مفهوم الإعصار القمعي

مفهوم الإعصار القمعي من الأمور التي تحتاج متخصصين في دراسة الظواهر الجوية والمناخ، ويعتبر الإعصار القمعي من الظواهر التي تحدث بشكل ملحوظ في دول كأمريكا الوسطى والجنوبية وأيضا جزء من الولايات المتحدة.

ورغم عدم معرفة البعض الكثير عن تلك الظاهرة، إلا أننا في mqaall.com حرصنا على شرح الظاهرة بشكل مبسط يناسب غير المتخصصين.

مفهوم الإعصار القمعي

يعرف الإعصار القمعي بأنه هواء عاصف على شكل مخروط دوار، ويمكن وصفه وفقا للتالي:

  • الإعصار القمعي هو عاصفة عنيفة وقمعية، تدور حول مساحة محددة بسبب انخفاض الضغط الجوي.
  • تبلغ سرعة الإعصار القمعي ما يزيد عن أربعين ميلا في الساعة الواحدة.
  • ويعرف الإعصار القمعي أيضا بالطرناد أو النكباء، كما يطلق عليه أحيانا الإعصار الدوامي.
  • يكتسب الإعصار قوته البالغة نتيجة ملامسة الرياح للمياه الدافئة سواء في المحيط أو البحر، مما يجعل تلك الرياح عاصفة تدور بسرعة كبيرة حول مركزها في اتجاه معاكس لدوران الساعة وذلك إذا حدث الطرناد في نصف الأرض الشمالي.
  • تبلغ سرعة الرياح في الإعصار القمعي حوالي 74 ميلا في الساعة وهي على سطح المياه، وعند وصولها للأرض تتسبب في حدوث فيضان أو تساقط كثيف للأمطار.
  • قد تتسبب الطرانيد أيضا في جرف للسواحل وما عليها من معالم، لذلك تعد كارثة طبيعية خطيرة تؤثر على الإنسان والحيوان.
  • ولكن ورغم تهديدها للحياة، إلا أنها تعتبر مظهر طبيعي لانتقال الطاقة والحرارة من الأجزاء الساخنة إلى الأجزاء الباردة القطبية.

شاهد من هنا: تعريف الإعصار

أسماء الأعاصير القمعية

تم إطلاق أسماء خاصة على كل إعصار قمعي تعرضت له الشواطئ الأمريكية، والتي أحدثت دمار كبير والعديد من الخسائر وفقا للتالي:

  • تسبب إعصار فلويد الذي حدث في الشاطئ الشرقي لأمريكا الشمالية في تهجير أكثر من 3 مليون ساكن بسبب ذعرهم من الإعصار.
    • كما تسبب الإعصار في تهديد قاعدة إطلاق الصواريخ الفضائية كيب كينيدي.
    • وقد تسبب الإعصار أيضا في سقوط أمطار كثيفة خلفت الكثير من الضحايا والمصابين.
  • أيضا تعرضت الشواطئ الأمريكية لأعاصير مدمرة أخرى، كإعصار أندروم، وإعصار هوجو، وإعصار كاميل.
  • يتم الكشف عن الأعاصير بواسطة رادار خاص، وذلك لمدة تقدر بحوالي عشرين دقيقة قبل اصطدامه بالأرض.
    • أيضا قد تكون تغيرات الرياح بشكل مفاجئ دليل على إمكانية تكون إعصار.

أسباب حدوث الإعصار القمعي

ورغم أن ظاهرة الأعاصير من الظواهر الطبيعية المحدودة الانتشار، إلا أن هناك أسباب محددة تتسبب في حدوثها ووقوعها في مناطق دون غيرها، تتضح تلك الأسباب فيما يلي:

