خطوات عمل كريم مرطب لليد

خطوات عمل كريم مرطب لليد، منذ فترة وقد ساد الاتجاه العام، من الأشخاص ومن المصانع والمؤسسات جميعها للاتجاه للطبيعة، وذلك لما تم اكتشافه من أضرار الكيماويات والأثار السلبية التي تسببها المواد الكيماوية على صحة الإنسان وصحة أعضائه، وقد بدأ هذا الاتجاه أيضًا عند السيدات وذلك لتوفير الأموال الهائلة التي يتم صرفها على كريمات الترطيب ومستحضرات التجميل، وأصبحوا يبحثون عن طرق جديدة لتصنيع أو عمل خلطات تغني عن الكريم المصنع خارجًا، ويتم شراؤه من الأسواق.

ما هي كريمات الترطيب

يعتبر كريم الترطيب هو مزيج لين، من مواد طبيعية أو مواد مصنعة من عناصر كيماوية وطبيعية معًا، وأهمية كريم الترطيب هو المحافظة على صحة الجلد ولونه وملمسه وجعله رطبًا دائمًا، لأن الجلد يعتبر من الأعضاء الهامة جدا للجسم، لاحتوائه على خلايا حسية تمثل مركز الاحساس الرئيسي لجسم الإنسان، كما أنه يعتبر خط الدفاع الأول ضد الميكروبات، وهناك آلاف الوصفات التي يتم الاعتماد عليها في صنع كريمات الجمال والترطيب.

منذ قديم الأزل وأمهاتنا وجداتنا يحاولن التطوير في صناعة جميع أغراض التجميل في المنزل لما لها خصائص تتميز بالأمان والنظافة والتوفير، ويعتبر وظيفة كريمات البشرة، انها يتم استخدامها في عمليات تقشير الجسم، حيث توضع بعض الكريمات على المقشر والذي يكون له خواص حبيبية للمساعدة على تقشير الجسم.

يوجد أنواع يتم وضعها بعد الانتهاء من عملية تقشير الجسم، ولابد أن تحتوي على نسب من الفيتامينات حيث أن الجلد بعد عملية التقشير له قدرة جيدة على امتصاص ما عليه، ويوجد أيضًا بعض الكريمات والتي لها خصائص التفتيح، والبعض الآخر له خصائص توحيد لون الجسم، والبعض الآخر له خصائص علاج التشققات ونعومة البشرة.

شاهد أيضًا: فوائد كريم زبدة الكاكاو للخطوط البيضاء

كيفية عمل كريم مرطب لليد

عندما تلجأ السيدات لعمل كريم الترطيب في منزلها فإن لها وجهة نظر ثاقبة في هذا الموضوع، لأنها تقوم باختيار الرائحة التي تفضلها، وتقوم بتوفير المال وبالأخص إذا كانت طرق صنيع الكريم سهلة وبسيطة.

وطريقة تصنيع لكريم بالمنزل سهلة وبسيطة وتتلخص في:

  • احضار الزيت المفضل لعمل الكريم به، سواء مفضل لرائحته أو لخواصه وفوائده.
  • القيام بعمل خليط من الزيت وبعض المواد أو الأعشاب الأخرى في صورة مطحونة.
  • يتم تقليب المزيج جيدًا فبعضها قد يحتاج للتقليب على النار، والبعض الأخر يتم تجهيزه على البارد.
  • يتم تعبئة الكريم أو المزيج في عبوات محكمة الغلق، وذلك لسهولة استخدامها وسهولة وضعها بأي مكان.
  • ويفضل أن تكون العبوات صغيرة وسهلة الحمل، وتوضع بعيدًا عن الأطفال وبعيدًا عن الأطعمة.
  • وبعض السيدات يقمن بصناعة كريم لكل جزء في الجسم ويتم تعليق ملصق عليه باسم المنطقة المراد وضعه عليها.

أنواع الكريم المرطب لليد

بعد اللجوء إلى الكريمات المرطبة المصنوعة في المنزل، تم الاعتماد أيضًا على مكونات من الطبيعة، والبعد تماما عن العناصر الكيماوية، وعدم اللجوء إليها لينتج في أخر الأمر مركب نظيفًا صحيًا وصديق للبيئة وليس به أعراض جانبية، ويوجد بعض الخلطات التي سوف نذكر البعض منها كالتالي:

  • استخدام زيت جوز الهند، وذلك عن طريق وضعه مع شمع النحل وزيت اللوز الحلو، وإضافة قطرات من زيت عطري، وعمل مزيج متجانس بينهم، ويتم وضعهم للتسخين، ويتم تركه ليبرد ويستعمل بمركب مفيد جدًا لليدين وينصح بوضعه مرتين باليوم صباحًا ومساءً.
  • زبدة الشيا من المركبات المهمة في مستحضرات التجميل ويتم عمل كريم بها عن طريق اضافتها إلى زيت الجوجوبا وملعقة شمع العسل والزيت العطري ووضعهم للتسخين لمدة نصف ساعة، وتركها لتبرد، ويتم وضعها على الأماكن التي تحتاج ترطيب، حيث تساعد البشرة على الاحتفاظ برطوبتها ونعومتها، ومفيدة جدًا في تفتيح الأماكن الداكنة.
  • مستخلص الصبار له فوائد عديدة في ترطيب الأيدي وفي تضييق مسام الجلد مما يعطي مظهر جذاب ونعومة وترطيب، ويحافظ أيضًا على عدم دخول البكتريا الضارة والجراثيم داخل طبقات الجلد.
  • مستخلص زيت النعناع والكركم، له تأثير فعال لما له مميزات لوجود مضادات أكسدة ويعطي الجلد صحة وحيوية.

