ما هو معدل الكوليسترول الطبيعي للإنسان؟

ما هو معدل الكوليسترول الطبيعي للإنسان؟ يتنوع معدل الكوليسترول الطبيعي من شخص لآخر، وذلك طبقًا للعمر وعوامل متنوعة أخرى، فبمرور الوقت يقوم جسم الإنسان بالبدء بإنتاج مزيد من الكوليسترول، وذلك معناه أن البالغين عليهم أن يفحصوا معدل الكوليسترول لهم بصورة دائمة.

ويُنصح للأشخاص الطبيعيين أن يقوموا بالفحص كل أربع أو خمس سنوات، ويبحث الكثيرون عن سؤال ما هو معدل الكوليسترول الطبيعي للإنسان؟ وهذا ما سنعرفه من خلال موقع مقال mqaall.com.

ما معنى معدلات الكوليسترول بالدم؟

يتم حساب معدل الكوليسترول الكلي بالدم بقياس معدلات كل مكونات الكوليسترول الموجودة بدم الإنسان، والتي تتضمن:

  • الكوليسترول السيئ، أو ما يعرف بالكوليسترول الضار.
  • البروتين الدهني العالي الكثافة، أو ما يسمى بالكوليسترول الجيد.
  • البروتين الدهني المنخفض الكثافة جدًا، أو ما يسمى بالدهون الثلاثية.
  • والجدير بالذكر أنه غير ممكن تفسير المعدلات الكلية للكوليسترول بالدم عند غياب أحد هذه المكونات.

تابع أيضا: ما هو معدل الكوليسترول الطبيعي في الدم

ما هو معدل الكوليسترول الطبيعي للإنسان؟

يتنوع معدل الكوليسترول الطبيعي طبقًا للعمر، ويقاس اعتمادًا على قياس المجموعات التالية:

أولًا لدى البالغين

الكوليسترول الكلي

  •  تكون نسبته الطبيعية أقل من 200 مللي جرام/ديسيلتر، وتتراوح فئة الخطر بين 200 لـ 239 مللي جرام/ديسيلتر.
  • ويكون مرتفعًا عندما يكون أكثر من 240 مللي جرام/ديسيلتر.

الكوليسترول السيئ

  • تكون نسبته الطبيعية تقل عن 129 مللي جرام/ديسيلتر، وتتراوح فئة الخطر بين 130 لـ 159 جدًا عندما يزيد عن 190 مللي جرام/ديسيلتر.

الكوليسترول الجيد

  • تكون نسبته الطبيعية أعلى من 60 مللي جرام/ديسيلتر، وتتراوح فئة الخطر بين 41 لـ 59 مللي جرام/ديسيلتر، ويكون مرتفعًا عندما يقل عن 40 مللي جرام/ديسيلتر.

ثانيًا لدى الأطفال

الكوليسترول الكلي

  • المعدل الطبيعي يقل عن 170 مللي جرام/ديسيلتر، وتتراوح فئة الخطر بين 170 لـ 199 مللي جرام/ديسيلتر، ويكون مرتفعًا عندما يزيد عن 200 مللي جرام/ديسيلتر.

الكوليسترول السيئ

  • المعدل الطبيعي يقل عن 110 مللي جرام/ديسيلتر، وتتراوح فئة الخطر بين 110 لـ 129 مللي جرام/ديسيلتر، ويكون مرتفعًا عندما يزيد عن 130 مللي جرام/ديسيلتر.
  • ذلك يعني أن الإنسان يجب عليه أن يحافظ على معدل الكوليسترول السيء والكلي منخفضًا، ومعدل الكوليسترول الجيد عاليًا.

شاهد أيضا: قراءة تحليل الكوليسترول بالتفصيل

تشخيص ارتفاع كوليسترول الدم

  • يستطيع الطبيب أن يشخص إصابتك بارتفاع معدل الكوليسترول بالدم طبقًا لأمور كثيرة، وتضمن الفحص البدني وتاريخك العائلي وأيضًا الطبي.
  • وكذلك النتائج الخاصة بالتحاليل التي لها علاقة بمعدلات كوليسترول الدم.

