معدل السكر التراكمي لكبار السن

يختلف معدل السكر التراكمي لكبار السن على حسب العمر، ويعتبر مرض السكر حملًا صحيًا كبيرًا عليهم، ويعتبر معدل السكر التراكمي للفئة العمرية 50 سنة، مشابه لباقي الأعمار الأخرى، ومعدل مستوى الجلوكوز الطبيعي يتراوح ما بين 70 إلى 120، ولا بد من الحفاظ على معدل السكر التراكمي.

معدل السكر التراكمي لكبار السن

  • تعتبر الشيخوخة من الأسباب الرئيسية في زيادة انتشار مرض السكري، كما أصبح هذا المرض منتشر بشكل سريع.
  • ويحاول الأطباء إبقاء معدلات السكر في المعدل الطبيعي من 70 إلى 100، ولا يجب ألا يقل معدل السكر عن 70، حتى لا ينتج تعب أو ضعف للجسم.

شاهد أيضًا: بحث عن مرض السكري مع المراجع doc

أعراض ارتفاع معدل السكر التراكمي

انتشر مؤخرًا مرض السكر بين كبار السن، ولذلك عند الشعور بأحد أعراضه، لا بد من متابعة الطبيب على الفور، ومن أعراض ارتفاع معدل السكر التراكمي ما يلي:

  • إصابة الشخص المريض برغبة ملحة في التبول.
  • إصابة المريض بالكسل، والإرهاق.
  • الشعور بالصعوبة في التنفس.
  • ضعف البصر.
  • جفاف الفم، والعطش المستمر.

مخاطر ارتفاع معدل السكر التراكمي

هناك الكثير من الأمور التي تشكل خطرًا من ارتفاع مستوى السكر التراكمي في الدم، ومن أبرز هذه المخاطر ما يلي:

  • تلف الخلايا العصبية في الجسم.
  • الإصابة بأمراض الكلى.
  • ضعف قدرة الجسم على العمل، وبالتالي عدم التئام الجروح بشكل سريع.
  • الإصابة بأمراض القلب، والتنميل في الأقدام.
  • هشاشة العظام.
  • ضعف الذاكرة.
  • التأثير السلبي على الكلى والكبد.
  • فقدان التوازن.

طرق خفض السكر التراكمي في الدم

زيادة معدل السكر التراكمي في الدم، خاصة لكبار السن، يؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة، ولذا فهذه النصائح تقلل من ارتفاع السكر التراكمي:

  • استشارة الطبيب، لمراجعة الأدوية، وإذا لزم الأمر يزيد من جرعة العلاج، أو يقوم بتغييره.
  • ممارسة الأنشطة الرياضية، لأنها تعمل على حرق معدل السكر الزائد.
    • ويمكن ممارسة أي نوع من الرياضة، مثل رياضة النشي.
  • متابعة طبيب تغذية، لمساعدة المريض في اتباع نظام الأكل الصحي.
  • تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات، والمعادن، وبالتالي تقليل معدل السكر التراكمي.
  • تجنب التدخين، لأنه يؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية.
    • وخاصة مرض السكري، وتجنب مضاعفاته.

الأدوية التي تضبط معدل السكر التراكمي بالنسبة لكبار السن

هناك بعض الأدوية التي تستخدم للحد من السكر التراكمي، وتتحكم في نسبته، حتى لا يرتفع أو ينخفض عن معدله الطبيعي، ولكن يقررها الطبيب، وهي كالتالي:

  • دواء ميتفورمين: فهو من الأدوية التي يصفها الطبيب المعالج لعلاج السكر من النوع الثاني.
    • حيث يساعد هذا الدواء على خفض نسبة الجلوكوز في الكبد.
  • دواء جلوكوفاج: وهو من الأدوية التي تعمل على تحسين حساسية الجسم ضد الأنسولين.
  • جليبو ريد: وهو من الأدوية التي تستخدم لمساعدة الجسم في إفراز الأنسولين.
    • حيث يحتوي على السلفونيل يوريا.
  • أفانديا: وهو من الأدوية التي تساعد على ارتفاع الحساسية في أنسجة الدم نحو الأنسولين.
    • حيث يحتوي على مادة الثيازوليدين ديون.
  • الأدوية المثبطة: وهي الأدوية التي تؤخذ عن طريق الحقن.
    • وتساهم في وقف عملية الهضم، وبالتالي تقلل مستوى السكر في الدم.

