56 غم للرجال، وهذه النسبة موجودة في الجمبري، إذ أن كل 6 أوقية من الجمبري تحتوي على ما يقارب 39 غم من البروتين.

شاهد أيضًا: معلومات عن سمك الناجل وفوائده

الفوائد العامة للجمبري:

  • يحافظ على صحة البشرة والشعر.
  • يرفع مستوى الطاقة في الجسم.
  • يقلل من الشيخوخة المبكرة.
  • يقضي على سرطان البروستاتا.
  • يعمل على تقوية العظام.
  • يزيد من الشهية.
  • من أهم مصادر الفسفور.
  • الحفاظ على صحة العيون.
  • يساعد في تقليل الوزن.
  • يعمل على زيادة كريات الدم الحمراء.
  • يقلل من خطر السكتة والنوبات القلبية.
  • يساعد في التقليل من خطر الاكتئاب.
  • يساعد الجمبري على تنشيط حركة الدورة الدموية في جسم الإنسان، مما يساهم في تقوية بويصلات الشعر، ويجدد ويغذي التالف من تلك البويصلات، وبالتالي يمنع تساقط الشعر وحدوث الصلع.
  • يحتوي الجمبري على العديد من البروتينات التي تحافظ على البشرة والشعر، حيث تزيد من جمال البشرة ونظارتها، بالإضافة أنه يحافظ على رطوبة الجلد.
  • يمنع الجمبري ظهور تجاعيد الوجه والبذور السوداء، حيث أنه يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة مثل البيتا كاروتين، والتي تساعد في منع ظهور الجذور الحرة والقضاء عليها.
  • الحماية من السمنة، يحتوي الجمبري على كمية قليلة من الدهون ومن السعرات الحرارية، بالإضافة أنه يحتوي على كمية عالية من البروتينات التي تمد الجسم بالطاقة، وبالتالي يعمل على رفع عملية التمثيل الغذائي في الجسم التي تسهل حركة الطعام داخل الأمعاء فتساعد على هضم الطعام وامتصاصه مما يزيد من حرق الدهون بشكل مثالي.
  • صحة العظام، يساعد في الحد من آلام المفاصل وأمراض العظام مثل هشاشة العظام، كما أنه مهم في فترة الحمل لأنه يساعد على نمو عظام الجنين، والسبب احتوائه على معدن الفسفور والكالسيوم.

الفوائد الصحية للجمبري

الجمبري وعمل الأنزيمات

الجمبري من المصادر الغنية بالمعادن، مثل الزنك والسيلينيوم وهما يعملان على تنشيط وتنظيم الانزيمات التي تساعد في إتمام العمليات الحيوية والتفاعلات الكيميائية في الجسم.

يعمل الزنك على تنشيط الإنزيمات الضرورية بهدف إنتاج الطاقة، كما أن بعض البروتينات تعتمد على الزنك في تنظيم النشاط الجيني ودعم الجهاز المناعي.

يحتوي الجمبري على ما يعادل 2.8 ملغم من الزنك، وهو ما يعادل 35% من الاستهلاك اليومي للرجال و25 % للنساء.

الجمبري والدورة الدموية وخلايا الدم

الجمبري غني بفيتامين A الذي يعمل على تطوير خلايا الدم الحمراء ويدعم في تكوينها، كما يساعد في تنشيط الجينات بهدف تطوير الخلايا الجذعية، ويمد الخلايا الحمراء بالحديد الذي تحتاجه لنقل الأكسجين.

يحتوي الجمبري على فيتامين B12 وهو ضروري لخلايا الدم الحمراء والأعصاب، فكل 6 اوقية من الجمبري توفر ما يقارب 512 وحدة دولية من فيتامين A و2.8 ميكروغرام من B12.

الجمبري ومقاومة السرطانات

من أهم ما يتميز به الجمبري أنه يحمي الخلايا وأغشيتها من الجذور الحرة والتلف، كما ينشط الأنزيمات المقاومة للسرطان وينشط عمليات الأيض في الجسم، ويرجع الفضل لاحتوائه على مادة السيلينيوم التي تعد مضادة للأكسدة.