فيُجرى تحليل خارطة الدهنيات الذي يقوم بتشخيص معدل الكوليسترول العالي بالدم، فذلك التحليل يقوم بقياس كل ما يأتي:

  • معدل الكوليسترول الكلي.
  • ومعدل الكوليسترول الجيد.
  • معدل الكوليسترول الضار.
  • ويجب الإشارة إلى أن يتم عمل التشخيص إذا كان الاختبار نتيجته مرتفعة عن المعدل الصحي بصورة مستمرة، أو متواصلة حين إعادة الفحص طبقًا لجنس الفرد أو حالته الصحية أو عمره.
  • ويتضمن ذلك وجود معدلات عالية للكوليسترول الضار بصورة مستمرة بالدم.
  • ويمكن أن تُجرى اختبارات إضافية ليعرف الطبيب إذا كانت هناك حالات طبية أخرى متواجدة لدى المريض تؤدي لارتفاع معدل الكوليسترول بالدم.

أضرار ارتفاع الكوليسترول بالدم

بمرور الوقت قد يسبب ارتفاع الكوليسترول المزمن بالدم أو الذي لا يخضع لرقابة مضاعفات خطيرة، منها ما يأتي:

مرض الشريان التاجي

  •  يؤدي تراكم الدهون الزائدة بما فيها الكوليسترول، والدهون الثلاثية وبشكل خاص الكوليسترول الضار لضيق الشرايين المغذية للقلب بالدم، فيمنع أو يقلل من تدفق الأكسجين والدم للقلب.

مرض الشريان الطرفي

  •  هو ضيق بالشرايين الطرفية التي تمد الرأس والذراعين والساقين والمعدة بالدم.
  • وضيق الشرايين بالساقين يعد أكثر أشكال مرض الشرايين الطرفية شيوعًا.

مرض الشريان السباتي

  •  يزيد مرض الشريان السباتي من فرص إصابة الأشخاص بالسكتة الدماغية.
  • ويكون ذلك نتيجة لتراكم اللويحات بداخل الشرايين السباتية الموجودة على جانبي الرقبة.
  • كما أنها متفرعة لشرايين داخلية وخارجية.

السكتة الدماغية

  • تنتج السكتة الدماغية عن الانقطاع لتدفق الدم للدماغ، وتتضمن مضاعفات السكتة الدماغية الشلل أو مشاكل بالكلام والرؤية أو الموت.
  • وذلك بسبب أن خلايا الدماغ تشرع في الموت عندما يدوم انقطاع الدم عنها لبضعة دقائق، مما يؤدي لتلف دائم بالدماغ.
  • وكذلك إعاقة طويلة الأمد تنتج عن التعطيل بعمل أجزاء الجسم المتحكمة فيها خلايا الدماغ.

قد يهمك: أضرار حبوب الكوليسترول وأسبابه وعلاجه

نصائح للمحافظة على معدل الكوليسترول الطبيعي

  • يمكن للأطباء أن يلجئوا للأدوية ليحسنوا مستوى الكوليسترول بالدم عند ارتفاعه.
  • لكن قبل ذلك يوصى بأن تتبع نظام صحي وتغير نمط حياتك لتقلل من معدلات الكوليسترول، وفيما يلي بيان لأبرز تلك النصائح:

تناول أكل صحي يفيد القلب

نوعية الغذاء التي تتناولها تؤثر بشكل كبير بمستوى الكوليسترول بالدم، لذا يوصى بأن تتبع نظام غذائي يفيد القلب:

