عيوب الإبصار

عيوب الإبصار، البصر من أهم النعم التي وهبها الله للإنسان، وهي أداة للتواصل بين الإنسان والعالم، فلو حدث أي خلل في الرؤية أو عيب في العين والإبصار، أو في أحد أجزائها.

سوف يؤدي للكثير من المشاكل المختلفة في الرؤية، وسنتعرف فيما يلي عبر موقع مقال mqaall.com على عيوب الإبصار.

عيوب الإبصار

قد تصاب حاسة الإبصار لدى الإنسان ببعض المشكلات، حيث تتمثل عيوب الإبصار فيما يلي:

  • طول النظر.
  • قصر النظر.
  • الإستجماتزم.
  • قصو البصر أو بصر الشيخوخة.

اقرأ أيضا: أضرار النظر الى خسوف القمر

قصر النظر

  • يعاني 30% تقريبا من المجتمع من قصر النظر، وهو أحد عيوب الإبصار، ويكون عبارة عن صعوبة في الرؤية للأجسام البعيدة، ولكنه يستطيع رؤية الأجسام القريبة بوضوح.
  • تظهر عيوب قصر النظر نتيجة لتحدب القرنية، أو عندما تكون المسافة بين الشبكية وعدسة العين أطول من الطبيعية.
    • وبالتالي فإن الضوء يتجمع قبل الشبكية بدلا من التجمع عليها، وهذا يؤدي لعدم وضوح الرؤية عند النظر للأجسام القريبة.
  • عادة ما تثبت قصر النظر في سن معين، عادة ما يكون عند 18 سنة، ويختلف ذلك من سن إلى آخر.
    • وقد يظل قصر النظر في زيادة مستمرة حتى سن متقدم.

طول النظر

  • أما طول النظر فهو أحد عيوب الإبصار أيضا، ويقترب الذين يعانون من طول النظر من حوالي 25% من المجتمع.
  • وطول النظر عبارة عن صعوبة في رؤية تفاصيل الأجسام القريبة، بينما يمكن رؤية الأجسام البعيدة بشكل واضح.
  • يتجمع الضوء في طول النظر بعد الشبكية، بدلا من التجمع على سطحها مباشرة.
    • ينتج عن ذلك عدم الوضوح في النظر للأجسام القريبة.
  • الكثير من الأطفال يولدون بطول النظر، ولكن ذلك يختفي بعد فترة من عمرهم، مع زيادة نمو الطفل، وبالتالي يزيد حجم العين.

الإستجماتزم

  • أكثر عيوب الإبصار شيوعا هو الإستجماتزم، وهو مصاحب لطول أو قصر النظر.
  • يكون الإستجماتزم عند استدارة سطح القرنية، وتكون محدبة الشكل غير منتظمة، مثل ظهر الملعقة.
    • ففي طبيعتها فهي تكون محدبة بانتظام، كزجاجة الساعة.
  • يعني المريض من تجمع الضوء في عدة نقاط على الشبكية، فيؤدي إلى عدم الرؤية بوضوح.
  • الكثير يولدون بقرنية غير منتظمة، وتزيد تلك المشكلة، مع الوقت.

كما أدعوك للتعرف على: هل حساسية العين تؤثر على النظر

قصر البصر أو بصر الشيخوخة

  • وهو مرض يأتي بعد سن الأربعين، وهو أحد عيوب الإبصار شيوعا أيضا.
  • يظهر ضعف القدرة على رؤية التفاصيل الدقيقة عن قرب، فلا يستطيع المريض العمل على الكمبيوتر أو القراءة.
  • يحتاج الشخص الذي يعاني من هذا العيب، أن يبعد الشيء الذي يريد رؤيته بعيدا حتى يرى التفاصيل.
  • هذا يحدث للكثيرين في سن معين، حتى أولئك الذين لا يعانون من ضعف النظر، يحدث لهم، ويختلف من سن لآخر.
  • إن سبب هذا النوع من عيوب الإبصار هو التقدم في العمر، ويختلف عن قصر النظر، وطول النظر والإستجماتزم، التي ترتبط جميعا بشكل كرة العين والقرنية.
  • بعض عيوب النظر لها عوامل وراثية، ويظهر بصر الشيخوخة بسبب أن الألياف العضلية المرنة المسؤولة عن تكيف عدسة العين، تفقد مرونتها، وكذلك العدسة نفسها، مع تقدم السن تفقد تلك المرونة.

كما يمكنكم الاطلاع على: هل يعود النظر بعد الجلطة

وبهذا نكون قد تحدثنا في هذا المقال عن عيوب الإبصار الأربعة، وأسبابهم وأشكال المرض فيهم.

فالعين نعمة من الله يجب على الإنسان الحفاظ عليها وحمايتها من أي مشكلة فيها بالذهاب عند الطبيب المختص.

مقالات ذات صلة