ما هو الخراج وأنواعه؟

الخراج أو الدمل هو عبارة عن تكون من الصديد أو اقيح أسفل الجلد يسبب ألم وإزعاج شديد للشخص المصاب.

ولأن الخراج من الممكن أن يُحدث مضاعفات فعلينا أن نهتم بعلاجه بشكل صحيح وننظف مكانه جيداً حتى لا ينتقل إلى مكان أخر في الجسم.

في هذا المقال سنتعرف سوياً على الخراج وأنواعه المختلفة وكيفية علاجه بأبسط الطرق، تابعوا معنا الفقرات التالية ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

ما هو الخراج وأنواعه؟

  • الخراج هو عبارة عن كيس كروي الشكل يتكون أسفل الجلد ويكون بالصديد والسوائل الأخرى.
    • وهو يعتبر تلوث حدث في هذا المكان ناتج عن تواجد البكتيريا المكورات العنقودية.
  • بكتيريا المكورات العنقودية هي سلالة من البكتيريا القوية وتكون مسئولة عن هذا التلوث المكون للخراج.
  • قد يظهر الخراج لوحده أو مجموعة من الخراريج في أماكن متفرقة من الجسم.
  • للخراج أحجام مختلفة تكون من حجم حبة البازلاء الصغيرة حتى حجم حبة الجوز وأحياناً أكبر من ذلك.
  • يكون الجلد أو والنسيج المحيط بالخراج أحمر اللون وحساس للغاية مما يزيد من مشكلة الخراج ويكبر عن حجمه الطبيعي.
  • يبدأ الخراج بكونه مجرد تلوث للنسيج أسفل الجلد ثم يتحول إلى كيس ملئ بالصديد.
  • ومع مرور الوقت تظهر رأس للخراج على سطح الجلد، وأخيراً قد تشق هذه الرأس ويسيل القيح ويبدأ أن يختفي ويشفى الشخص منه.
  • كما يبدأ أيضاً التلوث حول جريب الشعرة في المناطق التي تتعرض لضغط مستمر مثل الأرداف، وهذه المنطقة هي الأكثر عرضة لتكون الخراريج.

قد يهمك أيضاً: تجربتي مع خراج الثدي والرضاعة

ما هي أنواع الخراج المعروفة؟

للخراج نوعين أساسيين يندرج أسفلهما أنواع متعددة من الخراريج وهما:

الخراريج الخارجية

  • هذا النوع من الخراريج هو الأكثر شيوعاً، كما إنها تتكون في الأنسجة أسفل الجلد أو في الغدد الليمفاوية.
  • كما يوجد خراريج خارجية تتكون في الأنسجة الرخوة أو الدهنية في منطقة أو إلى جانب فتحة الشرج.
  • أما بالنسبة للسيدات الحوامل أو المرضعات فيتكون لديهن خراريج الثدي.
  • وأيضاً هناك خراريج جذور الأسنان.

الخراريج الداخلية

  • هذا النوع من الخراريج تتكون داخل الجسم على الأعضاء الداخلية للجسم.
    • مثل التي تتكون داخل البطن منها خراج الكلى أو الكبد أو الرئة أو المخ وغيرهم.

كيف يتكون الخراج؟

  1. أولاً تصاب منطقة معينة في الجسم بالتهاب شديد مما يجعل الجهاز المناعي ينشط ليقاوم الالتهاب.
  2. ثم تتجه كرات الدم البيضاء إلى منطقة الإصابة بكثرة وهذا يسفر سبب تورم المنطقة المصابة مع ارتفاع في حرارة الجسم.
  3. ويتكون في هذه الفترة الصديد، الصديد هو عبارة عن خليط من السوائل وكرات الدم البيضاء السليمة والميتة وأيضاً التالفة والجراثيم وغيرها.
  4. كما يمكن أن تتكون الخراريج بسبب الإصابة بأنواع من البكتيريا أو الفيروسات أو الطفيليات.

اقرأ أيضاً: طرق علاج خراج الأسنان بحبة البركة

أنواع الخراريج بالتفصيل ووصفهم

هناك عدد من أنواع الخراريج تندرج أسفل النوعين الأساسين، وفي هذه الفقرة من المقال سنتعرف على جميع الأنواع تفصيلاً.

خراج البطن

  • هذا النوع من الخراج هو عبارة عن كيس كروي ملئ بالصديد يظهر في البطن.
    • ويتكون هذا النوع بالقرب من جدار البطن أو على الجزء الخلفي من البطن أو حول أي عضو.
  • تظهر خراريج البطن وتتطور دون سبب واضح، ولكن هناك بعض الأمور التي تكون مرتبطة بالخراج مثل الجراحة في البطن أو حدوث تمزق في الأمعاء.
  • خراج البطن يتكون بسبب وجود بكتيريا التي تتواجد في البطن بسبب العملية الجراحية أو تمزق الأمعاء خاصة إذا دخلت البكتيريا في تجويف البطن.
  • ومن هذه الحالات التهاب الزائدة الدودية أو داء كرون أو التهاب القولون التقرحي إلى جانب تمزق الأمعاء أو الجراحة.
  • كما يمكن أن يتكون الخراج داخل تجويف البطن والعمود الفقري وتسمى هذه الحالة الخراريج بالصفاف.

هل يوجد أعراض معينة لهذا النوع من الخراج؟

نعم  فهناك بعض الأعراض التي تدل على وجود خراج في البطن وهي مثل :

  • الشعور بتعب أو توعك شديد.
  • الشعور بألم في البطن.
  • وأيضاً الشعور بالغثيان أو التقيؤ.
  • الإصابة بارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • فقدان الشهية.

