أنواع الأعاصير

أنواع الأعاصير عديدة ويقوم خبراء الأرصاد الجوية بالتنبؤ بها من خلال رادارات دوبلر وبالونات الطقس والأقمار الصناعية.

ومنذ بداية استخدام رادار دوبلر الذي يستطيع قياس سرعة الرياح كما يحدد مناطق الدوران داخل العواصف الرعدية؛ زاد وقت التحذير من الأعاصير؛ من أقل من 5 دقائق في الثمانينات، إلى 13 دقيقة في أواخر القرن الـ 20.

أنواع الأعاصير

يتم تصنيف الأعاصير تبعًا لشدتها وذلك عن طريق مقياس يدعى “مقياس فوجيتا”، وهو لا يعتمد على قياس الرياح وسرعتها.

لأنه من النادر أن يمر الإعصار من أدوات الرصد الجوية، ولكنه بدلاً من ذلك يقوم بتحليل مقدار الضرر الذي سببه الإعصار وربطه بسرعة الرياح، ومن أنواع الأعاصير ما يلي:

أعاصير ضعيفة

  • 60 إلى 70% من الأعاصير تقع في هذه الفئة، ولا تؤدي هذه الأعاصير إلى عدد كبير من الوفيات، بل تصل نسبة الوفيات الناتجة عنها إلى 5%.
  • هذا النوع من الأعاصير يكون له دوامة واحدة وتشبه المخروط المفتوح لأعلى، ولا تبعد هذه الأعاصير عن مكان نشأتها.

شاهد أيضا: أهمية الأرصاد الجوية

أعاصير متوسطة

  • 45 إلى 50% من الأعاصير تقع في هذه الفئة، وتكون أضرارها متوسطة.
  • يؤدي هذا النوع من الأعاصير إلى اقتلاع الأشجار الضعيفة والخفيفة وتكسير بعض نوافذ المنزل.

أعاصير قوية

  • 35% من الأعاصير تقع في هذه الفئة، وتصل نسبة الوفيات الخاصة بهذه الفئة إلى حوالي 30%.
  • هذا النوع من الأعاصير يكون على شكل دوامة لديها رأس واسعة، وفي بعض الأحيان يمكن رؤية دوامات الشفط داخل الإعصار عند نقطة ملامسته للأرض.
    • وتسجل هذه النقطة أعلى سرعة ممكنة للرياح، وتكون على شكل عواصف رعدية.

أعاصير عنيفة

  • 2% من الأعاصير تنتمي إلى هذه الفئة، ومع ذلك تصل نسبة وفياتها إلى 65%.
  • في أحيان عديدة يكون للإعصار العنيف نواة عريضة قطرها يبلغ 1/2 كيلو متر أو أكتر، وفي أحيان أخرى يحتوي على عمودين أو أكثر من الدوامات الهوائية.
  • تدور الدوامات حول نفسها وحول مركز الأعمدة المشترك فيما بينها، وتؤدي هذه الدوامات غالبًا إلى دمار هائل.
    • ولكن في نطاق صغير على مسار الإعصار، ويحدث حول أطراف هذه الدوامات أسرع رياح سطحية معروفة.

أعاصير مائية

  • هذا النوع من الأعاصير يحدث فوق المياه الاستوائية وشبه الاستوائية، وتتكون من السحب الركامية.
  • الرياح في هذا النوع من الأعاصير ضعيفة نسبيًا، وتسير ببطء شديد غالبًا.
  • تحدث هذه الأعاصير في فلوريدا وفي البحر الأدرياتيكي، بشكل شائع.
  • الأعاصير المائية يوجد منها الضعيف ويوجد منها القوي، ولكن بشكل عام في إحصائيات الأعاصير الرسمية لا يتم أخذها بعين الاعتبار إلا في حال أثرت على اليابسة.