أهمية الزيوت العطرية للجسم

يوجد فوائد للزيوت العطرية التي يتم وضعها في كريمات العناية بالبشرة غير وظيفة ترطيب البشرة وتتلخص بعضًا منها مثل:

  • زيت المسك وزيت الورد يعالجان البشرة الجافة، ويتم إعطاءها نضارة ورونق.
  • زيت الليمون واللافندر، ينعشان البشرة الباهتة الذابلة، لما لهم خصائص طيارة ومضادات أكسدة.
  • زيوت الكاموميل والياسمين والصندل، من الزيوت التي يتم وضعها للأشخاص الذين يعانون من مشاكل حساسية الجلد وتهيجه، لما لهما من خواص ترطيب عالية.
  • زيوت اللافندر والمسك والروز يساعدان المرضة من علاج تمدد الجلد لما لهما خواص شد ترهلات الجلد والمساعدة في محو الخطوط البيضاء بالجلد.

فوائد عمل كريمات الترطيب للأيدي

إن اليدين تعتبر من الأعضاء أكثر عرضة للعوامل الخارجية، نظرًا لاستخدامها على مدار اليوم وبالأخص للربات البيوت، حيث تعاني العديد من السيدات من مشاكل تلف بشرة الأيدي مما تجعلها مشكلة مؤرقة لهم، وذلك لكثرة استخدامها في الحياة اليومية، من غسيل ملابس وغسيل أواني المطبخ واستخدامها في الطبخ وتسوية الطعام وتعرضها لدرجات حرارة عالية ودرجات حرارة منخفضة، ولذلك يحدث لها بعض تغير في اللون وبعد تشققات الجلد ويحدث أيضًا بعض خشونة في بشرة الأيدي ووجود الجلد التالف والميت.

لذلك تهتم جميع النساء بهذا الأمر وعمل على توفير كريم مرطب ومعالج للبشرة للحفاظ على صحة اليدين، مما له خواص مفيدة في علاج المشاكل السابق ذكرها، ولجأت معظم السيدات في الوقت الحالي لتصنيع وعمل كريمات البشرة في المنزل باستخدام بعض العناصر الطبيعية، وذلك لسهولة تصنيعها ورخص ثمن المواد المضافة للخلطات المنزلية.

ونقيس على ذلك باقي أجزاء الجسم تحتاج أيضًا إلى كريمات الترطيب والعناية بالبشرة ويكون درجة استخدام المادة الفعالة في الخليط يختلف بالمكان المراد وضع الكريم عليه سواء الساقين أو الأرجل أو البطن وكل له فوائده.

شاهد أيضًا: اسماء حمامات كريم للشعر الهايش

كيفية استخدام الكريمات المرطبة للأيدي

في البداية يتم تحديد ما تحتاجه الأيدي لتصبح ذات بشرة صحية، هل هي بشرتها جافة، هل بشرتها دهنية، هل البشرة معتدلة، هل جلد الأيدي به تشققات أو به علامات داكنة، او به جروح لا يمكن استخدام معها بعض انواع الكريمات.

بعد تحديد متطلبات الكريم الذي يخدم بشرة الأيدي يتم احضاره واخذ كمية مناسبة منه بعد غسيل الأيدي وتنشيفها، ويوضع على راحة الأيدي ويتم التدليك به في جميع الاتجاهات ويخلل به بين الأصابع، حتى يتم تشريبه جيدًا، ومن الأفضل ارتداء قفاز بعد عملية وضع الكريم على الأيدي، ويمكن عمل هذا الأمر في الليل وذلك لأنه لا يكون هناك استخدام للأيدي.

ويمكن استخدام أكثر من مركب أو كريم واحد منهم يتم وضعه في الليل وله خواص مثل علاج التشقق وعلاج لون الجلد، وكريم نهاري يتم وضعه بالنهار وذلك لمجرد الترطيب فقط.

شاهد أيضًا: طريقة عمل كريمات للجسم

في نهاية حديثنا تناولنا أهمية كريمات الترطيب للجسم وبالأخص للنساء، لما فيها من فوائد جيدة للجلد من إعطاءه رونق وجمال وملمس ناعم ولون جذاب، وتهتم العديد من السيدات بالمحافظة على صحة بشرتها لأنها من علامات الجمال والأنوثة.

مقالات ذات صلة