حروق الشمس وانتفاخ الوجه

حروق الشمس وانتفاخ الوجه، يتسبب التعرض لأشعتها هذه الحروق التي تترك أثراً ضاراً على الجلد والبشرة بشكل عام، بالإضافة إلى أنها تسبب في تورم الوجه وانتفاخه بصورة كبيرة والتي قد ينتج أيضاً بعض الالتهابات، ومن المعروف أن لحروق الشمس درجات مختلفة ويرجع السبب في ذلك للمدة التي يتعرض فيها الجسم والوجه للشمس، وتكثر تلك الحروق في خلال فصل الصيف الذي ترتفع فيه درجة الحرارة وتزداد فيه سخونة أشعة الشمس، ويتأثر لون البشرة أيضاً حيث نجدها تميل للاسمرار بعض الشيء وهذا أمر يزعج الفتيات بشدة.

ما هي حروق الشمس؟

يطلق عليها أيضاً اسم الحرق الشمسي وهي ناتجة عن الوقوف لساعات كبيرة تحت أشعة الشمس الساخنة، حيث نجد لون الجلد الطبيعي يميل للاحمرار الشديد وعند لمسه يشعر المريض بألم كبير وسخونة شديدة، ولا تظهر هذه الأعراض إلا بعد ساعتين وأحياناً تصل لبضعة ساعات، وتظهر هذه الحروق نتيجة بسبب تعرض الإنسان بصورة متكررة للأشعة فوق البنفسجية، وتسبب في ظهور بثور وتقرحات في الجلد وقد يصل أيضاً لمرحلة الجفاف وتظهر عليه علامات التجاعيد والضرر الأشد خطورة هو الإصابة بسرطان الجلد.

شاهد أيضًا: ماسك لحروق الشمس والبحر

أسباب انتفاخ الوجه بعد التعرض للشمس

  • تعريض الوجه للشمس لساعات طويلة يومياً وبشكل متكرر أثناء النهار.
  • تحتوي الشمس على نوع ضار من الأشعة وهي الفوق بنفسجية والتي تسبب العديد من الإصابات للوجه مثل الاحمرار والالتهابات الشديدة.
  • الذهاب إلى البحر والجلوس على الشاطئ تحت أشعة الشمس فترات طويلة تسبب أيضاً في انتفاخ الوجه وتورمه.
  • من الممكن أن تسبب هذه الحروق في ظهور بعض البثور العميقة في الوجه مما يستدعي الذهاب للطبيب كي يخضع الوجه للعلاج الفوري.

وصفات منزلية لعلاج انتفاخ الوجه

  • ماسك البابايا:

    يقوم بمعالجة الحروق التي تسببها أشعة الشمس للوجه ويقوم بتفتيح لون البشرة التي تعرضت للاسمرار، حيث يتم وضع الماسك بعد أن نقوم بتقشير ثمرة البابايا ثم يتم هرسها وبعدها يتم توزيعها على الوجه بعناية وتركها لمدة ثلاثون دقيقة وبعدها يتم غسل الوجه بالمياه الباردة.

  • نشا الذرة:

    يعالج الانتفاخ الاحمرار الموجود بالوجه ويعمل أيضاً على تهدئتها حيث يتم وضع نشا الذرة في قليل من المياه، ويتم خلطه جيداً حتى يصبح عجيناً متماسكاً وبعدها يتم وضعها على الوجه.

  • الزبدة:

    تحتوي على حمض اللاكتيك الذي يعمل على علاج انتفاخ الوجه الناتج عن تعريضه للشمس، حيث نقوم بخلط قليل منها في عصير الطماطم ثم تبدأ عملية تدليك بالقطن للوجه بهذا الخليط.

  • الشوفان:

    يساعد في تهدئة الحكة التي تصيب الوجه بعد إصابته بحروق الشمس، حيث يتم خلط الشوفان مع اللبن والعسل الأبيض ويتم مزجهم جيداً بعدها يتم وضع هذا المزيج بواسطة قطعة نظيفة من القماش على الوجه لتدليك الأماكن المنتفخة.

  • البطاطا:

    تستخدم البطاطا المهروسة أو المسلوقة في علاج الانتفاخ والاحمرار عن الناتج من حروق الشمس، حيث يتم إزالة القشر عنها ويتم وضعها على الوجه لتهدئة الألم بصورة يومية حتى يشفى تماماً.

