فضل سورة القيامة

فضل سورة القيامة، موقع مقال mqaall.com يقدم لكم هذا الموضوع، حيث تعتبر سورة القيامة سورة مكية ترتيبها 75 في سور القرآن الكريم، وعدد آياتها 40 آية، وسوف نتعرف في هذا المقال على فضل سورة القيامة.

أحاديث صحيحة في فضل سورة القيامة

  • عن أبي جعفر عليه السّلام، قال «من أدمن قراءة سورة لا أقسم، وكان يعمل بها، بعثه اللّه عزّ وجلّ مع رسول اللّه صلّى اللّه عليه وأله وسلّم من قبره في أحسن صورة، ويبشّره ويضحك في وجهه حتّى يجوز على الصّراط والميزان» (كتاب ثواب الأعمال، ص 150).
  • روي عن النبيّ صلّى اللّه عليه وأله وسلّم أنّه قال «من قرأ هذه السورة شهدت له أنا وجبرئيل يوم القيامة أنّه كان موقنا بيوم القيامة، وخرج من قبره ووجهه مسفر عن وجوه الخلائق، يسعى نوره بين يديه، وإدمان قراءتها يجلب الرزق والصيانة ويحبّب إلى الناس» (كتاب تفسير البرهان، جزء 8، ص 164).
  • وقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وأله وسلّم «من أدمن قراءتها شهدت أنا وجبرئيل يوم القيامة أنّه كان مؤمنا بيوم القيامة» (كتاب تفسير البرهان، جزء 8، ص 164).
  • قال الرسول صلى الله عليه وسلم «قراءتها تخشّع وتجلب العفاف والصّيانة، ومن قرأها لم يخف من سلطان، وحفظ في ليلة – إذا قرأها – ونهاره بإذن اللّه تعالى».
  • وفي المصباح قراءتها تقوي القلب وشرب مائها يقوي الضعف‏ (كتاب مصباح الكفعمي، ص 613).

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: فضل سورة الفتح

معلومات قيمة في فضل سورة القيامة

  • وضحت هذه السورة عظمة الله سبحانه وتعالى في الخلق.
  • بينت سورة القيامة قدرة المولى عز وجل على إحياء الموتى.
  • أكدت السورة على أن مصير كل شخص إما إلى الجنة أو النار على حسب عمله في الدنيا.

فضل سورة القيامة

  • تعد سورة القيامة ذات فضل عظيم لمن يداوم على قراءتها وخاصة عندما تكون حياته غير موفقة أو يجد ضآلة في رزقه.
  • فقد أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بقراءة سورة القيامة لأنها من أسباب جلب الرزق الحسن الوفير.
  • كما أنها سبباً رئيسياً في طمأنينة القلب، كذلك فهي تساعد على صرف الهم والحزن والفقر، وتجلب لك السعادة.
  • وعن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال، من قرأ كل ليلة (لا أقسم بيوم القيامة).
    • فسوف يأتي يوم القيامة ووجهه مثل القمر ليلة البدر، فلديها فضل كبير عند الله تعالى.
    • وسورة القيامة أيضاً تكون شفيعاً لمن قرأها.

أهمية معرفة فضل سورة القيامة

  • تساعد سورة القيامة المسلمين للاستعداد ليوم القيامة العظيم.
    • ويتضح ذلك في قوله تعالى (بَلِ الإِنسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ) آية رقم (14).
  • تحث المسلمين على اتباع سنة الرسول صلى الله عليه وسلم.
    • ويتأكد ذلك المعنى في قوله تعالى (فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ) آية رقم (18).
  • يجب معرفة فضل سورة القيامة لأنها من مسببات الطمأنينة في القلب.
    • كما في قوله تعالى (إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ) آية رقم (23)، ولها فضل عظيم كذلك في إبعاد الهم والحزن والفقر.

مقاصد سورة القيامة

  • أقسم الله جل وعلا في بداية السورة بيوم القيامة قال تعالى (لا أُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ) آية رقم (1).
  • تحدثت السورة عن أهوال يوم القيامة وذلك في الآية الكريمة (يَقُولُ الإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ) آية رقم (10).
  • وضحت السورة خوف الناس من هذا اليوم العظيم ويبين ذلك في الآية (وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ بَاسِرَةٌ) آية رقم (24).
  • تشرح سورة القيامة أحوال الناس يوم البعث، ما بين فزع وخوف واستبشار.
    • حيث قال الله تعالى في محكم آياته وصفاً لحال المؤمنين المستبشرين (وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ) آية رقم (22).
    • وفي حال الخائفين المقصرين (وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ) آية رقم (29).
  • توضح هذه السورة مراحل خلق الإنسان منذ أن كان نطفة ويتجلى ذلك في قوله تعالى (أَلَمْ يَكُ نطْفَةً مِّن مّنِيٍّ يمْنَى) آية رقم (37).
    • وفي مرحلة تالية (ثمَّ كَانَ عَلَقَةً فَخَلَقَ فَسَوَّى) آية رقم (38).
    • وأخيراً المعجزة العظمى في خلق الإنسان بصورته التامة (فَجَعَلَ مِنْهُ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالأُنثَى) آية رقم (39).
  • تؤكد سورة القيامة على فرحة المؤمنين وإحساسهم بالنصر يوم القيامة الأعظم، ويبين ذلك في قوله تعالى (وجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ) آية رقم (24).
  • تقدم سورة القيامة الموعظة الحسنة للناس ليتبعوا المنهج القويم.
    • ويتأكد ذلك من قوله تعالى (أَيَحْسَبُ الإِنسَانُ أَن يتْرَكَ سُدًى) آية رقم (36)، وقوله تعالى (يَسْأَلُ أَيَّانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ) آية رقم (6).

ولا تتردد في زيارة مقالنا عن: فضل سورة الزلزلة في القرآن

الإعجاز العلمي في فضل سورة القيامة

  • يأتي الإعجاز العلمي في هذه السورة في قوله تعالى (بَلَى قَادِرِينَ عَلَى أَن نُّسَوِّيَ بَنَانَهُ)، آية رقم (4).
    • ويكمن إعجازها عندما اكتشف العلم الحديث أن لكل إنسان بصمة مختلفة.
  • ترد تلك الآية على أقوال غير المسلمين الذين لا يؤمنون بوجود الله العظيم وينكرون قدرته.
    • وعظمته على إحياء جميع الناس في يوم البعث، (أَيَحْسَبُ الإِنسَانُ أَلَّن نَجْمَعَ عِظَامَهُ) آية رقم (3).

خصائص سورة القيامة

  • أنها سورة مكية نزلت في مكة المكرمة على رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم.
  • نزلت سورة القيامة بعد سورة القارعة.
  • تقع سورة القيامة في الحزب 58 في الجزء
  • تتعرض آيات سورة القيامة لموضوع البعث والحساب وأحوال العباد يوم القيامة.
  • تركز سورة القيامة على أهوال وشدائد يوم البعث، وأحوال كل من المؤمنين والمكذبين.

اقرأ من هنا عن: فضل سورة ق في القرآن الكريم

وختاماً فقد وضحنا فضل سورة القيامة، ونوضح أن سبب تسمية سورة القيامة بهذا الاسم، حيث إنها بينت بعض أحوال الناس يوم القيامة، وكذلك فقد حثت المسلمين على الاستعداد ليوم القيامة.

مقالات ذات صلة