شروط تحليل السكر التراكمي

هناك بعض الشروط التي يجب معرفتها، حتى يستطيع كبار السن إجراء تحليل لمعرفة مستوى السكر التراكمي، وهذه الشروط كالتالي:

  • يتم عمل هذا التحليل بناء على فحص مستويات السكر التراكمية في الدم.
    • وملاحظة الطبيب الأمور المؤثرة على هذا، مثل زيادة نسبة الكوليسترول عن معدله الطبيعي.
  • إجراء تحليل السكر التراكمي على فترات زمنية محددة.
    • لمراقبة خطة العلاج التي يضعها الطبيب، والتأكد من فعاليتها للمريض.

فوائد تقليل معدل السكر التراكمي في الدم

أكدت الدراسات، أن خفض معدل السكر التراكمي لكبار السن يؤدي إلى الفوائد التالية:

  • تقليل مضاعفات المرض بنسبة 25%.
  • كذلك تقليل احتمالية معاناة مرضى السكر من فشل القلب بنسبة 16%.
  • تقليل احتمالية الموت المفاجئ، الذي ينتج عن مرض في الأوعية الدموية المحيطية بنسبة 43%.

اقرأ أيضًا: ما هو معدل السكر التراكمي الطبيعي وكيفية فحصه؟

الأمراض التي تنتج عن انخفاض معدل السكر التراكمي

قد يصاب مريض السكر بإحدى الأمراض التالية، نتيجة انخفاض معدل السكر في الدم، وهي كالتالي:

  • الأنيميا المنجلية.
  • فقدان الدم الزمن، أوالحاد.
  • الإصابة بأنيميا الثلاسيميا.

الأمراض التي تنتج عن ارتفاع معدل السكر في الدم

يؤدي إلى ارتفاع معدل السكر في الدم، خاصة لدى كبار السن إلى الإصابة بأمراض التالية:

  • أمراض القلب، والأوعية الدموية.
  • اعتلال الأعصاب.
  • الإصابة بغيبوبة السكر.

بماذا يتميز فحص السكر التراكمي؟

يقوم المريض بعمل فحص السكر التراكمي بناءً على مستوى السكر في دمه بآخر شهرين أو 3 أشهر، ويتميز بالآتي:

  • لا يشترط الصيام أو تناول شيء معين قبل إجراء التحليل.
  • يتم استخدامه لتشخيص الحالات الجديدة، ومتابعة الحالات المزمنة.
  • يعتبر من أهم الفحوصات التي تساعد الطبيب على معرفة معدل السكر في الدم.
    • وإذا كان المريض بحاجة إلى ارتفاعه أو خفضه، لوضع خطة العلاج المناسبة للمريض.

ما هو تحليل السكر التراكمي؟

  • هذا التحليل يعمل على قراءة النسبة المئوية للدم الذي يكون مرتبطًا بجزئيات الجلوكوز.
  • وبالتالي فحص كمية السكر المرتبطة بالهيموجلوبين خلال آخر 3 شهور.
    • لأن هذه المدة هي المدة التي تعيشها خلايا الدم الحمراء.
  • وبالتالي مساعدة الطبيب والمريض على الحماية من مضاعفات زيادة السكر أو نقصانه في الدم.

شاهد من هنا: حسب العمر جدول السكر التراكمي الطبيعي

وبذلك نكون قد أوضحنا عبر موقعنا mqaall.com، أنه عادة ما يتم قياس معدل السكر التراكمي لكبار السن في معامل التحاليل الخاصة بقياس مستوى السكر في الدم، وذلك بأخذ عينة دم من المريض.

ثم بعدها يحصل على نتيجة التحليل، ويتابعها الطبيب لوضع الخطة العلاجية المناسبة.

مقالات ذات صلة