علاج ضمور المخ بالقرآن

علاج ضمور المخ بالقرآن، لا شك أن القرآن الكريم دواء لكل داء، والكثير من الأمراض لا تشفى إلا بالقرآن، فأتجه الكثير بالبحث عن دائه في القرآن الكريم، وسنعرض في هذا المقال عبر موقع mqaall.com ما هي الآيات التي تعالج هذا المرض اللعين.

ما هو ضمور المخ؟

  • ضمور المخ، يعني تلف أو موت الخلايا الخاصة في المخ، وهو من الأمراض الخطيرة التي تصيب الإنسان، أو يولد بها.
    • وهو أيضاً حالة مرضية، تسبب انكماش في المخ، وخسارة الخلايا بمرور الوقت.

أسباب ضمور المخ

  • أما عن أسبابه، فهو له أسباب عديدة، مثل التعرض للكدمات الكبيرة، والحوادث الصعبة.
  • والسكتات الدماغية، التي تؤثر على خلايا المخ، وهي من الخلايا التي قال بعض العلماء أنها لا تتجدد، لذا يصعب علاجها.
  • والعوامل الوراثية بين الوالدين، من شأنه إنجاب طفل مصاب بضمور في المخ.
    • أو قد يكون السبب أيضاً عند أطفال الضمور المخي، التعثر ونقص الأكسجين عند الولادة.
    • أو ارتفاع الحرارة الشديدة، التي تؤدى إلى الرعشة، والتشنجات، وتؤدى إلى موت خلايا المخ.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: ضمور المخيخ عند الكبار وكيفية علاجه

أعراض ضمور المخ

وضمور المخ كباقي الأمراض له أعراض دالة عليه، من هذه الأعراض ما يلي:

  • الإحساس الدائم بالصداع، مع وجود مشاكل في الذاكرة، والتذكر عامة، عدم الاتزان والدوخة المستمرة.
  • حدوث تشنجات عصبية، والارتباك الدائم، حدوث تغير في الإدراك الحسي للمصاب، صعوبة في الكلام، والبلع.
  • عدم التركيز، وحدوث تغيرات في الشخصية، وصعوبة في التواصل مع الآخرين.
    • وتختلف الأعراض عند الصغار قليلا، فنرى ذلك في الأعراض التالية، عدم القدرة على التحكم في البول
  • عدم التطور في الإدراك الحسي والحركي، صعوبة التحصيل الدراسي، وتأخر، وتلعثم في النطق.

كيفية تجديد خلايا المخ

  • أكد العلماء أن جميع خلايا الجسم تتجدد تلقائيا، وكانت الأبحاث والدراسات، تؤكد على أن خلايا المخ لا تجدد.
  • مما كان يصعب من مشكلة وجود علاج مشكلات المخ المختلفة، ومنها ضمور المخ، ولكن ظهرت أبحاث جديدة تؤكد أن خلايا المخ يتم تجديدها أيضاً.
    • بل واكتشفوا أيضاً أن هناك خلايا في المخ يمكنها القيام بوظائف خلايا أخرى، في حالة استئصال الخلايا الميتة في المخ.
  • وتوصلوا أيضاً لوجود خلايا في المخ، تقوم بتوليد خلايا اللوزة المخية، وبذلك أصبح أن يمكن وجود علاج لضمور المخ.

متوسط عمر مريض ضمور المخ

تختلف أعمار مرضى الضمور في المخ، تبعاً لكل حالة، ونسبة وشدة الأعراض لهذا المرض:

  • فيمكن القول بأن مريض الزهايمر يعيش من ثلاث، إلى ثماني سنوات فقط، بخلاف غيرهم.
  • مرضى التصلب المتعدد، يمكنهم أن يعيشوا لمتوسط العمر الطبيعي، في حالة الحفاظ على العلاج الطبي، والنفسي.

