أنواع الأمطار

أنواع الأمطار عديدة، ولكل منها السبب الرئيسي لسقوطها، ومن أبرزها الأمطار الموسمية، الأمطار التصاعدية، الأمطار التضاريسية، وكذلك الأمطار الإعصارية.

ويعرض لكم mqaall.com فيما يلي أبرز المعلومات حول أنواع المطر وأماكن سقوط كل منها بشكل مفصل؛ حيث يختلف كل منها باختلاف الرطوبة المحيطة المحيطة به والرياح الحاملة له، وغير ذلك من العوامل الأخرى.

أنواع الأمطار

هناك المزيد من الأنواع التي تنقسم إليها الأمطار، والتي تختلف باختلاف باختلاف درجة الحرارة والرطوبة التي تتعرض لها قبل أن تصبح أمطار، وكذلك تتحكم الرياح والتضاريس في تحديد نوع المطر، ومن أبرز أنواع المطر ما يلي:

الأمطار الموسمية

نتيجة الانعكاس الموسمي للرياح تسقط الأمطار الموسمية، وإليكم ما يخص ذلك فيما يلي بالتفصيل:

  • تتعرض الرياح للانعكاس الموسمي حاملة معها الرطوبة الموجودة بالهواء.
  • يتسبب ذلك في نزول الأمطار في المناطق التي تتعرض لانعكاسات الرياح الموسمية.
  • تهب تلك الرياح الموسمية في الغالب في المناطق الجنوبية الغربية، ومن أشهر تلك المناطق جنوب شرق آسيا.

شاهد أيضا: ظاهرة نزول المطر

الأمطار الإعصارية

هي تلك الأمطار التي تتكون نتيجة تقابل كتل الهواء الباردة مع كتل الهواء الساخنة، وإليكم أهم المعلومات التي تدور حول الأمطار الإعصارية فيما يلي:

  • تتقابل كلتا الكتلتين في منطقة تعرف باسم الجبهة، وخلال ذلك يتصاعد الهواء الساخن فوق الهواء البارد، وذلك لأنه الأخف من حيث الوزن والكثافة.
  • قد يؤدي ذلك إلى تعرض الهواء الدافئ للبرودة والتكثف أيضًا، مما يتسبب في تكون السحب ونزول الأمطار.
  • يصاحب ذلك النوع من المطر هبات من العواصف الرعدية برفقة البرق.
  • هذا وتتراوح مدة سقوط الأمطار الإعصارية من دقائق إلى ساعة كاملة، وربما أجزاء كاملة من اليوم.

الأمطار التصاعدية

تهطل الأمطار التصاعدية عندما يخف وزن الهواء الساخن ويتصاعد بشكل طبيعي في طبقات الجو العليا، وإليكم أبرز المعلومات حول ذلك النوع من الأمطار:

  • بمجرد وصول الأمطار التصاعدية إلى طبقات أعلى يبرد ويتمدد بشكل طبيعي.
  • لا يحتفظ الهواء البارد بالرطوبة، وبالتالي يحدث تكاثف للرطوبة التي تجمعت بداخله.
  • نتيجة تكثف تلك الرطوبة تتجمع السحب الركامية، والتي تسقط فيما بعد على شكل أمطار تصاعدية.
  • كما ينتج عن تراكم بخار الماء ودرجات الحرارة الباردة في الهواء إلى حدوث تيارات تصاعدية وهبات رعدية، ثم تتساقط الأمطار.
  • ينزل ذلك النوع من المطر في الأجزاء الداخلية من القارات مثل نصف الكرة الشمالية، وكذلك المناطق الاستوائية.

الأمطار التضاريسية

تعتبر الأمطار التضاريسية من أنواع الأمطار التي تسقط نتيجة اصطدام الهواء البارد بالمرتفعات الجبلية، وإليكم ما يخص ذلك فيما يلي:

  • تبدأ الرياح الرطبة في التحرك بشكل متتابع، حتى تصل إلى المرتفعات الجبلية.
  • كلما صعد الهواء إلى أعلى كلما زادت برودته، وبالتالي يتعرض للتكثف، وبالتالي ينزل المطر.
  • في حالة انخفاض درجة حرارة الهواء وقتذاك بشكل كبير، فقد تهطل الأمطار التضاريسية على شكل قطع ثلجية.
  • كما تنزل تلك الأمطار على المناطق المرتفعة بشكل أكثر كثافة من المناطق المنخفضة.

