تأثير الاحتباس الحراري على الزراعة

تأثير الاحتباس الحراري على الزراعة يكون كبيرًا حيث يساهم في زيادة الآفات الزراعية والأمراض وبشكل خاص على محاصيل القمح والذرة وفول الصويا.

حيث أن المناخ الدافئ يعمل على زيادة فترة نمو النبات وإعطاء عدد أكبر من المواسم الزراعية، لكنها تساهم بزيادة الاستقلاب لنمو الحشرات الضارة، وعليه سنقوم من خلال mqaall.com بالحديث عن العلاقة بين الاحتباس الحراري والنبات.

تأثير الاحتباس الحراري على الزراعة

إن لظاهرة الاحتباس الحراري العديد من التأثيرات على الغطاء النباتي وقطاع الزراعة ومن هذه التأثيرات:

  • تؤثر ظاهرة الاحتباس الحراري بصورة كبيرة على المناطق الحراجية، الأمر الذي قد يتسبب بحرائق الغابات.
  • إن ظاهرة الاحتباس الحراري تؤدي إلى ضعف في نمو النباتات، مما يساهم في الحد من انتشار الغطاء النباتي.
  • تساهم ظاهرة الاحتباس الحراري في حدوث تغييرات زراعية على نطاقات جغرافية كبيرة، حيث تشمل أنواع معينة من النباتات.
  • تساهم في تفشي الكثير من الحشرات الضارة، مما يتسبب في ضعف نمو النباتات.
  • تساهم في زيادة الجفاف بشكل كبير، الأمر الذي يساهم في حدوث حرائق في الغابات.
  • إن زيادة الجفاف يؤدي إلى منع النباتات من إنتاج المواد الطبيعية التي تحميها من الآفات الزراعية.
  • إن ظاهرة الاحتباس الحراري تساهم في تدمير الغطاء النباتي، وذلك بسبب نشوء الكثير من الأعاصير والعواصف.

شاهد أيضا: أمثلة على حدوث تغيرات مناخية بسبب ظاهرة الاحتباس الحراري

تأثير ظاهرة الاحتباس الحراري على البيئة

هناك العديد من التأثيرات التي تتسبب بها ظاهرة الاحتباس الحراري على النظام البيئي، ولعل من أهم هذه التأثيرات:

  • زيادة ارتفاع مستوى سطح البحر وذلك نتيجة لذوبان الثلوج في القطبين المتجمدين الشمالي والجنوبي.
    • الأمر الذي يساهم في ارتفاع البحار والمحيطات، مما يتسبب بغرق بعض الجزر والمدن الساحلية.
  • تتسبب ظاهرة الاحتباس الحراري بهجرة وانقراض العديد من الكائنات الحية، وذلك لأن الاحتباس الحراري يتسبب في تغيرات قاسية في المناخ، حيث أن الكائنات التي لا تستطيع التلاؤم مع المناخ الجديد تهاجر.
  • حدوث الكثير من العواصف والأعاصير الأمر الذي يتسبب في زوال الكثير من الغابات نتيجة حرائق الغابات وانجراف التربة التي تحدث بسبب الهطولات المطرية الغزيرة.
  • الزيادة الكبيرة في ظاهرة التصحر، وذلك نتيجة لارتفاع الحرارة بصورة غير مسبوقة، الأمر الذي تسبب في الجفاف الكبير وموت الغطاء النباتي.
  • حدوث ظاهر مناخية ضخمة وغير مسبوقة، كالعواصف والأعاصير في بعض المناطق التي لم تكن تشهد هذه الظواهر من قبل.
  • التسبب في احتراق الغابات وذلك بسبب الارتفاع الكبير في الحرارة الذي يترافق مع الجفاف الكبير.
  • الانتشار الكبير لبعض الأمراض والأوبئة كمرض الملاريا الذي ينتقل بفعل البعوض، وانتشار فيروس زيكا الذي حدث في عام 2016 ميلادي.