تعريف الأعاصير

بعد التعرف على أنواع الأعاصير يمكن تلخيص تعريفها فيما يلي:

  • ظاهرة جوية تحدث عندما يتكون عمود من الهواء دوار يمتد من الغيوم السوداء الرعدية إلى الأرض.
  • تحدث الأعاصير وأنواعها في الغالب مع العواصف الرعدية وذلك خلال فصل الربيع وفصل الصيف في دوائر العرض الوسطى من نصفي الكرة الجنوبي والشمالي.
  • هذه الدوامات من الممكن أن تولد أقوى رياح على وجه الأرض وتصل سرعتها إلى 500 كيلو متر في الساعة، ويصاحبها أحيانًا ثلج بحجم كرات البيسبول.
  • في حال وصل إعصار بهذه القوة إلى الأراضي المليئة بالسكان فسوف يؤدي إلى أضرار بالغة وخسائر كبيرة.

أجزاء الأعاصير

يتكون الإعصار من عدة أجزاء، مثل:

  • منطقة المركز: ويتميز بأنه هادئ ويعتبر عين الإعصار.
  • جدار الإعصار: وهو عبارة عن غيوم كثيفة وأمطار كثيرة ورعد وبرق وعواصف، ويدور حول عين الإعصار وحركات رياحه عنيفة وعمودية.

مقياس شدة الأعاصير

يختلف مقياس شدة الأعاصير كما يلي:

  • الأعاصير الخفيفة مقياسها من 64:83 وهي الدرجة الأولى.
  • الأعاصير المتوسطة مقياسها من 84:95 وهي الدرجة الثانية.
  • الأعاصير القوية مقياسها من 96:110 وهي الدرجة الثالثة.
  • الأعاصير القوية جدًا مقياسها من 111:135 وهي الدرجة الرابعة.
  • الأعاصير العنيفة ومقياسها أكثر من 135 وهي الدرجة الخامسة.

اقرأ أيضا: مفهوم الكارثة الطبيعية

أضرار الأعاصير

من أبرز أضرار الأعاصير ما يلي:

  • تكلف الأعاصير كندا والولايات المتحدة الأمريكية خسائر تصل إلى 400 مليون دولار، وتقتل حوالي 70 شخص.
  • تدمر الرياح السريعة الشركات والبيوت وأحيانًا تدمر القطارات والجسور، وتقلب الشاحنات وتقتلع الأشجار وتمتص المياه.
  • تقتل عدد كبير من الأشخاص إما عن طريق وقوعهم من مرتفعات عالية أو منحدرات، أو إصابتهم بالحطام المتطاير من قضبان معدنية وزجاج.

أشهر الأعاصير التي حدثت

حدث عدد كبير من الأعاصير ذات التأثير الكبير في مختلف دول العالم مثل:

  • عام 1961م حدث إعصار نانسي في غرب المحيط الهادئ.
  • سنة 1970م حدث إعصار بنغلادش في بنغلادش بالهند وأدى إلى مقتل 300 ألف شخص.
  • عام 1974م حدث إعصار تريسي في السواحل الأسترالية.
  • سنة 1983م حدث إعصار فورست في غرب المحيط الهادئ، ويعد أكثر الأعاصير سرعة.
  • عام 1988م حدث إعصار جلبرت في المكسيك واستمر لفترة زمنية طويلة.
  • سنة 1992م حدث إعصار أندرو في الولايات المتحدة الأمريكية وكلف الولايات خسائر تقدر بـ 25 بليون دولار.
  • عام 1994م حدث إعصار جون في أستراليا وأدى إلى مقتل أكثر من 8000 شخص.
  • سنة 1998م حدث إعصار ميتش في أمريكا الوسطى والشمالية وكان أكثر الأعاصير تدميرًا.
  • عام 2011م حدث إعصار كاترينا وإيرين وساندي وخسائرهم كانت كبيرة.

شاهد من هنا: بحث عن إيجابيات وسلبيات الأعاصير

 ختامًا قدم mqaall.com أنواع الأعاصير وأوضح أن أغلب أعاصير العالم تأتي من نوعين رئيسيين وهم أعاصير عواصف غير فائقة والسحابة الخارقة.

وتعتبر اعاصير السحابة الخارقة التي تأتي من عاصفة رعدية شديدة السرعة أكثر الأنواع شيوعًا وخطورة أيضًا.

مقالات ذات صلة