تعريف الأمطار

الأمطار هي عبارة عن قطرات المياه التي تتساقط من الغيوم أو السحب على سطح الأرض؛ حيث تمر تلك الأمطار بمراحل عديدة لتصل إلى شكل المطر الذي نراه، وإليكم ذلك:

  • نتيجة تغير درجات الحرارة يحدث تبخر لمياه البحار والمحيطات والأنهار، وغيرها من البقع المائية الأخرى.
  • خلال ذلك يتصاعد الهواء الساخن إلى أعلى بصحبة بخار الماء.
  • بمجرد وصول بخار الماء إلى الطبقات العليا تبدأ درجة حرارته في الانخفاض، ثم يبدأ في عملية التكاثف، وهو ما نطلق عليه تساقط الأمطار.

اقرأ أيضا: أضرار الأمطار الحمضية وأثرها على البيئة

أنواع المطر في القرآن

كما ذكر أنواع المطر في القرآن بأكثر من موضع، ولكل منهم سماته المحددة له، وإليكم ما يخص ذلك فيما يلي:

  • الصيب: هو ماء المطر المتساقط من السحاب.
  • البرد: وهو المطر الغزير المتجمد على هيئة حبات جليدية.
  • الطل: هو قطرات الندى التي تتساقط على شكل مطر خفيف.
  • الوابل: هو المطر الغزير الذي تروى منه الأراضي وتنبت.

معدل سقوط المطر

يتم التعرف على معدل سقوط المطر من خلال مقياس المطر، وهو عبارة عن جهاز يتم من خلاله تحديد معدل المطر، وإليكم ما يخص ذلك فيما يلي:

  • جهاز قياس معدل المطر هو عبارة عن قمع له فتحة مستديرة، في نهايتها إناء زجاجي مدرج إلى وحدات السنتيمترات والمليمترات.
  • يتجمع المطر بداخل ذلك الإناء الزجاجي، ويتم من خلاله قياس معدل نزول المطر خلال فترة معينة.
  • كما يقاس معدل تساقط القطع والحبيبات الثلجية بعد انصهارها.
  • لكي تحصل على نتائج مرجوة، يجب وضع الجهاز في موضع المطر بمكان مكشوف.

 فوائد المطر

للأمطار فوائد جمة للإنسان والحيوان والنبات أيضًا، وإليكم أبرز الفوائد التي تقدمها الأمطار فيما يلي:

  • تعد مصدر هام لاستمرار الحياة للإنسان والحيوان وكذلك النبات؛ حيث يساهم في تخصيب التربة وري الأشجار والنباتات بشكل طبيعي، لاسيما في المناطق التي تخلو من المياه.
  • يساهم المطر في تنقية الهواء من الشوائب والرواسب العالقة به.
  • يستخدم كأحد الوسائل الطبية التي تعالج مشكلات صحية عديدة، باعتباره ماء مقطر.
  • عند تعرض الجسم لماء المطر بشكل مباشر يساهم في تجديد خلايا الجلد التالفة، وبالتالي تعزيز نشاط الجسم وحيويته.
  • تعد سببًا رئيسيًا من أسباب تجمع المياه الجوفية مرة أخرى؛ حيث تعزز تكونها في مواضعها بشكل طبيعي.

شاهد من هنا: دعاء هطول الأمطار بغزارة والمحملة بالبرق والرعد

على الرغم من كافة الفوائد التي تقدمها أنواع الأمطار المختلفة إلا أن هنلك أيضًا بعض الأضرار التي قد تنتج عنها، والتي من أبرزها حدوث السيول والفيضانات التي تدمر البيوت والنباتات.

وتهلك الإنسام أيضًا، كما تتسبب في موت العديد من الحشرات والحيوانات التي تساهم في الحفاظ على التوازن البيئي.

مقالات ذات صلة