ما هي أماكن الصداع؟ وما هي أسبابه؟

ما هي أماكن الصداع؟ وما هي أسبابه؟، من أكثر الأمراض او الحالات صعوبة في التعامل هو الصداع الذي يصيب الرأس.

وذلك لتعدد الأسباب لهذا الصداع بصورة كبيرة جدًا وتعدد أيضًا أنواع العلاج، ويأتي الصداع في عدة أماكن كثيرة وهو ما سوف نعرضه في هذا الموضوع ونتحدث عن الصداع وأسبابه وأماكنه.

ما هو الصداع؟

يعتبر الصداع بالمعنى المتعارف لدى جميع الأشخاص هو حدوث آلام بالرأس تختلف شدتها بين بعضها البعض.

وتخلف أماكن حدوثها بالرأس والوجه، ولكل مكان يحدث فيه ألام يكون نتيجة مسبب معين بالجسم، وأغلب العلاجات المؤقتة للصداع هو تناول المسكنات.

في حين أن الامر يحتاج إلى التفكير في كيفية عدم تكرار حالات الصداع إذا كانت مرضية، وبعض الاجراءات التي تعالج الصداع بصورة سريعة إذا كان حالة عرضية وليس مرض بالجسم، ونستعرض بعض التفاصيل عن الصداع وأنواعه في باي مقالنا.

ما هي أماكن الصداع؟ وما هي أسبابه؟

قام العديد من العلماء والاطباء في البحث في أسباب الصداع وارتباطه بالمكان الذي يحدث فيه، حيث أن مكان الصداع وأعراضه أكثر الطرق لكشف أسبابه، وتعد أماكن الشعور بالصداع بالرأس، ونستعرض منها الآتي:

  • صداع في الجبهة: ويظهر ذلك في صورة آلام شديدة في الجبهة، ومقدمة الرأس، وتؤثر على حالة الروية والحالة العصبية للجسم، حيث أن الشخص يكون أكثر عصبية في حالة الصداع.

الأسباب:

قد يكون صدار الجبهة نتيجة توتر وإجهاد، وذلك من الأنواع المنتشرة بصورة كبيرة، وعلاجه سهل وسريع بتناول بعض المسكنات، والخلود للراحة والنوم للتخفيف من ضغط الدجم في هذه المنطقة والراحة.

  • صداع خلف العين: وذلك يكون منشأه خلف العين ولكنه ينتشر لباقي أجزاء الرأس، والرقبة.

الأسباب:

كما يكون السبب نتيجة حساسية الشخص للأضواء الساطعة، وأيضا التعرض للضوء المباشر، وأيضا سببه الصوت المرتفع، وكذلك استخدام بعض العطور التي قد تؤدي لحدوث صداع نتيجة حساسية لروائحها القوية.

وكذلك يمكن علاج هذا الصداع بالاسترخاء وتناول بعض المسكنات والجلوس في أماكن مظلمة لتقليل ضغط الدم على العين وما حولها. 

  • الصداع بالوجه: هو صداع يصيب منطقة الوجه بين الحاجبين والأنف، وهو من أكثر أسباب هو الحساسية من الجيوب الأنفية.
    • والعلاج يكمن في أمر واحد فقط هو التخلص من المرض نفسه والشفاء من حساسية الجيوب الأنفية، ثم التخلص منها لتجنب الصداع.
  • قد يحدث الصداع في عدة أماكن متنقلة وذلك قد يكون نتيجة عدة أسباب منها الإرهاق الشديد.
    • ومنها عدم تناول لوجبات الغذائية الصحية في مواعيدها، أوقلة الطعام، أونقص الشراب،حيث يجب الاهتمام بدرجات حرارة الجسم وكذلك الحفاظ على صحة الجسم من أي أمراض قد تطرأ عليه.

اخترنا لك:هل الصداع من علامات التبويض الجيد والغثيان

الصداع النصفي أسبابه وعلاجه

يعتبر الصداع النصفي من أشد أنواع الصداع إصابة للإنسان، حيث قد يجعله غير قادر على ممارسة أي من أمور حياته، ولكن ألمه شديد على الرأس، وللصداع النصفي العديد من الأسباب نذكر منها:

  • التهابات العمود الفقري والتهابات المفاصل بالجسم.
  • حدوث أمراض تؤدي إلى الألم القذالي.
  • ارتفاع ضغط الدم وزيادته في الأوعية الدموية للرأس بصورة كبيرة.
  • حدوث بعض أعراض السكتة الدماغية بالجسم.
  • التهابات بالعين والأعصاب المشغلة لها.
  • التوتر النفسي الشديد.
  • بعض آلام الأسنان وآلام في الفكين.
  • التهابات الجيوب الأنفية.
  • الصداع النصفي العنقودي.

أسباب أخرى للصداع

كما ذكرنا أن أسباب الصداع كثيرة جدا ومتعددة، وتتنوع بين الشخص والأخر في الأثر الناتج عنها، ولكن يمكننا أن نذكر البعض منها في:

  • قلة النوم.
  • الحساسية.
  • الضغط العصبي.
  • انسحاب بعض أنواع الكفايين من الجسم.
  • انسحاب مفعول دواء مسكن للجسم أعتاد عليه المريض فترة كبيرة.
  • مشاكل العين والنظر.
  • مشاكل بالدورة الشهرية وعدم انتظامها.
  • أثار انسحاب الكحول أو المخدرات من الجسم.
  • بعض الأدوية التي تستخدم لعلاج مرض ما بالجسم، قد تكون سبب رئيسي في الصداع.
  • حدث جفاف بالجسم وتأثره بكمية المياه والجوع أيضا.
  • تغير الهرمونات بالجسم.
  • التعرض لأشعة الشمس المباشرة والحرارة.
  • ارتفاع مستويات عنصر معين بالجسم قد تؤدي خلل ويؤدي إلى الصداع.
  • العرض للصدمات النفسية.
  • التعرض للجروح والحوادث.
  • سوء التغذية.
  • أمراض السكر وأمراض المخ.