هل هناك علاج لضمور المخ؟

  • حقيقة الأمر ليس هناك علاج فعال لمرض ضمور المخ، ولكن على المرضى التعايش مع ذلك المرضى.
  • مع الحفاظ على العلاج النفسي، والتأهيل الشامل، والغذاء الصحي، وتناول الفيتامينات والمعادن المختلفة، وخاصة الأوميجا ٣.
  • مع التعايش الاجتماعي، وممارسة الرياضة المناسبة، وعدم التعرض لضغوط من أي نوع.

علاج ضمور المخ بالقرآن

  • كما ذكرنا سابقاً، أنه حتى الآن لا يوجد علاج طبي لهذا المرض، ولكن إذا عجز العباد عن العلاج، لا يعجز رب العباد شيء.
  • أما عن علاج ضمور المخ بالقرآن، فيقول الله تعالى في كتابه العزيز، وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين. صدق الله العظيم.
  • وهناك آيات عديدة تؤكد على علاج القرآن لكثير من الأمراض، وأكدت السنة النبوية على ذلك من خلال الأحاديث الكثيرة.
  • ومن السور القرآنية التي تكون سبباً في علاج الأمراض عامة، وعلاج ضمور المخ خاصة، هي.
    • سورة الفاتحة، فقيل عنها، أنها الشافية، والواقية، كما أنه يوصى بقراءتها سبع مرات، مع وضع اليد اليمنى على موضع المرض.
    • آية الكرسي، ونظرا لفضلها العظيم، فقد يوصى أيضاً بقراءتها سبع مرات على موضع المرض.
    • سورة ياسين، قيل عن فضلها الكثير مثل ياسين لما قرئت له، فإذا قرئت بنية الشفاء، شفاه الله عز وجل.
    • وقيل أيضاً عنها أنها قلب القرآن، من قرأها، فكأنما قرأ القرآن الكريم عشر مرات.
    • سورة الإخلاص، قراءتها تعادل قراءة ثلث القرآن الكريم، فتقرأ سبع مرات على موضع المرض.
    • سورة الفلق، وسورة الناس، يقرأن سبع مرات أيضاً على موضع المرض، وسيشفي المريض بإذن الله تعالى.

آيات الشفاء في القرآن الكريم

وهناك أيضاً آيات كثيرة ذكر فيها الشفاء، وتشفي المريض بعون الله، وهذه الآيات هي:

  • قوله تعالى: (وإذا مرضت فهو يشفين).
  • وقوله تعالى أيضاً: (وتنزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين، ولا يزيد الظالمين إلا خسارا).
  • وقوله تعالى: (يخرج من بطونها شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس).
    • أيضاً وقوله تعالى: (قل هو للذين آمنوا هدى وشفاء).
  • وقوله تعالى: (وشفاء لما في الصدور وهدى ورحمة للمؤمنين).
  • ويقول تعالى: (وينصركم عليهم، ويشفي صدور قوم مؤمنين).

كما أدعوك للتعرف على: أعراض حدوث ضمور المخ وكيفية علاجه

علاج ضمور المخ بالأعشاب

  • ونظرا لأهمية الأعشاب العظمى، ودخولها في كثير من الأدوية، فإليكم بعض الأعشاب الطبيعية التي تساعد في علاج ضمور المخ.
  • ومن هذه الأعشاب الثوم، وهو مفيد جدا في قتل البكتريا، وقتل السموم الموجودة في الجسم.
    • ويساعد على تنشيط الدورة الدموية في الجسم، فهو يعمل كمضاد حيوي طبيعي، ويقي من السكتات الدماغية، وجلطات المخ.
  • الزعتر البري، فهو يقي الجسم من الإصابة بالعدوى، وكمضاد للالتهابات.
  • إكليل الجبل، يعمل على تقوية الذاكرة، وتنشيط خلايا المخ.
  • الجينسينج، تعزز الذاكرة، ويقلص ظهور ضمور المخ.
  • والجوز، يحتوي على فيتامين e وغيرها من المعادن الهامة للجسم والمخ، وتحسين أداء خلايا المخ.
    • كما أن الفواكه، مثل التفاح، والبطيخ، والشمام، يعتبروا أدوية هامة في علاج ضمور المخ.

