مفهوم الأمانة في الإسلام

مفهوم الأمانة في الإسلام من المفاهيم الهامة التي وضحها علماء الشرع، فالأمانة واحدة من الصفات التي ترتقي بها الأمم وتبنى بها الحضارات، ولذلك الدين الإسلامي كان حريص على غرس فكرة الأمانة في نفوس المسلمين.

فالأمانة تنشر المحبة والود بين الجميع وبها تستقيم الأمور، ولمعرفة كل ما يخص مفهوم الأمانة في الشريعة الإسلامية تابعوا مقالنا عبر موقع mqaall.com

مفهوم الأمانة في الإسلام

الأمانة في الإسلام يمكن تعريفها من حيث اللغة ومن حيث الاصطلاح، ونحن سنوضح لكم ذلك فيما يلي:

أولًا: تعريف الأمانة في اللغة

  • الأمانة في اللغة المقصود بها الصدق والإخلاص في فعل الأمور على مختلف أنواعها.
  • كذلك تعرف الأمانة من حيث اللغة بأنها الوفاء بالعهد والثبات على هذا الموقف، مهما طرأ التغير على الأمور، فالأمين شخص ثابت على موقفه.
  • الأمانة كذاك تعني توحيد الله سبحانه وتعالى، ونستدل على ذلك من قوله تعالى: (إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ).
  • ومن التعريفات الشهيرة للأمانة كذلك تعريف ابن منظور لها حيث قال: الأمانة هي المعنى المقابل للخيانة.
  • أما الأصفهاني فعرف الأمانة بأنها أن يؤتمن الشخص على الودائع المختلفة.
  • ومن ضمن معاني الأمانة كذلك العقل الذي يفكر به العبد ويعرف به الله سبحانه وتعالى، وبهذا العقل يصل إلى إقرار العدل.

شاهد أيضا: موضوع تعبير عن الأمانة

تعريف الأمانة في الاصطلاح

  • الأمانة في الاصطلاح هي كل ما يلزم على الإنسان من أمر ينبغي القيام به وحفظه.
  • الأمانة في الدين الإسلامي تشمل كل ما يحث عليه الدين الحنيف من فضائل.
  • تضمن الأمانة كذلك التشريعات والأوامر الإلهية، مثل القيام بأداء الفروض كالصلاة والصوم والزكاة وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا.
  • كما تتضمن الأمانة كذلك حفظ أسرار الغير، وعدم النطق بها حتى الموت.
  • مفهوم الأمانة في الاصطلاح يتسع ليشمل كذلك ما يثبت في النفس من أخلاقيات كريمة، تمنع الإنسان من التعدي على ما ليس له حق به.
  • كما يتضمن مصطلح الأمانة ثلاث فروع هم:
    • عفاف الشخص الأمين عما لا حق له فيه.
    • أداء الأمين للحقوق التي عليه تجاه الغير.
    • حرص الأمين على حفظ الأمانة، واستشعاره بمدى أهمية ذلك الأمر، وعدم التساهل فيه.

ما هي فضائل الأمانة؟

الله سبحانه وتعالى أمر العباد بالتحلي بالأمانة، وفي ذلك فوائد عظيمة للأمين، حيث:

  • التحلي بالأمانة يدل على كمال إيمان الإنسان وقوته، ويبعد عنه وساوس الشيطان.
  • الإنسان الأمين لا يخون أبدًا.
  • الأمانة تساعد على حفظ أعراض الناس وعدم التعرض لهم بما يؤذيهم.
  • تساعد الأمانة في أن يحصل كل ذي حق عن حقه.
  • للأمانة فضل في الحفاظ على قوة المجتمع وتماسكه.
  • تعتبر الأمانة صورة من صور امتحان الله لعباده، ومن ينجح له في الدنيا والآخرة أجر عظيم.
  • مستوى أمانة الإنسان يشير لمستوى تدينه.
  • الله يجازي الأمناء بفضل واسع وأجر عظيم.
  • عكس الأمانة الخيانة وتلك الصفة من صفات المنافق الذي تنتظره نار جهنم.
  • التحلي بالأمانة يساعد على حلول البركة على الأمين في شتى مناحي الحياة.
  • الأمانة تحفظ حقوق الناس من الضياع، وبالمثل تحفظ حقوق الأمين.

