الذنوب التي لا تغفر بالتوبة

الذنوب التي لا تغفر بالتوبة، قد وضحها العلماء بشكل دقيق، وكانت تلك التوضيحات معتمدة على ما جاء في كتاب الله العزيز وفي سنة نبيه محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وتلك الذنوب سوف نوضحها لكم الآن عبر موقع مقال mqaall.com.

الذنوب التي لا تغفر بالتوبة

  • يتعجب بعض الناس عندما يعلمون أن هناك ذنوب لا يمكن غفرانها.
  • توجد ذنوب وصفها الله عز وجل في كتابه بأنها كبائر لا يتم غفرانها إلا من خلال توبة معينة لها عدة شروط.
  • إن الله غفور رحيم، فهو رب العباد وخالقهم، ولذلك إذا اتبع المذنب خطوات التوبة النصوحة وحقق شروطها فسوف يغفر له بإذن الله تعالى.
  • والتوبة النصوحة تتلخص في أن يكون المذنب نادم على كل ما فعل، ويترك هذا الذنب بشكل نهائي، ويقر ألا يعود له مرة أخرى.
  • فترة التوبة متاحة لأي فرد دائماً وتتوقف تلك الفترة عندما تخرج الروح من الجسد.

اقرأ أيضا: ما هي الذنوب التي تحبس الدعاء

ذنب الشرك بالله

  • إن الشرك بالله يعتبر من أكبر الذنوب التي يمكن أن يرتكبها الفرد.
  • فإذا أشرك أي أحد بالله فهو خرج من ملة الإسلام.
  • إذا توفي مرتكب هذا الذنب فلن يتم غفران ذنبه يوم القيامة، وسوف يدخل جهنم مع الكافرين.
  • قال الله تعالى {إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِر أَن يشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِر مَا دونَ ذَٰلِكَ لِمَن يَشَاء ۚ وَمَن يشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَىٰ إِثْمًا عَظِيمًا}.
  • تلك الآية الكريمة توضح أن هذا الذنب ما هو إلا افتراء عظيم، ولذلك يجب أن يعود مرتكب هذا الذنب إلا ربه ويتوب توبة نصوحة قبل فوات الآوان.
  • قال الله تعالى ﴿ قلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكمْ أَلَّا نَعْبدَ إِلَّا اللَّهَ وَلَا نشْرِكَ بِهِ شَيْئًا وَلَا يَتَّخِذَ بَعْضنَا بَعْضًا أَرْبَابًا مِنْ دونِ اللَّهِ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَقولوا اشْهَدوا بِأَنَّا مسْلِمونَ ﴾
  • قال الله تعالى ﴿ إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِر أَنْ يشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِر مَا دونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاء وَمَنْ يشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلَالًا بَعِيدًا * إِنْ يَدْعونَ مِنْ دونِهِ إِلَّا إِنَاثًا وَإِنْ يَدْعونَ إِلَّا شَيْطَانًا مَرِيدًا ﴾

حقوق العباد وظلمهم

  • إن حقوق العباد وظلمهم يعتبر ذنب من الذنوب التي لا تغفر بالتوبة إلا في حالة واحدة فقط.
    • وهي أن يعيد الشخص الحقوق للعباد.
  • إن الله سبحانه وتعالى غفور، ولكنه لا يغفر في حقوق عباده أبداً.
  • لا بد أن يسامح الشخص المظلوم في حقه حتى تقبل توبة مرتكب الذنب.
  • قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “تدرون من المفلس؟ قالوا:
    • يا رسولَ اللهِ المفلس فينا من لا درهمَ له ولا متاعَ ، قال:
    • إنَّ المفلسَ من أمتي من يأتي يومَ القيامةِ بصلاةٍ وزكاةٍ وصيامٍ.
    • وقد شتم هذا وضرب هذا وأخذ مالَ هذا فيأخذ هذا من حسناتِه.
    • وهذا من حسناتِه فإن فَنِيَتْ حسناته قبل أن يقضيَ ما عليه أخذ من سيئاتهم فطرِحَ عليهِ ثم طرِحَ في النارِ”
  • في هذا الحديث نرى أن الله عز وجل سوف يقتص من الظالم يوم القيامة.
    • وسوف يقدم حسناته لكل شخص قام بظلمه في الحياة.
  • قال الله تعالى: (إن الَّذِينَ كَفَروا وَظَلَموا لَمْ يَكنِ اللَّـه لِيَغْفِرَ لَهمْ وَلَا لِيَهْدِيَهمْ طَرِيقًا).

