فوائد ماء اللقاح للبشرة واستعمالاته

فوائد ماء اللقاح للبشرة واستعمالاته، ماء اللقاح أو كما يطلقون علية لقاح النخيل هو عبارة عن ماء تم تحضيره بواسطة السائل المستخرج من طلع النخيل وتحديدًا من النوع الساير.

وتم استخدامه قديما في علاج العديد من الأمراض التي تتعلق بالإنجاب ومشاكل البشرة وقلة الخصوبة وغيرها الكثير، وسوف نتعرف أكثر على فوائد ماء اللقاح للبشرة واستعمالاته من خلال هذا الموضوع فتابعوا معنا السطور الآتية.

فوائد ماء اللقاح للبشرة

يتميز ماء اللقاح برائحته المميزة ومذاقة المنعش الجميل وكما ذكرنا من قبل أن لماء اللقاح فوائد عدة للبشرة والوجه والجسم بالكامل ومن خلال النقاط التالية سنتعرف بالتفصيل على هذه الفوائد وتحديدًا الخاصة بالبشرة وهي كالآتي:

  • يعمل على شد الجلد ليبدو بمظهر أفضل وذلك من خلال تحفيز إنتاج الكولاجين داخل البشرة وهي المادة التي كلما قل إنتاجها ظهرت البشرة جافة وباهته وغير صحية.
  • يعمل على تفتيح لون البشرة بالإضافة لقدرته على توحيد لونها وترطيبها، يساعد في قبض المسامات الواسعة ويعالج تصبغ الجلد ويقلل من الهالات السوداء والبقع الداكنة.
  • يعزز من نضارة البشرة وتطهيرها من البكتيريا والفطريات التي تسبب الإصابة بالبثور والرؤوس السوداء وحب الشباب، مما يعطي مظهر أجمل للبشرة مليء بالحيوية والنضارة.
  • يساعد في تأخير ظهور الخطوط البيضاء والتجاعيد حول منطقة العين ويحارب علامات تقدم العمر المزعجة، ينظف الوجه من الدهون والأتربة وذلك من خلال استخدامه بشكل يومي.

فوائد ماء اللقاح للجسم

أما عن فوائد ماء اللقاح للجسم فهي عديدة وسوف نتحدث عنها بالتفصيل لاحقًا، وقد تم استخدامه منذ قديم الأزل وأول من أكتشف ماء اللقاح هم العرب واستطاعوا أن يقدموه كعلاج للكثير من الحالات التي سنذكرها لكم فيما يلي:

  • استخدامه كمشروب يومي له أهمية كبيرة في تنشيط الدورة الدموية وهي التي تجعل أجهزة الجسم تعمل بشكل أفضل.
  • فعال في محاربة الجذور الحرة ومنع انتشارها داخل الجسم وهي من المسببات الرئيسية لأمراض السرطان المختلفة.
  • يعمل على ضبط نسبة السكر في الدم وخاصة لمرضى السكري من النوع الثاني مما يقلل خطر الإصابة بنوبات السكر والغيبوبة.
  • علاج فعال للأشخاص الذين يعانون من الحالات النفسية المختلفة مثل الاكتئاب وكثرة القلق ويعتبر من المهدئات الطبيعية.
  • يعالج مشاكل المعدة المختلفة مثل الحموضة والانتفاخ والإمساك وعسر الهضم، كما يستخدم كمهدئ للتقلصات وحرقة المعدة.
  • مفيد لمرضى القولون العصبي وقرحة المعدة كما يعالج التهاب الكبد الحاد ويقلل من إنزيمات الكبد المرتفعة.
  • يساعد على تقليل آثار الإشعاع في الجسم والدم مما يجعله من الأدوية الفعالة التي تستخدم للمرضى الذي يتم علاجهم عن طريق الإشعاع.
  • يعمل على تقوية المناعة ورفع مقاومة الجسم للأمراض المختلفة، يعمل على تحسين أداء الجهاز العصبي ويعالج التهاب الأعصاب.
  • يساعد في رفع مستوى الخصوبة عند النساء والرجال وذلك عن طريق تحفيز إنتاج عدد أكبر من البويضات والحيوانات المنوية.

أهمية ماء اللقاح للجسم

  • يعد مصدر غني بالأحماض الأمينية والمعادن والفيتامينات والتي تمنح الجسم ما يحتاجه من هذه العناصر بشكل يومي.
  • يساعد في التخلص من التعب والإجهاد اليومي ويمنح الجسم القوة والنشاط اللازم لممارسة الأعمال اليومية دون الشعور بالإرهاق.
  • يحتوي على نسبة جيدة من حمض الفوليك وإنزيمات النياسين والتي تساعد الجسم في التخلص من الدهون الضارة التي تترسب حول الكبد والأجهزة الحيوية في الجسم.
  • يعمل على ضبط نسبة الكوليسترول في الدم مما يقلل من مخاطر الإصابة بتصلب الشرايين وأمراض القلب والجلطات والسكتات الدماغية.
  • يحسن من أداء الجهاز الهضمي عن طريق ضبط الشهية مما يساعد على تنظيم عملية التمثيل الغذائي وحرق السعرات الحرارية.
  • يحتوي على نسبة كبيرة من مادة الروتين وهي مادة فعاله في علاج ضغط الدم المرتفع وضبط مستوى الضغط في الجسم بشكل عام.
  • يساعد في علاج كل من أمراض الشيخوخة والأنيميا وفقر الدم ويرفع من معدل الهيموجلوبين في الدم مما يعمل على زيادة كريات الدم الحمراء.