اقرأ أيضا: تأثير الاحتباس الحراري على الأمن الغذائي

مفهوم ظاهرة الاحتباس الحراري

بعد أن تحدثنا عن تأثير الاحتباس الحراري على الزراعة سنتطرق إلى معنى ظاهرة الاحتباس الحراري، حيث يتلخص مفهوم هذه الظاهرة بالنقاط التالية:

  • الاحتباس الحراري هو ظاهرة طبيعية تنتج عن ارتفاع درجة حرارة الهواء الملامس لسطح الأرض، حيث تم ملاحظة هذه الظاهر في القرنيين الماضيين.
    • حيث قام علماء المناخ والبيئة منذ مطلع القرن العشرين بدراسة الكثير من التغيرات الناتجة نتيجة ظاهرة الاحتباس الحراري.
  • كما قام العلماء بتسجيل الملاحظات التفصيلية عن المناخ ودرجة الحرارة، بالإضافة إلى العواصف والأمطار والعديد من التغيرات المتعلقة بالتغيرات المناخية، كتغير التركيب الكيميائي لمكونات الغلاف الجوي والتيارات البحرية.
  • ومن الجدير بالذكر أن ظاهرة الاحتباس الحراري مرتبطة بشكل وثيق مع ظاهرة تغير المناخ التي تحدث في كثير من الأقاليم الجغرافية.
    • حيث تسبب تغير المناخ بالعديد من التحولات البيئية والنباتية على سطح الكرة الأرضية، كما ساهم ذلك في تغير درجة حرارة الكتل الهوائية الصاعدة والهابطة داخل الغلاف الجوي.

ما هي حلول ظاهرة الاحتباس الحراري

هناك عدد من الحلول لظاهرة الاحتباس الحراري والحد من الآثار الناتجة عنها، ومن بين هذه الحلول:

  • دفع الناس لاستخدام الموارد الطبيعية: إن تحفيز الناس وتشجيعهم على استخدام الموارد الطبيعية يساهم في زيادة الغطاء النباتي والتقليل بصورة كبيرة من إزالة الغابات، الأمر الذي يقلل من كمية ثاني أكسيد الكربون.
  • إعادة التدوير والاستهلاك المنظم: إن عملية الاستهلاك المدروس والمنظم من الأمور الهامة في الحد من هذه الظاهرة.
    • وأهم ما يجب استهلاكه بصورة منتظمة مواد التنظيف وغسل الملابس، بالإضافة إلى الأغذية بأنواعها، حيث لابد من إعادة التدوير الأمر الذي يقلل بصورة كبيرة من النفايات.
  • التقليل من انبعاث غاز ثاني أكسد الكربون: تعتبر عملية التقليل من انطلاق غاز ثاني أكسيد الكربون من الحلول الأساسية لظاهرة الاحتباس الحراري.
    • وأول طرق التقليل من انبعاث ثاني أكسيد الكربون هو التقليل من الغازات المنبعثة من وسائط النقل، وخاصةً وسائل النقل العامة.
    • واستبدالها بوسائط النقل التي تعمل على الكهرباء أو الهيدروجين.
    • ومن طرق الحد من انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون، تغيير البنية التحتية للمباني، كالتدفئة والتبريد والماء الساخن.
    • بحيث يتم الاعتماد على الطاقة الشمسية بدلًا من الاعتماد على المشتقات النفطية.
  • التقليل قدر المستطاع من استخدام أنواع غازات الفريون الضارة التي تستخدم في البرادات والمكيفات.
  • نشر حملات توعية للحد من التدخين، حيث أن تزايد عدد المدخنين في العقود الثلاثة الأخيرة يجعل دخان السجائر أحد الأسباب الأساسية لزيادة غاز ثاني أكسيد الكربون.
  • العمل على الحد من استخدام العطور الصناعية وبشكل خاص مزيلات التعرق والديودورانات والبارفانات الكيميائية، واستبدالها بالعطور الطبيعية.

شاهد من هنا: آثار الاحتباس الحراري على البيئة

وبالتالي نرى أن تأثير الاحتباس الحراري على الزراعة من التأثيرات التي تتسبب بالكثير من التداعيات السلبية على المناخ بشكل عام.

بالإضافة للتأثير على عموم الحياة على سطح الأرض، حيث تتسبب هذه الظاهرة في انقراض الكثير من الكائنات الحية، وزيادة ظاهرة التصحر بشكل كبير.

مقالات ذات صلة