  • تناول الألياف الذائبة: عندما تتناول ألياف قابلة للذوبان فإن ذلك يقلل من امتصاص الكوليسترول.
  • وتوجد تلك الألياف بأطعمة عديدة كالكمثرى والتفاح ودقيق الشوفان والملفوف والفاصولياء، وغيرهم من الأطعمة.
  • تقليل تناول دهون مشبعة: يوصي الأطباء بأن تقلل من تناولك للحوم الحمراء، بالإضافة للألبان كاملة الدسم لأنها تحتوي على دهون مشبعة.
  • وتناول تلك الدهون المشبعة يؤدي لرفع معدل الكوليسترول بالدم، وعندما تقلل من تناولها فمن الممكن أن تقل معدلات الكوليسترول الضار.
  • تقليل تناول دهون متحولة: تُعرف الدهون المتحولة بالزيوت النباتية المُهدرجة جزئيًا، وتتواجد بالكعك الذي يباع في المتاجر والمقرمشات وكذلك السمن النباتي.
  • وتقوم تلك الدهون المتحولة برفع معدل الكوليسترول الكلي بالدم، وقد قامت منظمة الصحة العالميّة بحظر استعمال الدهون المتحولة بدايًة من شهر كانون الثاني “يناير” لسنة 2021.

ممارسة التمارين الرياضية

  • إن ممارسة التمارين الرياضية تساعد في تحسن معدلات الكوليسترول بالدم، فممارستك للأنشطة البدنية التي تكون متوسطة الشدة تساعد بشكل كبير في رفع معدل الكوليسترول الجيد أو النافع بالدم.
  • وعادًة يوصى بممارسة ثلاثين دقيقة في التمارين الرياضية المتوسطة الشدة بمعدل خمس مرات بالأسبوع، أو يمكنك أن تمارس التمارين الهوائية الشديدة أو القوية لعشرين دقيقة بمعدل ثلاث مرات بالأسبوع.
  • لكن يجب عليك أن تستشير الطبيب قبل أن تمارس التمارين الرياضية إذا كنت تعاني من أية مشكلات صحية، وعلاوًة على ذلك فإن التمارين الرياضية تساعد في تقليل وزنك.
  • وهناك رياضات يُنصح بممارستها كأخذ نزهة يومية أو ركوب الدراجة، أو أن تمارس رياضتك المفضلة بصحبة رفيق للتحفيز.

الإقلاع عن التدخين

  • يجب عليك أن تقلع عن التدخين لتحافظ على صحتك العامة، وتحسن مستوى الكوليسترول بشكل خاص، كما أن هناك عدة طرق تساعد في الإقلاع عن التدخين قم باتباعها لتتوقف عنه نهائيًا.

إنقاص الوزن

  • تؤدي زيادة الوزن لمشكلات صحية عديدة، حتى أن الزيادة في الوزن بصورة بسيطة عن وزنك المثالي قد تسبب ارتفاع معدل الكوليسترول بالدم.
  • وقد تم الإقرار بأن خسارتك للوزن حتى لو بصورة قليلة من الممكن أن تنتج فارقًا ملحوظًا.

وهناك عدة إجراءات بسيطة عندما تغيرها بنمط حياتك الخاص، ستؤدي لإنقاص وزنك الزائد، ومنها:

  • تجنب المشروبات المحلاة، وركز على شربك للماء.
  • تناول حلوى قليلة الدسم، بدلًا من الحلوى الدسمة.
  • قم بإضافة أنشطة بدنية إلى نظام حياتك، مثل استخدام الدرج بدلًا من المصعد، وأن تركن سيارتك بمكان بعيد عن العمل، وأن تحرص على المشي، وأيضًا أن تقوم بالأعمال المنزلية مثل الطبخ وأن تعتني بحديقة المنزل.

وبهذا نكون قد أجبنا عن سؤال ما هو معدل الكوليسترول الطبيعي للإنسان؟ كما ذكرنا تشخيص وأضرار ارتفاع الكوليسترول بالدم، بالإضافة إلى عدة نصائح هامة للمحافظة على معدل الكوليسترول الطبيعي، حيث أن ارتفاع الكوليسترول من المشكلات الصحية الخطيرة التي لا يجب إهمالها، بل يجب متابعة الفحص باستمرار

مقالات ذات صلة
إضافة تعليق