شاهد أيضًا: فوائد الجزر للجسم والبشرة

مكونات ماء اللقاح وطريقة تحضيره

كما ذكرنا من قبل أن ماء اللقاح يتم تحضيره من حبوب لقاح النخيل الساير والتي يتم جمعها في فصل الربيع، وإليكم مكوناته وطريقة تصنيعه فيما يلي:

  • يتكون ماء اللقاح من البروتين وسكر القصب والكالسيوم ومجموعة من الفيتامينات والمعادن بالإضافة لنسبة من هرمون الاستروجين، وهذا ما يمنحه أهمية كبيرة للجسم والبشرة كما ذكرنا من قبل وإليكم جميع مكوناته كاملة ونسبة كل منها كما يلي:
  • 22% من البروتين.
  • 18% من سكر القصب.
  • 55% من الكالسيوم.
  • 12% من فيتامين ب.
  • 8% من فيتامين ج.
  • 16% من الحديد.
  • 21% من الفسفور.
  • طريقة إعداد ماء اللقاح تتم من خلال بعض الخطوات والتي تستمر لعدة أيام وإليكم خطوات تحضيره كما يلي:
  • يتم فرز حبوب اللقاح والاحتفاظ بالجيد منها فقط وإزالة الباقي.
  • الخطوة الثانية يتم فيها غسل الحبوب بالماء للتخلص من الغبار والشوائب العالقة بداخلها.
  • نقوم بوضع الحبوب بعد تجفيفها في الوعاء الخاص بعملية التقطير، ثم نضيف كمية معينه من الماء ونتركهم على حرارة عالية حتى تصل إلى الغليان.
  • يتم غلى الحبوب في قدر معدني كبير لدية أنبوب لتسهيل عملية التقطير والاحتفاظ بالبخار الناتج من تكاثف الماء.
  • يتم وضع زجاجة في نهاية الأنبوب لتتجمع المياه بداخلها إلى أن تمتلئ نكون قد حصلنا على ماء اللقاح.

اقرأ أيضًا: فوائد فيتامين أ الصحية للجسم والبشرة

أضرار استخدام ماء اللقاح

لا توجد أضرار بالمعنى الحرفي لماء اللقاح ولكن هناك أشخاص يعانون من حساسية حبوب اللقاح وهذا الأمر يحدث لهم كل عام تقريبًا، لذلك من الأفضل التأكد من خلال الطبيب أنك لا تعاني من التحسس لهذا الماء قبل استخدامه على البشرة أو تناوله كمشروب، وإليكم الآثار الناتجة عن استخدام ماء اللقاح كما يلي:

  • الشعور بحرقه في الحلق واللسان مع حكة في الفم والأنف.
  • تورم اللسان والشفاه وقد يتورم الوجه أيضًا لبعض الدقائق.
  • حدوث غثيان يصاحبه بعض التقيؤ وأحيانا إسهال.
  • في حالات نادرة قد يتورم الحلق مما يسبب مشاكل في التنفس وقد تصل الأعراض للاختناق.

قد يهمك: فوائد زيت الروز ماري وكيفية استخدامه

كيفية استخدام ماء اللقاح للجسم والبشرة

كما أشرنا من قبل أن ماء اللقاح أمن تمامًا على الصحة فيما عدا من يعانون من حساسية حبوب اللقاح، وفيما يلي طرق استخدام ماء اللقاح للاستفادة منه على البشرة والشعر والجسم:

  • يمكن إضافة ملعقة من العسل الأبيض على كوب من ماء اللقاح والتقليب جيدًا وتناوله صباحًا أو قبل النوم كما تفضلون، ولكن يفضل شربه في الصباح ليمنح الجسم الطاقة والحيوية لباقي اليوم.
  • يستخدم على البشرة من خلال قطنه مبلله بماء اللقاح ويتم تمريرها على الوجه مرتان في اليوم بعد تنظيف الوجه بالماء والغسول.
  • يمكن إضافة ملعقة كبيرة من ماء اللقاح على الشعر أثناء غسله فهو يعطي لمعان وبريق للشعر بالإضافة لتنظيف فروة الرأس وتطهيرها من البكتيريا.

كان هذا كل ما لدينا من معلومات حول فوائد ماء اللقاح للبشرة واستعمالاته نرجو أن نكون قدمنا لكم معلومات مفيدة حول هذا المنتج ولكن يجب أن نوضح أنه لا يجب الاعتماد على حبوب اللقاح بمفردها كعلاج، ومن الأفضل زيارة الطبيب.

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق