متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية

متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية، يتجنب الكثير من الآباء الحديث عن موضوع العلاقة الزوجية مع أطفالهم، وذلك في الغالب يرجع إلى الالتزام بالثقافة العربية التي تمنع الحديث عن العلاقة الزوجية، ولكن الطفل بطبعه كثير الأسئلة.

كما قد يرغب في معرفة طبيعة العلاقة الزوجية وكيف تم إنجابه، لذلك اليوم عبر موقع مقال mqaall.com سوف نتعرف على كيفية التصرف بشكل صحيح في هذه المواقف.

متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية

  • يبدأ الطفل بفهم العلاقة الزوجية من سن الـ2 إلى الـ5 أعوام.
  • بمجرد أن يبلغ الطفل العامين يبدأ في استيعاب ما يراه وقد يقوم بتقليده أو يخبره للآخرين.
  • عندما يبلغ الطفل 4 أعوام قد يتذكر كل ما حدث حوله إذا شاهد شيء عن العلاقة الزوجية.
    • في ذلك الوقت يجب على الأب والأم التحدث مع طفلهم عن العلاقة الزوجية ولكن بشكل بسيط.
    • يستطيع أن يفهمه ولا يسبب له الذهول، ويجب عدم الإكثار من الحديث عن العلاقة الزوجية.
    • بل يجب تخصيص وقت معين ويتم توضيح معلومات معينة.
  • بمجرد بلوغ الطفل الـ11 عام، في ذلك الوقت يمكن توسيع الشرح عن العلاقة الزوجية.
    • ولكن أيضًا بطريقة مبسطة وبدون تعقيد.
  • يجدر الإشارة إلى تعليم الأطفال الاستئذان قبل دخول غرفة الوالدين.

ولا يفوتك قراءة مقالنا عن: ما هي مراحل تطور الطفل

فائدة الثقافة الجنسية للطفل

  • تحمي التربية الجنسية الطفل من الأفكار الخاطئة التي قد يحصل عليها من أصدقائه.
    • الأمر الذي يؤدي إلى قيامه بتصرفات خاطئة.
  • تساعد الطفل على التصرف بشكل صحيح حيال الغريزة الجنسية التي يواجها في سن المراهقة.
  • كذلك تساعد على إنشاء جيل مدرك مخاطر المشاكل الجنسية على الجسد والنفس وحماية الطفل من التحرش.
  • تحمي الطفل من الأمراض المنقولة جنسيًا والشذوذ الجنسي.
  • معرفة الأطفال بالعلاقة الجنسية تساعد على توضيح أهمية العلاقة في محور الزواج الشرعي.

كيفية التصرف عند مشاهدة الطفل للعلاقة الزوجية

  • في البداية يجب التحذير من ممارسة العلاقة الزوجية أمام الأطفال على الإطلاق.
  • في حال شاهد الطفل أي شيء في العلاقة الزوجية، فيجب على الأم أن تحتوي الموقف ولا تقسو على الطفل.
    • وتشرح له ضرورة الاستئذان قبل دخول غرفة الوالدين.
  • بالإضافة إلى ذلك يجب على الأم أن توضح للطفل أن العلاقة الزوجية ناتجة عن الحب بين الأب والأم.
    • لأنه قد يعتقد أن ما رآه نوع من القسوة والعنف ويشعر بالخوف.
  • في حال كان الطفل في سن 6 إلى 8 سنوات، فيجب على الأم والأب حينها أن يخبروا الطفل بأساسيات سن البلوغ.
    • حيث أنها تعد الفترة التي يقتربون فيها لسن المراهقة.
  • يجدر الإشارة إلى ضرورة أخذ الحذر من رؤية الأطفال للعلاقة الزوجية، وبشكل خاص في سن المراهقة.

اقرأ أيضًا: حدود العلاقة الجسدية بين الخطيبين بعد عقد القران

أضرار تصيب الطفل عند رؤيته للعلاقة الزوجية

بالحديث عن متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية، نتناول الحديث عن الآثار النفسية التي قد تصيب الطفل عند مشاهدته للعلاقة الزوجية فيما يلي:

  • عندما يشاهد الطفل العلاقة الزوجية وهو في سن صغير فقد يشعر بالخوف الشديد والتعجب.
  • بالإضافة إلى ذلك تعد ذاكرة الأطفال في ذلك الوقت قوية، وقد لا ينسي ما شاهده ويظل عالقًا في ذاكرته.

متي يتذكر الطفل العلاقة الزوجية

  • في أغلب الأحيان لا يتذكر الطفل ما شاهده في العلاقة الزوجية إذا كان في سن أقل من 12 شهر.
  • بينما في حال كان الطفل في سن 13 إلى 19 شهر فقد يتذكر ما يراه وقد يؤثر على نفسيته.
  • إذا تجاوز الطفل العامين حينها يجب أخذ كل الإجراءات اللازمة لتدارك ما شاهده الطفل.
    • لأنه في هذه المرحلة سوف يتذكر كل شيء بدون استثناء.
  • يجب الحرص على عدم إصدار أي صوت أمام الطفل أثناء العلاقة الزوجية حتي لا يستيقظ ويشعر بالخوف.

نصائح عند ممارسة العلاقة الزوجية في وجود الأطفال

  • يجب التأكد من سن الطفل إذا كان أقل من عام.
  • في حال كان الرضيع أكبر من عام، في ذلك الوقت يجب الابتعاد عن الغرفة التي ينام بها الطفل.
  • إذا كان أكبر من ذلك، حينها يجب على الأبوين غلق الباب جيدًا وعدم إصدار أي صوت.

كما يمكنك التعرف على: مظاهر النمو في مرحلة الطفولة المبكرة

في نهاية المقال نكون قد تعرفنا إجابة السؤال الخاص بـ متى يفهم الطفل العلاقة الزوجية، وتعرفنا على فائدة الثقافة الجنسية للطفل وكيفية التصرف في حال شاهد الطفل العلاقة الزوجية.

وقدمنا إليكم بعض النصائح والإجراءات الواجب اتباعها عند ممارسة العلاقة الزوجية ونتمنى أن ما قدمناه ينال إعجابكم.

مقالات ذات صلة