  • البندق:

    يساعد أيضاً في علاج انتفاخ الوجه وتهدئة موضع الألم لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة، ويعيد للوجه نضارته من جديد حيث يضاف إليه القليل من المياه لتدليك أماكن الانتفاخ والالتهابات بواسطة قطعة من القطن.

بعض العوامل المؤثرة في حروق الشمس

  • طبيعة الجلد:

    يوجد بعضاً من البشر لديهم تحسس من أشعة الشمس وهذا بدوره يؤثر على الجلد عند تعرضهم لها، ونجد أن من يمتلك بشرة بيضاء أو فاتحة هم أكثر الفئات التي تصاب بحروق الشمس.

  • العمر:

    يؤثر في حروق الشمس بشكل كبير لأن البشرة تكون حساسة وضعيفة في بعض المراحل العمرية وخاصة في الأطفال ما قبل الستة سنوات وعند كبار السن ممن تخطوا سن الستين عاماً.

  • الفترة الزمنية من اليوم:

    الخروج في الفترة ما بين 10 صباحاً وحتى 4 عصراً تزداد فيها احتمالية تعرض الجسم للحروق، والسبب في ذلك أن أشعة الشمس خلال تلك الفترة تكون ساخنة جداً وهذا يجعل الأشعة الفوق بنفسجية تلقي بضررها على الجلد.

  • الجلوس بالقرب من السطح العاكس:

    لأنه هذا النوع من الأسطح تعكس أشعة الشمس على الجلد مثل الثلوج والمياه كالجلوس بالقرب من البحر والرمل الأبيض يعكسها أيضاً.

  • أحد فصول السنة:

    والمقصود هنا هو فصل الصيف حيث تزداد الشمس سخونة وتكثر أشعتها وخاصة خلال فترة الظهيرة وتكثر فيه حروق الجلد وانتفاخ الوجه بكثرة.

  • وقوع الدولة على خط الاستواء:

    يجعل فرص الإصابة بحروق الشمس تزداد لأن القرب من خط الاستواء يجعل أشعة الشمس أكثر سخونة ويجعل درجات الحرارة مرتفعة بشكل ملحوظ.

أعراض الإصابة بحروق الشمس

  • ظهور احمرار شديد في الجلد.
  • تورم الجلد وخاصة الوجه.
  • إصابة العين ببعض الالتهابات والشعور بألم شديد بها.
  • صعود سخونة من الجلد بمجرد لمسه.
  • ظهور بعض البثور في الجلد التي يملأها الماء أو ما يطلق عليها فقاعات.
  • ظهور تقرحات في الجلد.
  • الصداع.
  • درجة حرارة مرتفعة تصل للحمى.
  • الشعور بإرهاق شديد في الجسم.
  • الشعور بالغثيان.

شاهد أيضًا: علاج حروق الشمس في المنزل

أعراض تستدعي زيارة الطبيب

  • ظهور البثور في الكثير من أنحاء الجسم.
  • ظهور البثور على الوجه والأيدي.
  • زيادة التورمات في الجسم بكثرة.
  • ظهور صديد وتقرحات على البثور أو انتشار خطوط لونها أحمر عليها.
  • الذهاب إلى الطبيب إذا وجد درجة حرارة الجسم مرتفعة بمقدار 39.50 درجة مئوية.
  • إذا ظهرت عليها بعض أعراض التشويش مثل الرؤية والسمع.
  • وصل الجلد إلى حد الجفاف.
  • تكرار حالات الإغماء.

علاج حروق الشمس

  • الخل الأبيض:

    يحتوي على حمض الأستيك والذي يدخل في تركيب أقراص الأسبرين لذلك يقوم بتسكين الألم الناتج عن حروق الشمس ويخفف من حدة الاحمرار، فمن الممكن أن نقوم بوضع كوب من الخل عشرون دقيقة في مياه فاترة وبعدها نبدأ في وضع كمادات من هذا الكوب على مواضع الاحمرار والانتفاخ، وبدلاً عن ذلك يمكن أن نضع القليل من الخل فوق المنديل الورقي ونضعه على مناطق الإصابة ونتركه حتى يصبح جافاً.

  • لبن الزبادي:

    يحتوي على البكتريا النافعة ومجموعة من الأنزيمات تساهم بدورها في معالجة الحروق الناتجة عن أشعة الشمس، حيث يتم وضع اللبن الزبادي مثل الدهان على موضع الإصابة ونتركها خمسة دقائق فقط وبعدها يتم غسله بالمياه الباردة.