شاهد أيضًا:أسرع 5 مشروبات لعلاج الصداع الشديد

 أنواع الصداع المختلفة

تتنوع وتتمايز انواع الصداع المختلفة التي تحدث للجسم وتتعدد أسبابها وعلاجاتها أيضًا

ونذكر منها التي:

  • الصداع العادي: وهو ما يحدث للجسم بصورة متكررة ولا يوجد منه ضرر على الجسم، في حين أن علاجه يكون منتهي بعمل مفعول المسكن في الدم,
  • الصداع النصفي: وهو صداع يصيب الرأس في إحدى أنصافها، ويكون آلامه شديدة على الإنسان، سواء كان في الجانب الأيسر أو الأيمن، ويؤثر بصورة كبيرة على ضربات القلب وسرعتها.
  • ويؤدي إلى عدم القدة على الكلام أو التعامل مع أي من حولنا، عدم القدرة على الرؤية بصورة جيدة، وقد يستمر الصداع النصفي مدة في الأغلب ما بين الربع ساعة إلى نصف الساعة.
  • الصداع النفسي: وهو الصداع الناتج عن الحالة النفسية للشخص ومدى سوؤها، كما يكون ألم الرأس فيه شديد ويشعر المريض بضغط على رأسه شديد من الخارج، كذلك وجود بعض النبضات على الرأس، وتكمن مشكلة هذا الصداع في علاجه الجزئي وليس لا المسكنات.

كيفية تشخيص حالات الصداع

يأتي تشخيص حالات الصداع في بعض الفحوصات والإجراءات التي تتبع للوصول إلى تشخيص الحالة السليم، ونذكر منها على سبيل المثال:

  • القيام بعمل فحوصات كاملة للدم من أجل التأكد من حالة الدم وسريانه وهل يوجد انيميا بالجسم أم لا.
  • القيام بعمل فحوصات شاملة للعينين وأيضًا الكشف على قاع العين لمعرفة مدة سلامتها.
  • عمل بعض الفحوصات على المخ والأشعة المقطعية عليه لمعرفة هل يوجد أي مشاكل بالمخ هي المسببة للصداع، ويجب علاجها.
  • الكشف عن الجيوب الأنفية ومشاكل الحنجرة والتنفس، حيث أن الجيوب الأنفية مسبب كبير للصداع والصداع النصفي.
  • الاهتمام بقياس مستويات السكر في الدم، وقياس درجة الأنيميا.

ما هو الصداع المرضي؟ وما هي أسباب؟

يعتبر الصداع المرضي هو الصداع الناتج عن إصابة الجسم بخلل في احد أعضاءه والتي يكون عاجز فيها عن أداء وظائفه بصورة كاملة.

وهذا الخلل يؤدي لحدوث الصداع بالرأس ويكون الصداع أحد الأثار المترتبة على هذا المرض

وتتعدد الأمراض كما ذكرنا من سابق ويكون التشخيص بناء على التحاليل والفحوصات التي تظهر مدى صحة وجود هذه الأمراض من عدمه، ومن أشهر الأمراض التي تسبب الصداع هي:

  • أمراض المخ وإصابات الأعصاب وما يتعلق بها.
  • أمراض العينين والرؤية وما يخصها.
  • إصابة الجسم بأمراض السكري والتي من أكثر الأمراض تأثيرا على مستويات الدم بالجسم.
  • مشاكل اضطرابات الدم وحدوث أمراض الأنيميا بالدم لها تأثير كبير، ولابد من الحرص على علاجها بأقصى سرعة.
  • أمراض الكبد أيضًا وأمراض الفشل الكلوي وأمراض المعدة جميعها من الأمراض التي تؤثر على مستويات الدم في الجسم ومستويات الهرمونات في الجسم.
  • حيث تؤدي إلى تغير العديد من الهرمونات في الجسم وهذا يحدث بعض الخلل ويصيب الشخص ببعض الأعراض منها الصداع.
  • إصابة الشخص بالأمراض النفسية وأمراض الذهان والاكتئاب قد يكون سبب قوي لآلام الرأس وحدوث الصداع بجميع أنواع.
    • حيث ان أغلب الأدوية التي تعالج أمراض الاضطراب النفسي تؤدي إلى صداع بالرأس.

قد يهمك:الصداع العصبي وأعراضه

ما هي أماكن الصداع؟ وما هي أسبابه؟ هو موضوع المقال الذي تم تناوله اليوم، حيث تحدثنا عن أنواع الصداع المختلفة، وكذلك أماكن الإصابة بألم الصداع في الرأس ولكل مكان يحدث به الألم سبب وراء هذا الألم،.

وتم التعرف على أغلب لحالات المرضية التي تسبب ألام الصداع والإجراءات التي يجب اتباعها لتشخيص ألم الصداع وسببه.

مقالات ذات صلة