علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني، موقع مقال mqaall.com يستعرض لكم اليوم كافة التفاصيل عنه، فالإمساك عند الأطفال الرضع يرجع سببه إلى عدة أشياء وهو يحدث كثيرًا لهم، ولكن بعض الأمهات لا تعرفن سبب حدوث تلك الإمساك ولا طرق علاج الإمساك في هذا العمر.

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني

إذا كنت تبحث عن علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني فهو:

التمارين الرياضية

  • تساعد في تخفيف ألم الإمساك عند الأطفال الرضع تقوم الأم بعمل التمرين التالي، حتى تخفف من ألم الإمساك عند طفلها.
  • تأخذ الأم الطفل وتضعه على الأرض على ظهره ثم تمسك أرجله، وتقوم بعمل تمرين العجلة له براحة تامة، لأن عظمة ضعيف في الوقت الحالي.

المياه الدافئة

  • تساعد في تخفيف ألم الإمساك عند الأطفال، عن طريق استحمام الطفل بمياه دافئة.
  • أو جلوس الطفل في مياه دافئة ويوجد فيها الصابون الخاص به لمدة ربع ساعة أو نصف ساعة.
  • بعض الأمهات يأخذون المياه الدافئة، ويضعوها في كيس خاص بالمياه الدافئة، ثم يضع على المنطقة المصابة له.

ترطيب جسم الطفل

  • يساعد في علاج الإمساك عند الأطفال، يأخذ الطفل الترطيب، الذي يحتاجه من حليب الأم أو من اللبن الصناعي.
  • وفي بعض الأوقات لا يكفي الحليب في ترطيب جسم الطفل، فيحتاج إلى المياه أو السوائل الدافئة، ولكن هذا يتم بعد موافقة الطبيب على ذلك.

العصائر الطبيعية والطازجة

  • تساعد في علاج الإمساك، ينصح بعض الأطباء، بتناول عصير الذرة للأطفال لفوائده الرائعة له.
  • العصائر تمنح الجسم الترطيب والتغذية التي يحتاجها، بالإضافة إلى أنها تساعد في تقوية حاسة التذوق، لديه، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل تناول الطفل لأي نوع من العصائر.

التدليك

  • هو من الطرق التي تستخدمها الأمهات في التخفيف وعلاج الإمساك، والتدليك مرتبط بممارسة التمارين.
  • يجب على المرأة أن تعرف كيف تمارس الرياضة للأطفال، حتى لا يتعرض الطفل لأي ضرر أو أذى خارج عن إرادة الأم.
  • إذا كان الطفل يرضع لبن صناعي فيوجد احتمال كبير أن الإمساك، الذي حدث له كان نتيجة هذا اللبن، فيجب تغيره بنوع أفضل لا يسبب له الإمساك، واستشارة الطبيب في ذلك.
  • إذا ظل وجود هذا الإمساك فترة طويلة، والطرق التي سبق ذكرها لم تقوم بعمل نتيجة، وهي علاج الإمساك.
  • يجب على الأم أن تأخذ الطفل إلى الطبيب للكشف عليه، ومعرفة سبب هذا الإمساك، وإعطاء الطبيب للأم العلاج المناسب لهذه الحالة.

اقرأ أيضًا: علاج الإمساك المزمن فوراً عند الرضع

أعراض الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني

سوف نتعرف الآن على أعراض الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني وهي:

الشعور بالألم والبكاء

  • الإمساك يسبب للطفل ألم كبير يجعله يبكي من شدة تألمه.
    • ولأن هذه الطريقة الوحيدة، التي يستطيع بها أن يوضح هل هو مريض أم لا.

البراز الجاف

  • عندما يتبول الطفل براز جاف عبارة عن قطعة صلبة تشبه قطعة الطين الصلبة.
    • تكون إشارة على أنه مصاب بإمساك حاد تجعله يشعر بألم شديد يدفعه للبكاء.

