علاج العصب السابع بالاعشاب الطبيعية

هناك العديد من طرق العلاج المختلفة التي يتم الاعتماد عليها في علاج أعراض التهاب العصب السابع، حيث أنه يعتبر من الحالات المرضية الشائعة في الوقت الحالي.

حيث أن العلاج بالأعشاب الطبيعية يعتبر أحد الطرق التي تعتمد عليها فئة كبيرة من الأشخاص، وفي هذا المقال نتناول الطرق المختلفة لعلاج العصب السابع والتي منها العلاج بالأعشاب الطبيعية.

أسباب الإصابة بالتهاب العصب السابع

يعتبر العصب السابع من أشهر أنواع التهابات الأعصاب التي لها العديد من الأسباب والعوامل والتي من أهمها ما يأتي:

  • الإصابة بمرض السكري.
    • حيث وجد أن هناك فئة ليست بالقليلة من الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري يعانون من التهاب العصب السابع أيضاً.
    • حيث أن مرض السكري غالباً ما يكون مصحوباً باختلالات في الأعصاب.
  • الإصابة ببعض أمراض الجهاز التنفسي أو أمراض الصدر المختلفة والتي من أهمها الإنفلونزا.
  • الإصابة بالالتهابات الفيروسية والتي تعمل على تثبيط الجهاز المناعي.
    • من ثم فإنها تعتبر من العوامل المؤدية إلى التهاب العصب السابع.
    • ومن أهم أنواع الفيروسات إلى يمكن الإصابة بها هي فيروس الهربس البسيط وفيروس نقص المناعة البشري.
    • والتي تعتبر من أنواع الفيروسات الخطيرة على الجسم بشكل عام.

شاهد أيضاً: أسباب التهاب العصب السابع وعلاجه

أعراض التهاب العصب السابع أو شلل بل

إن هناك العديد من الأعراض الناتجة عن الإصابة بشلل بل والتي من أهمها ما يأتي:

  • حدوث تغير في حاسة التذوق، وعدم القدرة على تمييز بعض المشروبات أو المأكولات.
  • الإصابة بالألم الشديد في بعض الأماكن في الوجه والتي من أهمها المنطقة حول الفك وخلف وأسفل الأذن.
  • شلل نصف الوجه مما يؤدي إلى ارتخاء العضلات الموجودة به.
    • ومن ثم نزول نصف الوجه المصاب بالشلل إلى الأسفل
  • تراكم الطعام في الناحية المصابة من الفم وعدم القدرة على بلعها بسهولة، وذلك بسبب شلل عضلات الفم.
  • سيلان اللعاب، ذلك نتيجة شلل عضلات الفم.
  • مشاكل في العين في الناحية لمصابة بالشلل
  • ضرر في حاسة التذوق، حيث يحدث تغير في طعم المأكولات والمشروبات بشكل واضح.
  • عدم القدرة على احتمال الأصوات العالية والضجيج.
  • ألم في الأذن، ويعتبر الألم المزمن من أهم العلامات المميزة لشلل بل.
    • حيث أن مسكنات الألم تعتبر من أهم الأدوية المستخدمة في علاج الحالة.
  • الإصابة بالصداع الشديد.
    • والذي يعتبر من أهم الأعراض الخاصة بالتهاب العصب السابع، ويعتبر من أكثر الأمور المزعجة.
  • صعوبة إغلاق العين في الناحية المصابة بالشلل.
    • والتي تعد من اهم الأمور التي يتم الاعتماد عليها في تشخيص العصب السابع أو الشلل الوجهي.
  • الحساسية تجاه الضوء أو تجاه الأصوات العالية.
    • حيث أن هذه الأعراض تعتبر من أكثر الأعراض المميزة لشلل بل أو التهاب العصب السابع.
  • عدم القدرة على الضحك او الابتسام بالشكل الطبيعي، وذلك بسبب شلل عضلات الفم في الناحية المصابة بالالتهاب.
  • الشعور بالألم الشديد والذي يعتبر من اهم الأعراض المصاحبة للالتهاب والمزمن خاصة خلف منطقة الأذن.
    • والذي يعتبر من أهم المناطق المتأثرة بالالتهاب

طرق علاج العصب السابع

علاج العصب السابع بالأعشاب الطبيعية

تعتبر الأعشاب الطبيعية من أشهر أنواع العلاجات التي يتم اللجوء ليها في علاج العديد من الحالات المرضية المختلفة.

ومن أشهر هذه الحالات المرضية هو التهاب الأعصاب، ومنها التهاب العصب السابع.

وفيما يلي نتناول أهم أنواع الأعشاب التي يمكن استخدامها في علاج الحالة بشيء من التفصيل.

