حلول لمشكلة عمل الطفل في سن مبكرة

حلول لمشكلة عمل الطفل في سن مبكرة، حيث إن هذه المشكلة من أصعب المشاكل الموجودة وخاصة في الوقت الحاضر فهي تؤثر بالسلب على نفسية الأطفال والمجتمع ويحاسب عليها القانون.

حلول لمشكلة عمل الطفل في سن مبكرة

  • أهم حق من حقوق الطفل هو أن يعيش حياة كريمة من غير أي مشاكل وأن يكون لديه حق في التعليم.
  • من حقه أن يعيش سنه ويستمتع بطفولته من غير أن يضطر للذهاب إلى العمل.
  • لهذا انتشرت منذ حوالي بضعة أعوام مبادرة سميت باسم مبادرة طائر الدودو وكان من أهم أسباب نشأتها هو معرفة الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل بكل البلاد سواء كانت عربية أو أجنبية على الرغم من تعدد العرق والديانات والمستوى التعليمي والمادي والناحية السياسية.
  • وحل تلك المشكلة يكون على أساس الحالة الاقتصادية للعائلة وأيضا على حسب طبيعة العمل كالورش والوجود في الأماكن العشوائية فيصبح الحل عبارة عن:
  • محاولة إيجاد عائلة الطفل لمعرفة ما هي الأسباب التي أدت إلى عمل الطفل في سن مبكرة وإن كان نتيجة الفقر فيجب توفير عمل ملائم لهم يساعدهم على عيش حياة كريمة يستطيعوا توفير كافة احتياجاتهم اليومية من طعام وشراب وملبس.
  • يجب الاهتمام بالمدرسة وعدم زيادة المصروفات المدرسية حتى يستطيع الطفل استكمال دراسته ومن الضروري عمل مراكز تدريب الصغار وحثهم على النجاح والتفوق.
  • يجب على الدولة تمويل المشروعات الصغيرة.
  • كما يجب على الدولة أن تضع عقوبات قوية للحد من عمل الأطفال.

كما يمكنك التعرف على: من الحلول المقترحة لمشكله الفقر في مصر

أسباب عمالة الأطفال في سن مبكرة

هناك الكثير من العوامل التي تتسبب في عمل الأطفال في سن مبكرة ومن أهمها:

  • انتشار الفقر: فيتسبب في غصب الطفل على العمل حتى يقدم العون لأسرته لكي يعيشوا حياة آمنة ويقضوا على العجز في المصروفات.
  • انتشار البطالة: وخاصة في الدول النامية فينتج عنه توسيع فكرة عمل الصغار في سن مبكرة وذلك لأن الصغار الذين لديهم مرتبات متدنية يتم جلبهم للعمل، فيفضل ولي الأمر هذا حتى يقوم أولاده بمساعدته في المصروفات.
  • قلة التعليم وانتشار الجهل في المجتمعات: وهذا من أكبر الأسباب التي تؤدي لعمل الصغار في سن مبكرة للحصول على حياة كريمة.
  • الاستعمار والحروب والمجاعات: مما ينتج عنهم حدوث أزمات اقتصادية للدولة وأفرادها فيزيد الفقر.
  • سوء نظام التعليم والضرب في المدارس: مما يتسبب في كره الأطفال للمدرسة والمدرسين ومحاولة الهروب منها وعدم الرغبة في الذهاب إليها.
  • انعدام الثقافة بقوانين تجريم العمالة للأطفال: حيث إنه يوجد قوانين تمنع نهائيا من عمل الأطفال في سن مبكرة أو تشردهم بعد طلاق الأب والأم.
  • الهجرة غير الشرعية: يريد المهاجرين فرصة عمل للحصول على كافة احتياجاته اليومية كالطعام والماء والثياب.
  • حاجة المسئولين عن العمل لأفراد يقومون بالعمل: يريد بعض المسؤولين المقاولين عمال ذو أجور ضئيلة ينتهزون الأطفال للقيام بهذه الأعمال مقابل إعطائهم أجور غير مناسبة.
  • محاولة تقليد الكبار: حيث يريد بعض الأطفال فعل ما يفعله الكبار ويعتمد على نفسه لكي يحصل على المال.
  • كثرة الإنجاب: فيؤدي هذا إلى الفقر وعدم الاستطاعة على توفير الاحتياجات وكثرة المصروفات، وأيضا انخفاض المستوي التعليمي للعائلة.

