قناه السويس قديما وحديثا

نقدم لكم كل ما يخص قناه السويس قديما وحديثا على موقع mqaall.com، والتي هي عبارة عن مجرى مائي يعمل على ربط البحرين الأحمر والمتوسط ببعضهما البعض.

ويفصل بين قارتي آسيا وأفريقيا، ولكن كيف كان هذا المجرى من قبل؟ وما التغيرات التي حدثت به؟ هذا هو ما سنركز عليه في مقالنا.

قناه السويس قديما وحديثا

إليك كافة المعلومات المتعلقة بقناه السويس قديما وحديثا كما يلي:

قناة السويس قديما

  • كانت أول محاولة لبناء قناة السويس على يد نابليون أثناء نهايات القرن الثامن عشر.
    • وهذا خلال رحلاته الاستكشافية لمصر، فقد أجرى الدراسات والخطط حول ذلك سنة 1799م.
  • إلا أنه لم يتمكن من ضبط القياسات بين البحرين، وهذا جعله يرجع عن فكرة البناء في ذلك الوقت.
  • تمت المحاولة الثانية لبناء القناة خلال المنتصف من القرن التاسع عشر بواسطة أحد المهندسين الفرنسيين وهو فرديناند دي لسبس.
  • فقد حاول أن يقنع نائب الملك المصري أي سعيد باشا لكي يدعم بناء القناة، وتم إنشاء شركة قناة السويس على مستوى العالم، والتي سمحت بتشغيل القناة حتى 99سنة.
  • كانت بداية بناء القناة سنة 1859م وبلغت تكلفتها حوالي مئة مليون دولار، وقد كان لها تأثير كبير للغاية على التجارة العالمية.
  • فقد كان يتم نقل البضائع لجميع أنحاء العالم خلال وقت قياسي، ولكن مصر اضطرت إلى بيع ما تملكه من أسهم داخل القناة نتيجة تراكم الديون.
  • ونشأت عدة صراعات بين مصر وإسرائيل بسبب القناة، وأغلقت مرات عديدة.
  • وفي عام 1962م استطاعت مصر تسديد جميع مدفوعات قناة السويس، واستعادت سيطرتها على القناة من جديد.

شاهد أيضا: بنك قناة السويس الموقع الرسمي

قناة السويس حديثا

  • أنشئت قناة جديدة كان طولها يتراوح تقريبا بين 60 إلى 95 كم، لتصبح بمحاذاة القناة التي تم تأسيسها من قبل، وهذا من أجل تحقيق استفادة أكبر.
  • تمتلك قناة السويس حديثا عدة مميزات رائعة، من ضمنها سهولة حركة النقل بالاتجاهين، وزيادة الدخل القومي في مصر، واستقطاب القناة لسفن عديدة.
  • بالإضافة إلى تقليص وقت العبور من 18 ساعة إلى 11 فقط، وتقليل مدة انتظار السفن من إحدى عشر ساعة لتصبح ثلاث ساعات فقط، مما أدى إلى انخفاض سعر الرحلة.

حفل افتتاح قناة السويس

بعد الانتهاء من بناء قناة السويس، نظم الخديوي إسماعيل باشا حفلا كبيرا لافتتاح القناة، وكان كالتالي:

  • حضر الاحتفال ما يقارب 6000 شخص من بينهم الكثير من الشخصيات الهامة، ورؤساء الدول، وبعض الأمراء، وأظهر الخديوي الكثير من الكرم أثناء استقبال ضيوفه.
  • فقد رحب بهم وأمر بتجهيز منصات خشبية كبيرة مغطاة بالورود، إلى جانب اللافتات الترحيبية.
  • وعرض الألعاب النارية، وقد أطلقت دار الأوبرا الخديوية المتواجدة بالقاهرة.
  • ظلت هذه الاحتفالات لأسابيع كثيرة، استمتع بها ضيوف الخديوي إسماعيل من خلال قيامهم برحلات متعددة في نهر النيل.
  • بالإضافة إلى زيارتهم للمعابد العريقة، والجلوس في الخيام المتواجدة داخل الصحراء، كما شهدوا الكثير من الاحتفالات القديمة التي يقوم بها البدو هناك.
  • ويقول البعض أنها سميت بهذا الاسم نسبة إلى مدينة السويس، كما يقول البعض الآخر أن سبب التسمية هو بدء عمليات الحفر من مدينة السويس.
  • والصحيح هو تسميتها على اسم برزخ السويس الذي تعبره.

اقرأ أيضا: طول قناة السويس الجديدة

أهمية قناة السويس حديثا

نقدم لكم بشكل تفصيلي مدى أهمية قناة السويس في الوقت الحالي من خلال النقاط التالية:

  • تعتبر قناة السويس مصدر دخل رئيسي لمصر، فيصل إجمالي الإيرادات الخاصة بها إلى ما يزيد عن 3 مليارات دولار بشكل سنوي، ويعبر خلالها ما يزيد عن 17000 سفينة.
  • وهذا يعني أن هناك 50 سفينة تقريبا تمر يوميا عن طريق هذه القناة المسؤولة عن ربط البحرين الأحمر والمتوسط.
  • تشكل القناة 8 بالمائة من حركة الملاحة في العالم، فهي توفر الوقت والمال بالعمليات الخاصة بنقل البضائع.
  • تعد إحدى أهم الممرات المائية العالمية، وهذا لأنها تستخدم بشكل كبير في الشحن.
  • تعتبر أقصر طريق بحري متواجد بين آسيا وأوروبا، كما أنها القناة الأطول بالعالم.
  • تتضمن أقل نسبة حوادث بالنسبة للممرات المائية الأخرى.
  • يمكن توسيعها في أي وقت.

تطورات قناة السويس

تم حدوث العديد من التطورات داخل قناة، من ضمنها ما يلي:

  • فأثناء افتتاحها سنة 1869م كان عمقها حوالي 8 م، أما مساحة قطاعها المائي فكان 302م2 تقريبا.
  • وخلال الفترة التي تمتد من سبعينات القرن ال 19 إلى ستينات القرن ال 20، وصل عمقها إلى ما يقارب 14.5م.
  • وبالنسبة إلى مساحة القطاع المائي بها أصبحت تساوي 1,800م2.
  • في سنة 1964م، حدثت زيادة في عمق القناة، فقد وصل حتى 15.5م، وبلغت مساحة المقطع المائي تقريبا 2,100م2، ولكن توقف تطوير القناة بشكل مؤقت.
  • فظلت على هذه الأبعاد إلى سنة 1975م عندما أسست هيئة القناة مشروعا يحتوي على خطة لتطوير القناة خلال مرحلتين.
  • فزاد عمقها بحوالي 5م عن السابق، فأصبح عمقها تقريبا 19.5-20م، كما زادت مساحة القطاع المائي داخل القناة حتى وصل إلى ما يقارب 3,600م2.
  • وأدى هذا المشروع إلى زيادة عرض القناة بحوالي 70-90م.

شاهد من هنا: بحث عن قناة السويس قديماً وحديثاً

بعد أن اطلعنا على جميع المعلومات الخاصة بقناه السويس قديما وحديثا، نكتشف مدى أهمية القناة.

وامتلاكها مميزات لا مثيل لها وأنها مرت بالعديد من المراحل والتطورات المختلفة إلى أن وصلت لشكلها الحالي، وما زال هناك تطورات مستمرة بها، بالإضافة إلى دورها الكبير في جعل مصر ذات مكانة متميزة بين الدول.

مقالات ذات صلة