معدل فيتامين د عند النساء الطبيعي

معدل فيتامين د عند النساء الطبيعي، يعد فيتامين د من الفيتامينات الهامة لجسم الإنسان، ويتم الحصول عليه من خلال التعرض للشمس أو امتصاصه من الطعام أو إنتاجه في الجسم، وهو مهم لتقليل نسبة الإصابة بنزلات البرد، كما يجعل العظام أكثر قوة ويجعل الحمل أكثر صحة، واليكم المزيد من التفاصيل من خلال موقع مقال mqaall.com.

معدل فيتامين د في الجسم

  • لا غنى عن فيتامين د لجسم الإنسان، ويعد فيتامين د من الفيتامينات الذائبة في الدهون والتي يستفاد منها عن طريق إذابتها في النسيج الدهني للجسم.
  • أما النوع الآخر من الفيتامينات فهي الذائبة في الماء ولا يبقى منها إلا بعض الأنواع التي يمكن تخزينها لأنه يتم التخلص منها سريعا.
  • ويختلف المعدل الطبيعي لفيتامين د باختلاف السن والفئة، فهو يختلف بين كبار السن والبالغين والمراهقين والأطفال.

وفيما يلي المعدلات الطبيعية لفيتامين د:

  • كبار السن فوق 71 عام: 800 وحدة دولية وتصل إلى 1000 وحدة دولية في بعض الحالات.
  • البالغين حتى سن 70 عام: 600 وحدة دولية.
  • المراهقين حتى سن 18 عام: 600 وحدة دولية.
  • الأطفال حتى سن 13 عام: 600 وحدة دولية.
  • حديثي الولادة: 400 وحدة دولية.

تابع أيضا: ما هو المعدل الطبيعي للضغط؟

ما هي أهمية فيتامين د للجسم؟

فيتامين د من الفيتامينات التي لا يمكن الاستغناء عنها، ويجب أن تكون بمقدار معين في الجسم، وله أهمية كبيرة تتمثل في:

حماية جهاز المناعة

  • يعتبر جهاز المناعة الجهاز المسؤول عن حماية الجسم ضد الأمراض المختلفة، ويتم ذلك بواسطة كرات الدم البيضاء التي تقتل البكتيريا والفيروسات وغيرها من الأمراض.
  • ويأتي دور فيتامين د الذي يعمل على حماية جهاز المناعة من الأمراض التي تصيبه.

الحماية من الأورام السرطانية

  • يعمل فيتامين د على تحفيز المواد المضادة للأكسدة ومحاربة الجذور الحرة في الدم، وبالتالي تقليل فرص نمو وانتشار الخلايا السرطانية.

امتصاص المعادن

  • يقوم الجسم بامتصاص المعادن مثل الحديد والكالسيوم وغيرها من المعادن، من أجل حماية الجسم من الأمراض والحفاظ على العظام من الهشاشة وحماية الأسنان وغيرها.

حماية الإنسان من أمراض العظام

  • يتعرض الإنسان خلال حياته لأمراض العظام سواء لين العظام والكساح عند الأطفال، أو الشروخ والكسور عند الشباب والبالغين، وهشاشة العظام عند كبار السن.

إلا أن فيتامين د يحمي العظام من الإصابة بهذه الأمراض:

  • المحافظة على الكتلة العضلية للجسم وتقويتها.
  • والمحافظة على بقاء معدلات الأنسولين في مستواه الطبيعي.
  • المحافظة على كميات الفسفور والكالسيوم في الجسم، خاصة في العظام والذي يزيد امتصاصه في الأمعاء.

شاهد أيضا: فوائد فيتامين د 50000 للحامل والأغذية التي يجب تجنبها أثناء فترة الحمل

ما هي أسباب نقص فيتامين د؟

هناك أسباب كثيرة لنقص فيتامين د، نذكر منها ما يأتي:

  • لون الجلد: حيث تكون البشرة الداكنة أقل نسبة فيتامين د فيها.
  • وضع كريم واقي من الشمس: يمنع تصنيع فيتامين د بنسبة 95%، إذا كان كريم واقي الشمس يحتوي على عامل حماية أكثر من 95%.
  • الاعتماد على الرضاعة الطبيعية: يوصي بجرعة 400 وحدة عالمية بالنسبة للأطفال الذين يعتمدون على الرضاعة الطبيعية بصفة أساسية.
  • عدم تناول الكميات الموصي بها من فيتامين د: إذا كنت نباتي وتتبع نظام غذائي معين، فأنت عرضة لنقص فيتامين د بشكل كبير، لأنه في الغالب ما تكون مصادر فيتامين د حيوانية.
  • تعرض محدود لأشعة الشمس: يقوم الجسم بإنتاج فيتامين د بصورة كبيرة إذا تم التعرض للشمس بشكل كافي.
  •  عدم قدرة الجسم على تحويل فيتامين د إلى شكله النشط: مع التقدم في العمر يفقد الجسم القدرة على تحويل فيتامين د إلى الشكل النشط وبالتالي يحدث نقص في فيتامين د.
  • تأثر قدرة الجهاز الهضمي على امتصاص فيتامين د: هناك بعض المشكلات الصحية التي تؤثر على قدرة الأمعاء على امتصاص كميات وافرة من فيتامين د مثل اضطرابات في الجهاز الهضمي والتليف الكيسي.
  • الشيخوخة: تعتبر كبر السن والشيخوخة من أسباب نقص فيتامين د، لذا يجب تعويض ذلك النقص أكثر من التعرض للشمس فقط، وهذا مالا يمكن توفره لدى العديد من كبار السن.
  • السمنة الزائدة: تؤدي السمنة إلى عدم امتصاص فيتامين د في الأمعاء، وبالتالي عدم وجوده في الجسم بالمعدلات الطبيعية.