  • بسبب ارتفاع درجة حرارة مياه في البحر إلى 30 درجة مئوية، تتعرض طبقة الهواء التي تعلو المياه إلى التسخين مما يؤثر على الضغط المصاحب لذلك الهواء.
  • وبسبب ذلك الضغط يتمدد الهواء ويصعد إلى طبقة أعلى مما يتسبب في تكوين نطاق منخفض من الضغط.
    • تكون بمثابة عامل جذب للرياح التي تدفع البخار الموجود في الهواء إلى أعلى داخل كتلة الهواء الباردة.
  • تستمر تلك العملية والتي تتسبب في رفع الهواء إلى أعلى وارتفاع نسبة بخار المياه الموجودة التي يحدث لها ركم بشكل مستمر.
  • يصاحب وجود إعصار قمعي عادة ظواهر أخرى كهطول المطر، وظاهرتي البرق والرعد.
  • أما بالنسبة لدوران الإعصار فإن الهواء يتأثر بدوران الأرض حول نفسها ودورانها حول الشمس.
  • يعد التسخين الذي تتعرض له مياه البحار والمحيطات سبب أساسي في تكون الطرناد أو الأعاصير عموما وما يصاحبها من ظواهر مناخية.

اقرأ أيضا: كيف يتكون الإعصار

عناصر الإعصار القمعي

بعد التعرف على مفهوم الإعصار القمعي، نوضح أهم العناصر المرتبطة بحدوث إعصار في منطقة معينة، والتي تتمثل في الآتي:

  • تختلف الأعاصير وفقا للحجم، حيث نجد بعض الأعاصير متسعة النطاق بينما بعضها له نطاق محدود وضيق.
  • كما أن الظواهر المترتبة على الإعصار تختلف من إعصار لآخر، والتي تتمثل في كمية الأمطار وسرعة الرياح.
  • أيضا لكل إعصار عمر وهو الفترة الزمنية التي يستمر فيها الإعصار والتي قد تستمر لعشرة أيام في بعض الأعاصير، وقد تمتد لأطول من ذلك أيضا.
  • ورغم طول فترة الإعصار إلا أنه في الغالب يكون متجول من منطقة لأخرى، لذلك قد نرى تأثر منطقة معينة قد يكون لمدة زمنية محدودة.
  • وفي بعض الأحيان قد تزول الأعاصير دون بلوغ الذروة سواء كان ذلك فوق الأرض أو فوق المياه الباردة.

أنواع الأعاصير القمعية

في دراسة الإعصار القمعي تم وضع مجموعة من التصنيفات المختصرة يتم إطلاقها على الإعصار لوصف طبيعته، وتكون تلك التصنيفات وفقا للتالي:

  • إعصار F0: هو إعصار تبلغ سرعته من 72 ميلا حتى 40 ميلا في الساعة الواحدة، ولا يسبب ذلك الإعصار وقوع أي أضرار أو كوارث طبيعية.
  • إعصار F1: هو إعصار تصل سرعته إلى 112 ميل في الساعة الواحدة حتى 73 ميل، وقد يتسبب ذلك النوع في خلع لوح صخري من منزل ما، كما يمكنه دفع سيارة تتحرك على الطريق.
  • إعصار F2: هو الذي تبلغ ذروة سرعته 157 ميل في الساعة الواحدة، وهو قادر على خلع سقف منزل، كما أنه قد يتسبب في دفع قطار سكة حديد خارج القضبان.
  • إعصار F3: حيث تصل ذروة سرعة رياحه إلى 207 ميل في الساعة، وتلك السرعة قادرة على تحطيم المنازل وإزالة الأشجار، ويعتبر إنذار بإعصار من الدرجة F3 إنذار خطير.
  • إعصار F4: وتبلغ أقصى سرعة للرياح في ذلك الإعصار حوالي 240 ميل في الساعة، وتلك القوة قادرة على انقلاب حمولة تقدر بأربعين طن.
  • إعصار F5: تبلغ السرعة القصوى له 318 ميل في الساعة، وهو خطير جدا ومدمر بصورة كاملة.

شاهد أيضا: تفسير رؤية الإعصار الأسود في المنام ومعناه

أصبح الآن مفهوم الإعصار القمعي واضح بشكل بسيط، إلا أن الدراسة المتخصصة في ذلك المجال قد توضح معلومات أكثر تفصيلا ووضوحا.

حيث أن الدراسة المتخصصة تهتم بأدق التفاصيل في الظاهرة محل الدراسة.

مقالات ذات صلة