علاج ضمور المخ بالرقية الشرعية

  • كثيرا ما يصيب الإنسان أمراض لا يعرف الطب لها علاج، ولا أسباب، وقد تكون من أثر العين على الإنسان.
  • فعلاج مثل هذه الأمراض، هو الرقية الشرعية، التي أوصانا بها الحبيب صلى الله عليه وسلم.
    • فالرقية الشرعية لمن لا يعرفها، هي قراءة الفاتحة، ثم آية الكرسي، وبعض الآيات القرآنية المتفرقة، مثل قوله تعالى.
  • الآيات من ٤٩ إلى ٥٢ من سورة الإسراء، والآيات، من ٢٥الي ٢٧ من سورة الروم.
  • والآية ٢٤٣ من سورة البقرة، والآية ٢٥٩ من نفس السورة أيضاً.
  • والآية ٧٧حتي ٨٣ من سورة ياسين، ثم قراءة سورة الصمد، والمعوذتين.
  • ثم قول الأذكار والأدعية التالية، بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم، ثلاث مرات.
    • وقول بسم الله أرقيني من كل شيء يؤذيني ومن شر كل نفس أو عين حاسد، الله يشفيني.
  • بسم الله أرقيني، اللهم رب الناس اذهب واشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقما.
  • أسأل الله العظيم أن يشفيني، سبع مرات.
  • وقول الله اكفنا بما شئت وكيف شئت، من كل فاجر حاسد، وساحر مغرور، وصل اللهم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

حقيقة علاج ضمور المخ بالقرآن

ولما ظهر الكلام حول العلاج بالقرآن، ظهرت الدراسات، والأبحاث، حول حقيقة الأمر، وتوصلوا إلى:

  • أن مخ الإنسان يتكون من خلايا، والخلايا تتكون من نيورون، وأن مخ الإنسان يقوم بإصدار ترددات كهرومغناطيسية.
    • وهذه الترددات تختلف باختلاف الحالة النفسية والاجتماعية للإنسان.
  • وفي عام ١٨٣٩، توصل العلماء إلى أن الدماغ، تتأثر بالإيجاب، أو السلب، عند سماع موجات صوتية محددة.
  • وقام بتجريب أصوات مختلفة أصوات مختلفة، ودراسة كل صوت، ومدى تأثيره على خلايا المخ وعملها.
    • فوجدوا أن هناك أصوات تجعل خلايا المخ تعمل بشكل إيجابي، وأصوات أخرى، تجعله، يعمل بشكل سلبي، تؤدي إلى موتها.
  • فأصبح ما يشغلهم، هو دراسة هذه الأصوات التي تؤثر إيجابيا على خلايا المخ.
  • فوجدوا أن هذا الصوت، هو صوت القرآن الكريم باستمرار، يعمل على تحسين أداء خلايا المخ وعملها.
    • ووجدوا أن سماع القرآن الكريم باستمرار ليس يعالج فقط خلايا المخ، ولكنه، يعزز مناعة الجسم أيضاً.
  • ويزيد قدرة الفرد على الإبداع، وزيادة القدرة على التركيز، وعلاج أمراض عجز الطب عن وجود علاج لها.
  • وتغيير السلوك، والحد من العصبية، وغيرها الكثير من المشكلات، فقط سماع القرآن الكريم قادراً على حلها.

اقرأ أيضًا للتعرف على: طرق علاج ضمور العصب البصري الوراثي

لقد انتهينا من حديثنا عن موضوع علاج ضمور المخ بالقرآن، وتأثير سماع القرآن على المخ، وغيرها من المعلومات حول مرض ضمور المخ، الذي أصبح منتشر بشكل كبير، وذكرنا الآراء الطبية المختلفة من المواقع المتخصصة في ذلك.

مقالات ذات صلة