عدد ركعات صلاة التراويح وكيفية أدائها

عدد ركعات صلاة التراويح وكيفية أدائها، صلاة التراويح أو ما يطلق عليها بصلاة القيام ويتم أداؤها في شهر رمضان الكريم، صلاة التراويح سنة وليست بفرض ولكنها سنة مؤكدة يجب على المسلمين القيام بها في شهر رمضان وتكون بعد صلاة العشاء مباشرًة، يسأل الكثير من الأشخاص عن عدد ركعات صلاة التراويح وأيضًا كيفية أدائها وفي هذا المثال من خلال موقع مقال mqaall.com سوف أجيب على كل هذه التساؤلات في شيء من التفصيل.

عدد ركعات صلاة التراويح وكيفية أدائها

  • صلاة التراويح هي سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم، كان يصليها في ليالي الشهر الكريم رمضان، وكان الرسول يصليها بعد صلاة العشاء.
  • وهما عبارة عن ثمانية ركعات بخلاف الشفع والوتر وإحدى عشر ركعة ب الشفع والوتر.
  • كان رسولنا صلى الله عليه وسلم يصلي في الليل صلاة التراويح في رمضان.
    • وقيام الليل في الأيام العادية مثنى أي يقوم بصلاة ركعتين ثم يجلس ليقرأ التشهد ثم يسلم ويصلي ركعتين أخريين.
  • قد ذكر حديث عن السيدة عائشة رضي الله عنها وأرضاها عن عدد صلاة التراويح عند النبي صلى الله عليه وسلم.
  • فقالت السيدة عائشة رضي الله عنها قالت عائشة رضي الله عنها: كان رسول الله ﷺ يصلي من الليل عشر ركعات، يُسلِّم من كل اثنتين، ثم يوتر بواحدةٍ.
  • وقالت رضي الله عنها: ما كان رسول الله ﷺ يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يُصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهنََّ وطولهنَّ، ثم يصلي أربعًا، فلا تسأل عن حسنهنَّ وطولهنَّ، ثم يصلي ثلاثًا“متفق عليه.
  • عندما سأل بعض الناس الرسول صلى الله عليه وسلم الرسول عن كيفية تأدية صلاة التراويح أو صلاة الليل قال صلى الله عليه وسلم،” صلاة الليل مثنى”.

شاهد أيضًادعاء بعد الانتهاء من صلاة التراويح

حكم صلاة التراويح

  • حكم صلاة التراويح من الأمور التي تشغل بال الكثير من الناس.
  • لذلك أجمع الكثير من الفقهاء وعلماء الدين في مذاهب الحنابلة والشافعية والمالكية على أن صلاة التراويح من السنن المؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • كما ذكر على أن التراويح من السنن المؤكدة للنساء أيضًا وليس للرجال فقط وهي من أحكام الدين الظاهرة والمتفق عليها في جميع المذاهب.
  • قد ذكر حديث شريف عن عبد الرحمن بن عوف عن الرسول صلى الله عليه عن حكم صلاة التراويح.
  • حيث قال صلى الله عليه وسلم «إن الله تبارك وتعالى فَرض صيام رمضان عليكم وسننت لكم قيامه، فمن صامه وقامه إيمانًا واحتسابًا خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه» أخرجه النسائي.
  • قد جاء حديث آخر عن أبي هريرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال، «مَنْ قَامَ رَمَضَانَ إِيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ لَهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ» رواه البخاري.
  • كما أن صلاة التراويح من السنن التي يجب علينا نحن المسلمين الحفاظ عليها حيث أنها من العبادات التي نقوم بها في رمضان بهدف التقرب من الله سبحانه وتعالى.

القراءة في صلاة التراويح

  • صلاة التراويح من السنن التي يقضيها المسلم في رمضان للتقرب إلى الله تعالى وقد جاءت سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه من الأفضل أن يختم القرآن الكريم كاملًا في صلاة التراويح.
  • وقد جاء الكثير من الأدلة عن الرسول على ختم القرآن في صلاة التراويح خلال ثلاثين يوما من رمضان وكان على مدار ثلاثين آية كل ركعة.
  • تحدث الكثير من الفقهاء وعلماء الدين من جميع المذاهب سواء الحنفي أو الشافعي أو الحنبلي حول كيفية قراءة القرآن الكريم في صلاة التراويح، وسوف أذكر بعض منها فيما يلي بشيء من التفصيل.