اقرأ أيضا: مقدمة عن الأمانة للاذاعة المدرسية

صور الأمانة المختلفة

للأمانة صور مختلفة، ولاسيما أن الأمانة تنقسم لما يخص حقوق الله سبحانه وتعالى، وما يخص حقوق العباد، وفيما يلي عرض لبعض صور الأمانة التي ذكرت في الشرع الإسلامي:

  • الدين: ويعتبر الأمانة العظمى التي حفظها الرسل والأنبياء ومن بعدهم العباد، وأمانة الدين تتضمن القيام بفروض الله كاملة.
  • ولاية الدولة: وتعني العمل بأمانة لصالح الدولة، وتعيين من يصلح، وكتمان أسرار الدولة.
  • الشهادة: من الأمانة الشهادة بحق وعدم تحريف أي شيء فيها لصالح طرف على حساب طرف آخر.
  • الأموال: وأمانة الأموال تعني حفظ مال الغير وعدم التعدي على ما ليس لك به حق.
  • أعراض العباد: وتلك من الأمانات العظمى، فالمسلم عليه أن يبعد لسانه عن القذف والنميمة والغيبة.
  • أرواح وأجسام العباد: لا يحق لمسلم أن يعتدي بالقول أو الفعل على جسد وروح غيره، فتلك حدود الله من يتعداها له عذاب عظيم.
  • المعارف والعلوم: وتضمن الأمانة هنا أن يعلم المسلم هذه العلوم والمعارف بنفس الطريقة التي تلقاها بها، فلا يحرف شيء لأن في هذا افتقاد للأمانة.

آيات قرآنية وأحاديث شريفة عن الأمانة في الإسلام

الله سبحانه وتعالى على لسان رسوله الكريم يدعو المسلمين للأمانة، سواء في كلمات القرآن العظيم أو في سنة النبي، وفيما يلي بعض من آيات الله وأحاديث النبي حول الأمانة:

  • قال تعالى: (الَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ).
  • قال تعالى: (يا أَيُّهَا الَّذينَ آمَنوا لا تَخونُوا اللَّـهَ وَالرَّسولَ وَتَخونوا أَماناتِكُم).
  • قال تعالى:(إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ).
  • قال تعالى: (إِنَّ اللَّـهَ يَأْمُرُكُمْ أَن تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إلى أَهْلِهَا).
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (العاملُ على الصدقةِ بالحقِّ لوجهِ اللهِ عزَّ و جلَّ، كالغازي في سبيلِ اللهِ حتى يرجعَ إلى أهلِه).
  • قال كذلك الحبيب المصطفى: (الخازِنُ الأمِينُ، الذي يُؤَدِّي ما أُمِرَ به طَيِّبَةً نَفْسُهُ، أحَدُ المُتَصَدِّقِينَ).
  • روى الإمام البخاري في صحيحه: (أَخْبَرَنِي أبو سُفْيَانَ، أنَّ هِرَقْلَ قَالَ له: سَأَلْتُكَ مَاذَا يَأْمُرُكُمْ؟ فَزَعَمْتَ: أنَّه أمَرَكُمْ بالصَّلَاةِ، والصِّدْقِ، والعَفَافِ، والوَفَاءِ بالعَهْدِ، وأَدَاءِ الأمَانَةِ، قَالَ: وهذِه صِفَةُ نَبِيٍّ).

شاهد من هنا:  موضوع تعبير عن الأمانة في الإسلام

وهكذا تحدثنا عن مفهوم الأمانة في الإسلام، وللحق فالدين الإسلامي اهتم بتوضيح الأمانة بمفهومها الواسع، فالأمانة واحدة من الصفات التي لو تحلى بها الفرد صلح عمله وخلقه.

فيمكننا القول أن الأمانة هي حجر الأساس في صرح الأخلاق والقيم والتدين، فالأمانة عزة نفس وصلاح وفيها راحة للإنسان ولمن حوله.

مقالات ذات صلة