ذنب قتل النفس

  • يعتبر ذنب قتل النفس من كبائر الذنوب التي وصف الله عز وجل فاعلها بأنه مخلد في النار.
  • يجب على الشخص أن يتوب توبة نصوحة من هذا الذنب قبل وفاته.
    • وإذا لم يفعل ذلك فلن يغفر الله له ولن يحصل على أي شفاعة.
  • قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “يجيء المقتول بالقاتلِ يومَ القيامةِ ناصيته.
    • ورأسه بيدِهِ وأوداجه تشخَب دمًا يقول يا ربِّ هذا قتلَني حتَّى يدنيَه منَ العرشِ”.

القيام بأعمال السحر

  • إن الله عز وجل حذرنا من القيام بأعمال السحر، فهي تعتبر كفر بالله عز وجل، فلا أحد يعلم الغيب إلا هو سبحانه وتعالى.
  • أي شخص يقوم بذلك الذنب فهو يكفر بكتاب الله العزيز، وجزاءه عند الله جهنم.
  • قال الله تعالى: {يعَلِّمونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَاروتَ وَمَاروتَ ۚ وَمَا يعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقولَا إِنَّمَا نَحْن فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفرْ ۖ فَيَتَعَلَّمونَ مِنْهمَا مَا يفَرِّقونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ}.

ذنب الربا

  • إن الربا ما هو إلا أخذ زيادة في البدائل إذا كانوا ينتموا إلى نفس النوع.
  • مثال على ذلك لا يمكن أن يعطي شخص مال قليل لشخص آخر سلف ويطلب منه أن يرد ضعف ذلك المال له، فهذا ربا.
  • الربا يعتبر من كبائر الذنوب التي يصعب التوبة منها.
  • قال الله تعالى: {يَا أَيهَا الَّذِينَ آمَنوا لَا تَأْكلوا الرِّبَا أَضْعَافًا مضَاعَفَةً وَاتَّقوا اللَّـهَ لَعَلَّكمْ تفْلِحونَ * وَاتَّقوا النَّارَ الَّتِي أعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ * وَأَطِيعوا اللَّـهَ وَالرَّسولَ لَعَلَّكمْ ترْحَمونَ}.

كما أدعوك للتعرف على: أدعية تكفر الذنوب

أكل مال اليتيم

  • حرم الله عز وجل أكل مال اليتيم، وتوعد من يفعل ذلك بعذاب عظيم.
  • قال تعالى: {إِنَّ الَّذِينَ يَأْكلونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَىٰ ظلْمًا إِنَّمَا يَأْكلونَ فِي بطونِهِمْ نَارًا ۖ وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا}.

ذنب التولي يوم الزحف

  • يعرف هذا الذنب بأنه هروب المسلم المحارب من الحرب، فهذا الذنب يصنف ضمن كبائر الذنوب التي لا يغفرها الله تعالى.
  • قال الله تعالى: {يا أيها الَّذِينَ آمَنوا إِذَا لَقِيتم الَّذِينَ كَفَروا زَحْفًا فَلَا توَلّوهم الْأَدْبَارَ* وَمَنْ يوَلِّهِمْ يَوْمَئِذٍ دبرَه إِلَّا متَحَرِّفًا لِقِتَالٍ أَوْ متَحَيِّزًا إِلَى فِئَةٍ فَقَدْ بَاءَ بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ وَمَأْوَاه جَهَنَّم وَبِئْسَ الْمَصِير}.

قذف المؤمنات المحصنات

  • وصف الله تعالى في كتابه العزيز ذنب قذف المحصنات المؤمنات بأنه من كبائر الذنوب التي يكون عقابها نار جهنم.
  • هذا الذنب معناه أن يقوم أحد الأشخاص برمي الفواحش على النساء المؤمنات اللواتي يتصفن بالعفاف.
  • قال الله تعالى: {وَالَّذِينَ يَرْمونَ الْمحْصَنَاتِ ثمَّ لَمْ يَأْتوا بِأَرْبَعَةِ شهَدَاءَ فَاجْلِدوهمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً وَلا تَقْبَلوا لَهمْ شَهَادَةً أَبَداً وَأولَئِكَ هم الْفَاسِقونَ}.

كما يمكنكم الاطلاع على: كيف اكفر عن ذنوبي الكثيرة

وضحنا لكم الذنوب التي لا تغفر بالتوبة، وأبرز تلك الذنوب ذنب الشرك بالله وذنب ظلم العباد وذنب قتل النفس، فتلك الذنوب لا  يغفرها الله إلا بعد أن يتوب الفرد توبة نصوحة قبل وفاته ويقوم برد المظالم.

مقالات ذات صلة