تابع أيضًادعاء صلاة التراويح في ليالي شهر رمضان

قال الشيخ ابن الباز

  • من الممكن الفهم أن قراءة الإمام القرآن الكريم في صلاة التراويح على الناس كاملًا يكون نوع من أنواع التدريس وتعليم الناس للقرآن الكريم كاملًا.
  • مما يكون فيه إفادة لجميع الناس، كان الإمام أحمد الله يرحمه من الأمة الذين إذا أموال الناس في صلاة التراويح يختمون القرآن الكريم كاملًا.
  • وكان ذلك اقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم وإقتداءًا بالسلف الصالح في حب سماع القران الكريم.
  • كما يجب أن نقرأ القرآن بخشوع لله سبحانه وتعالى ولا يجب أن نستعجل في القراءة بحكم ختم القرآن الكريم ولكن يجب التأني وقراءة القرآن بالتجويد والخشوع.

جاء في المجموعة الفقهية من مجموعة فتاوى الشيخ الباز

  • قال الحنابلة والكثير من الشيوخ وعلماء الدين إلى أنه قد جاء في السنة النبوية إلى ضرورة ختم القرآن الكريم كاملًا.
    • حتى يستمع الناس للقرآن كاملًا في هذا اليوم وهو ما لم يحدث في كثير من الأيام العادية.
  • كما ذكر عن الحنفية أنه يجب أن يختم القرآن مرة في صلاة التراويح حتى لا يترك ختم القرآن للناس.
  • وقد يكون منهم الكسالى عن ختم القرآن، كما يجب على الإمام الذي يؤم الناس في الصلاة.
    • أن يراعي الناس الضعفاء من الشيوخ والأطفال والنساء.

اقرأ أيضًادعاء صلاة التراويح اللهم اهدنا فيمن هديت

فوائد صلاة التراويح لكبار السن

  • كل عام يأتي شهر رمضان الكريم بالكثير من السنن والعبادات التي يجب على الإنسان القيام بها.
  • مثل صلاة التراويح والقيام والصيام وقراءة القرآن والتسبيح وذكر الله وما إلى غير ذلك.
    • ولكل من هذه الأمور الفوائد الجسدية أو النفسية له.
  • أي شخص عندما يكبر في السن ويتقدم عمره يظهر عليه بعض الأعراض التي تدل على الشيخوخة.
  • فمثلًا يصاب بليونة في العظام أو هشاشة العظام، وضعف في بعض أجهزة الجسم وكرمشة في الجلد.
    • وتجعيد في البشرة والوجه وهذه تسمى علامات الشيخوخة.
  • كما تكون فرص علاج أو زيادة كفاءة الأجهزة الخاصة بجسم الإنسان ضعيفة بسبب تقدم العمر.
    • وفي أكثر الأوقات تقلل كفاءة الجهاز المناعي بشكل ملحوظ جدًا مما يتسبب في إهدار صحة الإنسان.
  • تبعًا لكل هذه الأمور بكفاءة صحة الإنسان تكون قليلة وتكاد تنعدم مما يجعل نشاطه قليل جدًا.
    • ولا يستطيع فعل أي شيء حتى من الأنشطة اليومية.

فوائد صلاة التراويح

  • لكن الصلاة وخاصًة صلاة التراويح تترك الكثير من الآثار الطيبة في صحة الإنسان.
    • حيث يعمل القيام والجلوس في الصلاة على لين المفاصل والعظام وتنشيط الدورة الدموية في جسم الإنسان.
  • كما تعمل تأدية الصلاة على جعل عضلات الجسم أقوى مما يجعل الشخص آمن من السقوط.
    • أو عدم القدرة على المشي أو غير ذلك من الحوادث والأمور الأخرى.
  • تعمل الصلاة أيضًا على إفراز هرمون مهم جدًا هو هرمون الأدرينالين.
  • وهذا الهرمون من النواقل العصبية التي لها الكثير والكثير من الفوائد والتي من أهمها ما يلي.
    • يعمل على تحفيز القلب وتنبيهه للقيام بعمله بصور أفضل.
  • كما يعمل على توسيع الشعب الهوائية الخاصة بالتنفس كما يعمل على زيادة معدل العمليات الخاصة بالهضم.
    • ومن خلال تلك الوظائف التي تقوم بها الصلاة.
  • فإنها بذلك تكون هيئة جسم الشخص للقيام بي نشاط ومواجهة أي عملية طوارئ.

إلى هنا أكون قد انتهيت من هذا المقال والذي تحدثت فيه عن أمر يهم الكثير من الناس وهو صلاة التراويح وعدد ركعاتها وكيفية أدائها وكيفية القراءة فيها وهل هل من السنن المؤكدة أم لا، وقد ذكرت أن صلاة التراويح من أحب الأعمال للكثير من الأشخاص في رمضان، وأتمنى أن يكون هذا المقال قد نال إعجابكم.

مقالات ذات صلة