أسباب نقص فيتامين د

  • التعرض لأمراض مزمنة: هناك أمراض تؤدي لنقص فيتامين د مثل أمراض الكبد والكلى.
  • تناول بعض الأدوية التي تؤدي لنقص فيتامين د: مثل أدوية الصرع.
  • النساء ذات البشرة السوداء: تعمل زيادة صبغة الميلانين في الجلد إلى قلة نسبة امتصاص الجسم لفيتامين د، فكلما كانت البشرة سمراء كلما قلت نسبة فيتامين د المكتسب من الشمس.
  • عدم تناول الغذاء السليم: هناك أغذية يجب تناولها والتي تحتوي على كميات كافية من فيتامين د.
  • وعند عدم الحصول عليها سيقل فيتامين د عن المعدل الطبيعي في الجسم.
  • الدورة الشهرية: الآلام الشديدة قبل وأثناء الدورة الشهرية دليل على النقص الحاد في فيتامين د، بعكس من يتناولن كميات كبيرة من فيتامين د فهم أقل عرضة للآلام الشديدة للدورة الشهرية.
  • تساقط الشعر: يعد تساقط الشعر من المشاكل التي يعاني منها من لديهم نقص في فيتامين د، فقد وجد أن مرض الثعلبة والذي يهاجم البصيلات.
  • ويتسبب في تساقط الشعر في جميع أنحاء الجسم بسبب النقص في فيتامين د عن أقرانهم الذين لديهم مستويات مرتفعة من فيتامين د.
  • الاكتئاب: من أشهر أعراض نقص فيتامين د عند النساء، لذا ينصح بتناول فيتامين د الذي يعالج أعراض الاكتئاب.

قد يهمك: متى يؤخذ فيتامين د للحامل وطرق الحصول عليه وأضراره

أطعمة غنية بفيتامين د

هناك أطعمة يجب وضعها ضمن النظام الغذائي لنا، وتناولها بشكل يومي أو أسبوعي على الأقل، بجانب التعرض لأشعة الشمس يومياً لأنها المحفز الوحيد لثبات وزيادة نسبة فيتامين د في الجسم، ومن هذه الأطعمة:

  • الأسماك بشتى أنواعه خاصة سمك التونة والسلمون.
  • الكافيار الأحمر والأسود.
  • المأكولات البحرية.
  • حليب الصويا.
  • منتجات الألبان.
  • البيض.
  • الجبن بشتى أنواعها.
  • لحم البقر.
  • الفطر أو المشروم.
  • تناول حبوب مكملات فيتامين د المتوافرة بالصيدليات.
  • إذا لم يتم تناول هذه الأطعمة لفترات طويلة قد يؤدي ذلك لنقص فيتامين د وتظهر كثير من الأعراض.

ما هي أعراض نقص فيتامين د في الجسم

تظهر كثير من المضاعفات والأعراض نتيجة نقص فيتامين د في الجسم، وتتمثل هذه الأعراض في:

  • العصبية لدى البالغين.
  • التقلبات المزاجية والقلق والتوتر.
  • تأخر خروج الأسنان عند الأطفال.
  • تشوهات العظام وتقوي الأرجل عند الأطفال.
  • الآلام الشديدة في عضلات الجسم والعظام حيث تكون عرضة الكسور وهشاشة العظام.
  • الإعياء والهلال والضعف العام والإرهاق من اقل مجهود.
  • يقلل من عمل الأوعية الدموية والقلب وارتفاع ضغط الدم.
  • التأثير على كفاءة هرمون الأنسولين، مما يؤدي لاضطرابات في مستوى السكر.
  • في حالة ظهور أي من تلك الأعراض فهذا إشارة لنقص فيتامين د.
  • لذا يجب العلاج فورا حتى لا تظهر العديد من المضاعفات الخطيرة.

نتائج تحليل فيتامين د

  • تعتمد نتائج تحليل فيتامين د على عدة عوامل، منها العمر، الجنس، ووسيلة الاختبار المستخدمة.

وتختلف نتيجة تحليل فيتامين د من معمل إلى آخر، وتقاس مستويات فيتامين د وفقا لوحدة (الـ نانو جرام/ مليلتر) أو (النانومول/لتر)، وتشير النتائج إلى الآتي:

  • إذا كانت النتيجة أقل من (12 نانوجرام/ ما) أو (30 نانومول/لتر) يعني هذا نقص حاد في معدلات فيتامين د.
  • وإذا كانت النتيجة بين (12 إلى 20 نانوجرام/ مل) أو بين (30 إلى 50 نانومول/ لتر) يعنى هذا نقص محتمل لمستويات فيتامين د.
  • إذا كانت النتيجة بين (20 إلى 50 نانوجرام/ مل) أو بين (50 إلى 125 نانومول/ لتر) يعنى هذا معدلات طبيعية من فيتامين د.
  • إذا كانت النتيجة أعلى من (50 نانوجرام/ مل) أو (125 نانومول/ لتر) وهذا معناه أن فيتامين د مستوياته مرتفعة.
  • يوصى الطبيب بعمل فحص التحقق من كثافة العظام إذا كانت معدلات فيتامين د منخفضة.

معدل فيتامين د عند النساء الطبيعي، ترجع أهمية فيتامين د في زيادة قدرة الجسم على امتصاص الكالسيوم وبالتالي المحافظة على صحة العظام وزيادة كثافتها، وهناك دراسة قدرت أن تركيز 20 نانوجرام/ مل يعد نسبة كافية لصحة العظام، ولقد تم التحدث عن أعراض وأسباب نقص فيتامين د بالتفصيل في السطور السابقة

مقالات ذات صلة