  • عشبة البابونج، والتي تعتبر من أهم أنواع الأعشاب التي يمكن اللجوء إلى في تلك الحالة.
    • حيث أنها تساعد بشكل كبير على تهدئة الأعصاب.
    • كما أنها تحتوي على الكثير من المواد المهمة للجسم في تلك الحالة، لذا فإنها كثيرة الاستخدام.
  • عشبة الأقحوان، والتي تعتبر من أكثر الأعشاب المستخدمة في علاج حالات العصب السابع.
    • حيث يتم خلط كل من كمية من عشبة الأقحوان مع زيت الزيتون ووضعه على منطقة الالتهاب في الوجه.
    • والذي يساعد بشكل كبير على تقليل الأعراض.
  • عشبة العطرة، والتي تعد من اهم الأعشاب المستخدمة، والتي تفيد بشكل كبير في التقليل من أعراض الالتهاب مع الوقت.
  • استخدام الزيوت الطبيعية في علاج الحالة يعتبر من أكثر الأمور المفيدة.
    • حيث يتم وضعها على منطقة الالتهاب مع التدليك والذي يعمل على إعادة تهيئة عضلات الوجه.
    • وتقليل الأعراض مع الانتظام على التدليك بشكل مستمر.
    •  ومن أهم أنواع الزيوت المستخدمة هو زيت الزيتون.
    • كما أن هناك العديد من الأجهزة التي يمكن الاستعانة بها في التدليك.
    • والتي تتوفر في المراكز الطبية المتخصصة كما يمكن أيضاً شراؤها.

للمزيد اقرأ: ما هو الأكل الممنوع لمرض العصب السابع؟

العلاجات الطبيعية والتمرينات في علاج العصب السابع

إن هناك العديد من التمرينات التي يمكن اللجوء إليها في علاج حالات العصب السابع.

والتي تفيد بشكل كبير في إعادة تهيئة العضلات والأعصاب.

لذا فإنها تعتبر من أكثر الطرق الطبيعية فعالية، ومنها ما يلي:

  • غلق الفم مع اتخاذ وضعية الضحك أو الابتسامة.
    • حيث يفيد هذا بشكل كبير في تقوية عضلات الفم والفك.
  • غلق العين بقوة، مع تكرار هذا التمرين لأكثر من مرة في اليوم.
    • حيث يعمل على تحسين حركة عضلات العين بالتدريج.
  • فتح العين مع النظر لأسفل ورفع الحاجب إلى أعلى.
  • حيث يساعد هذا التمرين بشكل كبير على تقليل الأعراض الخاصة بالعين.

علاج العصب السابع بالليزر

يعتبر الليزر من أحدث الطرق المستخدمة في العلاج في الوقت الحالي.

حيث أن هناك العديد من أنواع أجهزة الليزر المستخدمة في علاج الكثير من الحالات المرضية المختلفة.

والتي منها بالطبع حالات التهاب العصب السابع، ففي هذه الحالة يعتبر اللجوء إلى جلسات الليزر من أفضل الحلول.

كما أن هناك العديد من أنواع الليزر المستخدمة في تلك الحالة ومنها الليزر البارد.

طرق الوقاية من الإصابة بالعصب السابع

لا شك أن هناك العديد من الأفراد المعرضين للإصابة بالتهاب العصب السابع.

نظراً لتوافر العديد من العوامل المختلفة التي تتسبب في الإصابة به.

لذا فإن هناك العديد من الطرق الوقائية التي يجب اللجوء إليها من أجل الوقاية من الالتهاب، ومنها ما يلي:

  • متابعة مستويات السكر في الدم لدى الأفراد المصابين بالتهاب العصب السابع.

حيث أن خلل الأعصاب غالباً ما يكون مصاحباً للإصابة بمرض السكري.

  • التقليل من التوتر والقلق النفسي.
    • حيث أن الأمراض النفسية تعتبر من أهم العوامل التي من الممكن أن تتسبب في التهاب الأعصاب بشكل عام.
    • ومنها التهاب العصب السابع.
  • الحرص على استخدام الفيتامينات والمكملات الغذائية التي تعمل على تقوية الأعصاب بشكل كبير.
    • هذا بالإضافة إلى أثرها الإيجابي على الجسم بشكل عام.
  • عمل التمرينات الخاصة بتقوية عضلات الوجه.
    • حيث أنها تساعد على تقوية الأعصاب والعضلات.
    • وتعمل على التقليل من نسب الإصابة بالتهاب العصب السابع.

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على كيفية علاج العصب السابع بالطرق المختلفة ومنها الأعشاب الطبيعية بشيء من التفصيل، يمكنك مشاركة هذا المقال على مواقع التواصل الاجتماعي مع أصدقائك.

كما يمكنك الاطلاع على المزيد من المقالات الأخرى التي تشمل العديد من الموضوعات المختلفة التي تختص بمجال الصحة والأعصاب في موقعنا مقال.

مقالات ذات صلة