وجود الدماء في براز الرضيع

  • عند رؤية خطوط دماء حمراء خفيف اللون في براز الطفل.
    • تكون نتيجة لضغط الطفل على المعدة والأمعاء، حتى يستطيع أن يخرج البراز، مما يؤدي إلى شعور الرضيع بالألم الشديد الذي يدفعه إلى البكاء.

تحجر البطن والانتفاخ

  • إذا كانت بطن الطفل متحجرة وقاسية جدا فهذه إشارة إلى إصابة الطفل بإمساك.
    • هذا الإمساك يقوم بنفخ البطن بشكل ملحوظ مع تجمد البطن، وعند الضغط عليها يشعر الشخص، بأنه يضغط على بلونه صلبة.
    • في هذه الحالة يجب زيارة الطبيب فوراً، لأن الطفل لا يستطيع أن يتحمل الألم.

فقدان الطفل الرغبة في الرضاعة

  • وشعوره بالشبع المستمر وعدم إكماله جرعة رضاعته، وهذا يرجع إلى إصابة الطفل بالإمساك.

حركة الأمعاء غير المنتظمة عند الطفل

  • التي تسبب في عدم انتظام في عملية التبول، وخروج البراز من المعدة.
    • وهذا بسبب وجود كتل كثيرة من البراز داخل الأمعاء لا يستطيع الطفل إخراجها، مما تؤدي إلى شعور الطفل بألم شديد.

اضطرابات في نوم الطفل الرضيع

  • لا يستطيع الطفل الرضيع النوم كثيرا بسبب وجود مغص شديد يشعر به الطفل في البطن.
    • الذي يكون نتيجة لإصابة هذا الشخص بإمساك شديد، يسبب له ألم كبير لا يستطيع بسببه أن ينام.

أسباب حدوث الإمساك عند الرضيع في الشهر الثاني

كما نقدم لك أسباب حدوث الإمساك عند الرضيع في الشهر الثاني فيما يلي:

قد يكون بسبب وراثي

  • في حالة إذا كان هناك مشاكل في الجهاز الهضمي عند الأب أو الأم أو أحد الأخوات.
    • هذه المشاكل تسبب لهم الإمساك المستمر، في هذه الحالة، قد ينتقل إصابة الطفل بالإمساك بالوراثة، ويجب زيارة الطبيب.

الإمساك الوظيفي

  • هذا الإمساك يتعلق بغذاء الطفل، فيوجد احتمال كبير أن اللبن الصناعي، الذي يتناوله الطفل هو الذي يسبب له الإمساك.
    • فيجب الحذر من أي طعام يعطي للطفل لتناوله في هذه المرحلة، لأن بنيانه الجسدي ما زال يكتمل، وحتى لا يسبب له إمساك، ويشعر بالتعب الشديد والألم.

الإمساك العضوي أو المرضي

  • هذا الإمساك يكون بسبب إصابة الطفل بمرض أو بمشكلة عضوية في أجزاء جسده أو في معدته.
  • تكون هي السبب الأساسي لحدوث هذا الإمساك الذي يسبب الألم الشديد، ويدفع الطفل إلى البكاء، فيجب زيارة الطبيب حتى يعطيه علاج مناسب لحالته.

التغيير في اللبن

  • إذا كان الطفل يرضع لبن طبيعي وتم استبدال هذا اللبن الطبيعي بلبن صناعي.
  • فقد يسبب هذا اللبن حساسية للطفل قد تؤدي إلى إصابته بإمساك شديد قد يدفعه إلى عدم تناوله اللبن أو الطعام الخاص به.
    • في هذه الحالة يجب التوقف عن إعطاء الطفل اللبن الصناعي، وإخبار الطبيب بذلك.

نوع الطعام الذي تتناوله الأم المرضعة

  • الأم المرضعة يجب أن تكون حذرة تمامًا، وهي تتناول الطعام، الذي يتحول إلى حليب يشربه الطفل.
    • لأن هذا الطعام قد يكون غير صحي يؤذي الجنين، وقد يكون هذا الطعام يوجد فيه مادة تسبب الحساسية للطفل.
    • مما يؤدي إلى شعور الطفل بألم شديد وبكائه المستمر، بسبب إصابته بالإمساك الناتج عن هذا الطعام.