الخراج الشرجي

  • يتكون هذا النوع من الخراريج في منطقة الشرج أو منطقة المستقيم، ويسبب هذا الخراج ألم شديد وتعب مع ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • هذا النوع من الخراج إذا لم يلتئم جرحه فيؤدي إلى الإصابة بالناسور الشرجي المؤلم للغاية.

خراج البارثولين

  • هذا النوع هو عبارة عن حدوث انسداد في الغدتين الصغيرتين الحجم وهما بحجم حبة البازلاء الموجودتين بجانب فتحة المهبل.
    • ومنها يتكون كيس ملئ بالسوائل والصديد وقد يدخل فيها أنواع من البكتيريا وذلك يسبب الخراج.
  • هذا الخراج يسبب في حدوث ألم شديد في منطقة المهبل مع تغير في لون هذه المنطقة.

أعراض هذا الخراج

  1. الإصابة بارتفاع في درجة حرارة الجسم مع الشعور بحرارة حول منطقة الخراج.
  2. ظهور أيضاً حبات تحت الجلد في جانبي المهبل.
  3. كما أن تشعر السيدة المصابة بألم أثناء المشي.

خراج الدماغ

  • خراج الدماغ يتكون بسبب عدوى بكتيرية، ويصاب بهذا النوع من لديهم ضعف في جهاز المناعة.
  • هذه العدوى تؤدي إلى حدوث تضخم في الدماغ وهذا نتاج الصديد المتراكم والخلايا الميتة.
  • يتكون خراج الدماغ عندما تصل فطريات أو بكتيريا أو فيروسات إلى الدماغ حتى وأن كانت عن طريق جرح عميق في الرأس أو عدوى من مكان في الجسم.
  • ومن الأسباب الشائعة لتكون هذا الخراج هي الإصابة بالتهاب القلب أو الرئة، أو بسبب التهاب الأذن أو الجيوب الأنفية.

من هم الفئة الأكثر عرضة للإصابة بخراج الدماغ؟

كل شخص معرض للإصابة بخراج الدماغ ولكن هنا بعض الفئات التي تكون أكثر عرضة لهذا الخراج وهم مثل:

  1. الأشخاص الذين يعانوا من ضعف في جهاز المناعة.
  2. كما أن مصابي السرطان أو الأمراض المزمنة معرضون لهذا الخراج.
  3. الذين تعرضوا لإصابة بالغة في الرأس أو كسر في الجمجمة.
  4. مصابي التهاب السحايا.
  5. في حال وجود مرض خُلقي في القلب أو غيرها من الأمراض الخُلقية التي تسبب وصول العدوى للدماغ.
  6. يوجد بعض الأدوية المثبطة للمناعة تسبب هذا الخراج.
  7. الإصابة بالالتهاب الجيوب الأنفية أو الأذن الوسطى.

خراج اللوزتين

  • هو عبارة عن خراج حول اللوزتين يكون مؤلم للغاية لإنه ملئ بالصديد والسوائل الفاسدة الأخرى.
  • تتكون الخراريج حول منطقة اللوز كمضاعفات حدثت بعد إصابة اللوزتين بالالتهابات ومن الممكن تنتشر العدوى إذا لم يتم العلاج بالشكل الصحيح.
  • هذا النوع من الخراريج أصبح قليل الحدوث في الوقت الحالي بسبب المضادات الحيوية المتطورة المتوافرة في علاج التهاب اللوزتين.

اخترنا لك أيضاً: طريقة تطهير الخراج بعد فتحه

خراج الكبد القيحي

  • يتكون هذا الخراج على الكبد بسبب الإصابة بعدوى بكتيرية ويكون ملئ بالقيح والسوائل والخلايا الميتة.
  • يكون هذا الخراج مصاحباً لالتهاب شديد في المنطقة المصابة وتورم مع الشعور بألم في البطن.
  • هذا النوع من الخراج خطر للغاية يصل إلى حد تهديد الحياة إذا لم يتم علاجه بالشكل الصحيح.
  • من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الخراج هي المادة الصفراوية التي تؤثر على الكبد والبنكرياس أو المرارة.

خراج الجلد

  • هذا الخراج هو عبارة عن كيس كروي الشكل يظهر تحت الجلد ويكون ملئ بالصديد والسوائل الأخرى، والسبب في تكوينه هو الإصابة بعدوى بكتيرية.
  • يظهر خراج الجلد في أي مكان في الجسم حيث من الممكن أن يظهر على الوجه أو الظهر أو الأرداف.
  • كما يظهر في أماكن نمو الشعر مثل الفخذين أو الإبطين

خراج الأسنان

  • يتكون هذا الخراج في أي مكان حول السن أو اللثة ويكون نتاج عدوى بكتيرية وتسبب ألم متفاوت الشدة، كما يصل إلى الأذنين والرقبة.
  • إذا أهملت خراريج الأسنان وعدم علاجها بالشكل الصحيح يحدث مضاعفات خطيرة تهدد صحة وسلامة الفك بالكامل.

أعراض ظهور خراريج الفم

  1. الشعور بألم في الفم والأذن أو الرقبة.
  2. نشعر بألم شديد أثناء المضغ.
  3. نلاحظ ظهور تورم في الوجه بالجانب المصاب.
  4. كما يحدث تورم لللثة.
  5. حساسية مفرطة في اللثة والأسنان.
  6. ظهور رائحة كريهة في الفم.
  7. قد يصاب الشخص بارتفاع درجة حرارة الجسم.

قدمنا لكم في هذا المقال مبسط معنى الخراج وأنواعه بالتفصيل أتمنى أن تكونوا قد أستفدتم من هذا المقال الشامل.

مقالات ذات صلة