تأثير العمالة على الأطفال

للعمالة تأثير غير إيجابي على الصغار وذلك لأنها تتسبب في:

  • تقلل من نمو الأطفال جسديا وذلك لأنهم صحته سوف تقل وتتدهور بسبب هذا العمل الصعب الذي يتماشى مع سنة ولا مع استطاعته.
  • كما أنها تؤثر بالسلب أيضا على نموه عاطفيا وذلك لأن العمل يبعده فترات طويلة عن عائلته وأصحابه فيصيب بالعزلة ويفقد ثقته بنفسه بسبب العنف الذي يراه من المسؤولين عن العمل.
  • ومن الناحية الثقافية فإنها تؤثر عليها بالسلب أيضا لأنه سوف يبعد عن المدرسة حتى لا ينشغل عن العمل فينتج عن ذلك فلا يستطيع الطفل أن يكتب ولا يقرأ.
  • فقدان الطفل لأهم حق من حقوقه وهو التعليم فبهذا سوف يسود الجهل في المجتمع كله.
  • وهذا العمل يكون مصحوب بالكثير من المخاوف والمخاطر وقد يتعرض الطفل أثناء عمله لكسور أو يتعرض لأمراض أخري بسبب عدم معرفته بطبيعة شغله ومدى صعوبته.
  • ومن الممكن أن يتعرض لأمراض نفسية بسبب هذا العمل.
  • فقدان الصغار للحياة الاجتماعية السوية فيصير بعيدا عن مجتمعه.
  • إحساسه بالتعب المستمر بسبب العمل الصعب الذي يقوم به لفترات طويلة أثناء اليوم.
  • وجود مرض الإيدز وخاصة في الفترة الأخيرة.
    • فقد زاد بطريقة ملحوظة بين الأطفال بسبب الاضطهاد الجنسي وتعاطي المخدرات.

كما أدعوك للتعرف على: اقترح حلولًا للقضاء على مشكلة الفقر في العصر الحاضر

الطفل وسعية للعمل

يسعى الطفل للعمل من أجل أمرين:

  • الأمر الأول: الناحية الاقتصادية للعائلة والظروف المادية التي تعيشها.
  • الأمر الثاني: الاعتماد على النفس وتشجيعه على الثقة بنفسه.

المخاطر التي يتعرض لها الأطفال في العمل

يواجه الطفل الكثير من المخاطر أثناء عمله ومن أهمها:

  • التغيرات الجوية والآلات الصعبة والأحمال ثقيلة الوزن.
  • وبجانب هذه الزراعة في الأماكن الريفية فترتفع أعداد العمالة عند الأطفال في الأماكن الريفية عن أي مكان آخر.
  • أثناء عمل الطفل في الزراعة من غير التعرف على كيفية عمل الآلات الزراعية بسبب المواد الكيميائية الضارة أيضا.
    • وعدم توافر أي احتياطات لازمة لاتخاذها أثناء التعرض لتلك المخاطر.
  • بجانب هذا أيضا الحشرات والحيوانات الثانية التي من الممكن أن تواجهه أثناء عمله.

نص اتفاقية العمل الدولية

  • التخلص من فكرة عمل الأطفال في سن مبكرة.
  • يجب تخلص فترة التعليم الإلزامي حتى عمر 15 سنه ولا يكون قبل ذلك.
  • يجب عدم عمل الأطفال الذين لم يصل عمرهم إلى 18 عام في الأعمال الشاقة.
  • تعديل الحالة الاقتصادية وذلك لأنها سبب مهم جدا لعمل الأطفال في سن مبكرة.

اقرأ أيضًا: مقترحات وحلول لمشاكل ذوي الاحتياجات الخاصة

في نهاية هذا المقال عبر موقع مقال mqaall.com نكون قد تكلمنا عن حلول لمشكلة عمل الطفل في سن مبكرة من خلال تحسين الأحوال الاقتصادية والقضاء على الفقر وتوفير المشروعات الصغيرة والمتوسطة وغيرها من الحلول الأخرى.