  • الخيار:

    يساعد الخيار في علاج حروق الشمس والانتفاخ واحمرار الجلد الناتج عنها لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة وبعض المسكنات الطبيعية لمواضع الألم، يتم تبريد الخيار وبعدها يتم هرسه ثم نبدأ بوضعه على أماكن الحروق.

  • البابونج:

    يتم نقع كمية من البابونج في المياه ثم نقوم بعمل كمادات بقطعة ناعمة من القماش أو بقطعة من القطن ثم نضعها على مواضع الحروق والالتهابات التي تسببت فيها أشعة الشمس.

  • زيت خشب الصندل:

    يتم وضع هذا الزيت على مواضع الاحمرار والحروق فهو يعمل على تهدئتها ويخفف أيضاً من حدة الألم الناتج عنها، ولا يسمح بتكوين بكتريا حول البثور والتقرحات الموجودة على الجلد.

  • كمادات الماء الباردة:

    يخفف الماء البارد من ألم حروق الشمس والحكة التي توجد على الأماكن المصابة، ويمكن وضع كمادات مغموسة في المياه الباردة على هذه الأماكن لتهدئتها وتبريدها.

  • خل التفاح مع حمام الماء البارد:

    يمكن أن نضع كوب واحد من خل التفاح في حوض الاستحمام بعد ملئه بالماء البارد، حيث يعادل درجة الحموضة في المناطق المصابة من الجلد بحروق الشمس ويساعد أيضاً تخفيف الآلام والحكة.

  •  فيتامين ھ:

    تتميز هذه الأقراص باحتوائها على مواد مضادة للأكسدة تساعد في علاج الالتهابات والحروق التي نتجت عن التعرض لأشعة الشمس ويمكن وضعه بطريقة مباشرة على مناطق الجلد التي تم تقشيرها.

  • نبات الألوفيرا:

    يحتوي على مركبات تستخدم في علاج الحروق ومنها التي تنتج عن الشمس وتصيب الجلد، حيث يتم وضع العصارة التي تأخذ الشكل الهلامي وتم استخراجها من هذا النبات، على مناطق التورم والاحمرار لأنها تقوم بتهدئة وتخفيف الألم الناتج عنها.

  • زيت اللافندر:

    يستخدم لتهدئة وتخفيف التهاب حروق الشمس على الجلد حيث يمكن أن نضع ملعقة واحدة من زيت اللافندر على قليل من المياه ثم تبدأ بوضعها على مواضع الاحمرار والالتهابات، ويمكن أن نمزج ملعقة صغيرة من زيت اللافندر مع أربعة ملاعق من هلام أو جل الصبار مع كبسولتين من فيتامين E وملعقة واحدة صغيرة من خل التفاح، بعدها نبدأ بخلط كل هذه المكونات لعمل كريم يستخدم كدهان للأماكن المصابة.

نصائح للوقاية من الإصابة بحروق الشمس

  • يحذر من الخروج في الفترة التي تبلغ الشمس فيها ذروتها وتصبح فيها أشعة الشمس أكثر سخونة وهذه الفترة تمتد إلى 10 صباحاً وحتى 4 عصراً.
  • ارتداء ملابس ذات أكمام طويلة تقوم بتغطية الأذرع والأرجل لتجنب تعريض الجلد لأشعة الشمس.
  • ينصح بارتداء قبعات كبيرة تغطي كامل الوجه كي تساعد في تغطية الوجه.
  • استعمال الكريمات الواقية للشمس على الوجه وباقي أنحاء الجسم التي سوف يتم تعريضها للشمس مباشرة، بحيث نضعها قبل أن نخرج بخمسة عشر دقيقة، ويجب الانتباه لوضعها كل ساعتين على الجسم الذي يتعرق بكثرة أو عند النزول لحمام السباحة أو البحر.
  • يجب أن نرتدي النظارة الشمسية عند الخروج من المنزل صباحاً لحماية العين من التعرض للأشعة الفوق بنفسجية الآتية من الشمس.
  • يحذر من استعمال الكريمات أو المنتجات التي تستخدم في تسمير الجسم بمادة الشمع الشمسي.

شاهد أيضًا: اسم كريم لعلاج حروق الشمس

وفي الختام نتمنى أن يكون مقال حروق الشمس وانتفاخ الوجه قد نال اعجابكم، وللاستفسار عن أي شيء اخر يرجى ترك تعليق بالأسفل.

مقالات ذات صلة