وتوضح الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من السيلينيوم، هم الأقل عرضة لخطر الوفاة بالسرطان، وبالأخص سرطان البروستاتا والرئة، والقولون والمستقيم.

شاهد أيضًا: اضرار وفوائد الرنجة

فوائد الجمبري لفقد الوزن

يعد الجمبري أحد الأغذية الصحية التي ينصح بتناولها، حيث يعمل على زيادة الاحساس بالشبع، وبالتالي يساهم في خسارة الوزن، كما أن نقص فيتامين D في الجسم قد يرتبط بزيادة الوزن والإصابة بالسمنة، وبالتالي ينصح بتناوله وتعويض أي نقص فيه، ويعتبر الجمبري من المصادر الغنية بفيتامين D.

كما أن الجمبري صنف من ضمن الأغذية التي تشجع على نزول الوزن، والسبب يرجع إلى غناه بالزنك الذي يؤثر على مستويات هرمون اللبتين، والذي يعمل على تنظيم تخزين الدهون وحرقها، والتحكم بالشهية، وبفضل توفر الزنك في الجمبري فإنه يقوم بدور فعال في مكافحة السمنة، ويسهم في فقدان الوزن وخسارته.

كما أن الجمبري من المصادر الهامة لليود، الذي يعد من أهم المعادن التي تعمل على تنظيم عمل ونشاط الغدة الدرقية، وهي المسئولة عن تنظم عمليات الأيض وحرق الدهون داخل الجسم، كما تؤدي إلى فقدان الوزن.

فوائد الجمبري للصحة الجنسية

أكدت العديد من الدراسات التي اجريت على أن الأشخاص الذين يتناولون الجمبري، أكثر من مرتين في الأسبوع، لديهم صحة جنسية أفضل، فضلًا عن تمتعهم بعدد أكثر من ممارسة العلاقة الحميمة، كما أن السيدات التي تتناولن الجمبري يحملن بصورة أسرع، وهذا ما ذكر في لموقع “India Times”.

وقد أوصت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، بضرورة تناول 3 حصص من المأكولات البحرية أسبوعيًا، وهذا ليس بسبب أنها آمنة فحسب ولكن لأنها تعزز الصحة بصورة عامة، ووجدت الدراسة التي نشرت في جريدة ” Journal of Clinical Endocrinology & Metabolism” أن تناول المأكولات البحرية يزيد من الخصوبة، ويؤكد موقع “Live Strong” على أن المأكولات البحرية غنية بعنصر الزنك، والذي يزيد هرمون التستوستيرون عند الرجال وهو ما يزيد قدرتهم الجنسية.

بعض أضرار الجمبري

إن الإسراف في تناول كميات كبيرة من الجمبري قد تسبب الآتي:

  • قد يسبب التناول المفرط من الجمبري إلى زيادة الخطر بالإصابة بالنقرس، ويرجع السبب لاحتواء الجمبري على حمض اليوريك أسيد.
  • الطفح الجلدي وحساسية الجلد، هناك العديد من الناس يعانون من حساسية الطعام بالنسبة للأسماك والألبان، وبالتالي يجب تجنب تناول كمية كبيرة من الجمبري.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول، حيث يعمل التناول الزائد للجمبري على زيادة نسبة الكوليسترول في الدم، ولذلك ينصح لمرضى الكوليسترول والقلب تناول كميات معتدلة من الجمبري حسب نصيحة الأطباء.

شاهد أيضًا: سبب حساسية الجمبري

ويبدو لنا مما تم سرده الأهمية الكبرى للجمبري، والفوائد المتعددة التي تؤكد للجميع ضرورة الحرص على تناول الجمبري، مع الانتباه لعدم الاسراف في تناوله ليصل الانسان للفوائد الجيدة له ويبتعد عن أضراره، حتى يمكن استغلال تلك الأكلة اللذيذة الطعم بصورة مثالية.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق