علاج الفك السفلي المتراجع بدون عملية

علاج الفك السفلي المتراجع بدون عملية نعرض الخيارات المتاحة في مقال اليوم في موقع mqaall.com، يعد هذا النوع من العلاجات فعال للغاية.

ولهذا يلجأ إليها العديد في الآونة الأخيرة، وذلك نظراً إلى نتائجها المبهرة، فمن المعروف أن أي مشكلة في الأسنان تعتبر أمر مزعج للغاية، وذلك لأنها تؤثر على الهيئة والشكل العام، ولهذا ينصح بالسعي بكل الطرق الممكنة للحصول على ابتسامة مميزة.

علاج الفك السفلي المتراجع بدون عملية

  • اللجوء إلى طبيب أسنان متخصص هو خير سبيل أمام الشخص حتى يتمكن من تحديد علاج الفك السفلي المتراجع بدون عملية.
  • وذلك لأن الأمر يعتمد على الفحوصات والأشعة التي يقوم بها المريض فهي التي توضح ما هو العلاج الملائم لهذه الحالة.
  • لكن غالباً ما يكون التقويم هو خير سبيل أمامنا حتى نقوم بعلاج مشكلة تراجع الفك السفلي.

وكيفية صنع التقويم يتم تحديدها بعد عمل تحليل الدرجة الخاصة بتراجع الفك أو بتقدمه.

  • وعادةً يحدد التقويم في حال وصلت درجة التراجع بين درجتين حتى أربع درجات.
  • وعادةً عندما يتم استخدام التقويم للحالات التي تصل درجة تراجعها أو تقدمها ما يزيد عن أربع إلى ست درجات فهنا يصبح بدون فائدة، ويصبح الحل الجراحي هو خير سبيل.

شاهد من هنا: انتفاخ اللثة في الفك السفلي من الداخل

أسباب تراجع الفك السفلي

يوجد عدة أسباب من شأنها أن تؤدي إلى تراجع الفك السفلي، ومعرفة هذه الأسباب سوف تساعد المريض كثيراً على تجنب تراجع الفك مرة أخرى سواء بعد التقويم أو بعد العملية، وفيما يلي نعرض الأسباب:

  • عوامل وراثية.
  • تشوهات خلقية منذ الولادة.
  • وجود بروز خلقي في الفك العلوي.
  • اتباع الأطفال بعض الحركات التي تؤذي الفك منذ الصغر مثل وضع القلم في الفم وغير ذلك.
  • التعرض إلى حوادث رياضية من شأنها أن تؤدي إلى ظهور تراجع في الفك السفلي.

مضاعفات تراجع الفك السفلي

يوجد مضاعفات عديدة تترتب على تراجع الفك السفلي، ويجب معرفة هذه الآثار في سبيل معرفة أفضل علاج للفك السفلي المتراجع بدون عملية، ومن أهمها ما سنذكره فيما يلي:

  • فقدان القدرة على التحدث بشكل صحيح.
  • فقدان القدرة على تناول بعض أنواع الأطعمة بشكل سليم.
  • صعوبة الابتسامة وفتح الفم وعودته مرة أخرى إلى مظهره الطبيعي.
  • المعاناة من وجود ضغط على الأسنان.
  • التنفس بصعوبة.
  • اختناق الأنف.

الجراحة في علاج الفك السفلي المتراجع

كما ذكرنا فهناك بعض الحالات التي يجب معها إجراء عملية جراحية في الفك السفلي، وذلك لأن تركيب التقويم في هذه الحالات يصبح بدون فائدة، وعلى هذا سوف نعرض ذلك لكم فيما يلي:

  • يقوم الطبيب عادةً بتكسير عظام الفك بشكل مفرط.
  • بعد ذلك سيتم إعادة هيكلة هذه العظام مرة أخرى، وذلك حتى تصبح متساوية.
    • ولكن يجب أن يكون الطبيب حريص حتى لا يتعرض المريض لتشوه من شأنه أن يجعل الفم أكبر من حجمه الطبيعي.
  • بعدها سوف يحصل المريض على ترميم أسنان من البداية بشكل صحيح.

اقرأ أيضًا: علاج الابتسامة اللثوية وبروز الفك العلوي

طريقة جراحة الفك السفلي المتراجع

يوجد خطوات ثابتة يقوم الطبيب باتباعها لتنفيذ عملية إصلاح الفك السفلي المتراجع من خلال الجراحة، ويمكن أن نلخص خطوات العملية في بضع النقاط التالية، ومنها:

  • أولاً يجب أن يقوم الطبيب بتخدير المريض في هذه المرحلة أي المرحلة الأولى.
  • بعدها يقوم الطبيب بالكشف عن العظام الخاصة بالفكين.
  • بعدها يقرر الطبيب الطريقة التي سوف ينفذ بها العملية بناءً على القيام بدراسة التسنين بصورة صحيحة، وذلك لإتمام ضبط الفك السفلي في شكل صحيح.
    • وحتى يتمكن من إصلاح كافة المشكلات التي يعاني منها الفك بجانب التراجع.

مضاعفات جراحة إصلاح الفك السفلي المتراجع

يوجد بعض الآثار الجانبية التي من شأنها أن تزيد مع الوقت بمجرد الانتهاء من جراحة إصلاح الفك السفلي، ولكن الخبر الجيد هو أن هذه المضاعفات سوف تختفي مع الوقت أيضاً، ومنها ما يلي:

  • شعور المريض بتقلص حجم الفك وانكماشه.
  • الشعور بقدر ألم طفيف بعد الجراحة ولمدة أسبوعين.
  • إمكانية حدوث تورم، ولكنه سوف يتلاشى بشكل تدريجي خلال مدة يمكن أن تصل إلى أربعة أشهر.
  • الشعور بألم حاد بعد مرحلة خلع الأسنان، وذلك لأن خلال هذه المرحلة يتم خلعها بالكامل.

نصائح بعد جراحة إصلاح الفك المتراجع

يوجد بعض النصائح التي يجب أن تأخذ في الاعتبار إذا قرر الشخص الخضوع إلى عملية الفك السفلي المتراجع، وذلك للحصول على أفضل فائدة ونتيجة منها، ومن هذه النصائح ما يلي:

  • يجب وضع قناع مبرد على الفك وهو يعرف باسم هيلوثيوم، وذلك حتى يعمل على تثبيت جذور العظام في كل من الفك السفلي والعلوي.
  • الاهتمام بتنظيف الأسنان بصفة يومية باستخدام الفرشاة والمعجون.
  • تجنب التدخين بصورة نهائية وذلك لأنه يزيد من ضعف الأسنان ويؤدي أحياناً إلى تلفها.
  • تجنب التمخيط لفترة يمكن أن تصل إلى ثلاثة أسابيع بعد الجراحة.
  • بعد الجراحة وخلال أيام التعافي الأولى ينصح بالالتزام بتناول أكلات هشه ورطبة، وتجنب تناول أي طعام جاف أو قاسي، وذلك للحفاظ على قوة الأسنان، ولضمان الالتئام السريع للفك.
  • تجنب ممارسة أي نوع من الرياضات خلال الشهور الأولى بعد العملية.

شاهد أيضًا: ظهور عظم الفك بعد خلع الضرس

علاج الفك السفلي المتراجع بدون عملية يعد من أكثر العلاجات الفعالة التي تعطي المريض النتيجة المرضية التي يسعى إليها وهو التقويم، ولكن أحياناً تكون العملية خيار لا بد منه، لأن أغلب الحلول الأخرى المتاحة يوجد فيها شيء يمثل عقبة.

إلا أن هذه العملية تساهم في حل مشكلة تراجع فك المريض بدون ترك أي أثر على أن كان هناك مشكلة، ولكن الأهم يجب تجنب الأسباب التي أدت إلى تراجع الفك السفلي إذا لم يكن الأمر وراثي.

مقالات ذات صلة