الجو الحار

  • يتأثر الرضيع بالمناخ بشكل كبير، فالطقس الحار، يسبب انخفاض مستوى السوائل وترطيب الجسد.
    • الذي يؤدي إلى حدوث ضيق للطفل، وإصابته بإمساك شديد، بسبب قلة وجود السوائل في جسده.

كما يمكنكم التعرف على: كيفية علاج حصر البول عند الأطفال الرضع

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني بالزيوت الطبيعية

  • الزيوت الطبيعية لها فوائد كثيرة جداً في علاج جميع الأمراض، سواء كان استخدام تلك الزيوت، عن طريق التدليك أو الشراب.
  • فيوجد الكثير من الزيوت الطبيعية التي تستخدم في تخفيف ألم الإمساك عند الرضيع، مثل زيت التفاح، وزيت اللوز.
  • تستخدم الزيوت الطبيعية لتخفيف ألم الإمساك عند الرضيع، عن طريق التدليك بطريقة سريعة، وسهلة، وبسيطة حول وفوق المنطقة المصابة.
  • التدليك بالزيت يساعد الأمعاء للتخلص من الفضلات الموجودة فيها، لأنها تقوم بتحريكها من أماكنها.
  • ولكن يجب الحذر من استخدام أي نوع زيت طبيعي على بشرة الطفل، حتى لا تسبب له حساسية.
  • عند شراء الأم للزيوت الطبيعية المستخدمة في علاج هذا الإمساك، يجب أن تحصل عليها من شخص، ومكان موثوق منه.

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني طبيًا

  • عند شعور الطفل بأي ألم في جسده تفضل أغلب النساء أن تأخذ الطفل، وتذهب به إلى الطبيب المختص لمعرفة المشكلة.
  • يقوم الطبيب بتشخيص الحالة ومعرفة سبب هذا الإمساك، ثم يعطي للأم العلاج المناسب له.
  • لكن يجب الحذر من نوع العلاج، إذا كان يسبب الحساسية أم لا.
  • واختيار الطبيب عملية مهمة، حتى لا يحدث أي ضرر لا قدر الله بسبب التشخيص الخاطئ.

علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني بالأعشاب

  • تستطيع الأم أن تعطي للطفل بعض الأعشاب التي تساعد في التخفيف من آلام الإمساك الشديد الذي يشعر به.
  • لكن قبل أن تعطي للطفل في هذا العمر أعشاب، يجب أن تسأل الطبيب المختص أولًا، حتى لا يحدث ضرر للطفل الرضيع.

تحذيرات للأم عند إصابة الرضيع بالإمساك

  • لا يجوز أن تعطي الأم للطفل أي مسكنات أو ملينات في هذا العمر، لأنه يسبب مشاكل كثيرة.
  • لا يجوز أن تأخذ الأم موضوع شعور الطفل بمغص ناتج عن إصابة بالإمساك بطريقة سلبية، وسطحية غير مهتمة بذلك.
  • الذهاب فورًا للطبيب المختص عند شعور الطفل بمغص أو بأي عرض من أعراض الإصابة بالإمساك، حتى لا يسبب للطفل أي ضرر.
  • يجب على الأم في فترة الرضاعة تناولها لشرب الماء بكميات كبيرة، بالإضافة إلى تناولها السوائل.
  • الرضاعة الطبيعية أفضل بكثير من الرضاعة الصناعية، وتناول الطعام الصحي له تأثير جيد على صحة الرضيع.

كما يمكنكم الاطلاع على: فوائد القراصيا لعلاج الإمساك نهائيًا

لقد انتهينا في هذا المقال من تقديم كُل المعلومات التي تخص علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الثاني بالزيوت وطبيًا، وأسبابه وأعراض حدوثه، بالإضافة إلى بعض التحذيرات للأم يجب أن تأخذ بها.

مقالات ذات صلة