متى تأتي أول دورة بعد تركيب اللولب

متى تأتي أول دورة بعد تركيب اللولب، سؤال تطرحه العديد من النساء ممن قمن بتركيب اللولب لأول مرة، ولا يعلمون الكثير من المعلومات عنه وكيفية التعامل بعد التركيب، لذا كان من الضروري التطرق للإجابة الوافية عن تلك السؤال من خلال السطور القادمة عبر موقع مقال mqaall.com، تابعونا.

أهم المعلومات عن اللولب

اللولب يعد أحد الوسائل المستخدمة في عملية منع حدوث الحمل، لما أثبته من قدرة فائقة فعالة لدى العديد من النساء اللاتي قمن باستعماله، إليك بعض المعلومات التي لا تعرفينها عن اللولب، ومنها:

  • يعد اللولب أفضل وسيلة على الإطلاق تم استخدامها كوسيلة لمنع الحمل، لدى الكثير من النساء إلا البعض منهن لأسباب صحية.
  • يعد من أكثر الوسائل التي لم تثبت أضرار صحية أو أعراض جانبية سيئة على رحم المرأة من خلال تعدد أنواعه.
  • صغير الحجم لا يسبب آلام عند تركيبه، يوجد في صورة حرف T، يتم وضعه داخل الرحم من قبل الطبيب المختص.
  • غالبًا من الوسائل التي تناسب أغلب النساء،
  • متى تأتي أول دورة بعد تركيب اللولب، من الجدير بالذكر أن اللولب يمكن أن يؤثر على موعد الدورة الشهرية لحالة المرأة.
  • حيث أن هناك البعض من النساء يمكن أن تتأثر دورتهن الشهرية بتركيب اللولب في الشهور الأولى، ولكن سوف تنتظم سريعًا.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: الآثار السلبية من تركيب اللولب

متى تأتي أول دورة بعد تركيب اللولب

هناك العديد من النساء تتأثر دورتهن بعد تركيب اللولب، والأخريات لا يتأثرن إطلاقًا، حيث تأتي الدورة في موعدها المحدد بشكل شهري طبيعي، كما يلي:

  • بعض النساء تتأخر الدورة الشهرية لديهن الدورة الشهرية لأكثر من ستة أشهر، ولكن بعدها تنتظم الأمور وتعود لطبيعتها.
  • يفضل تركيب اللولب في الأيام الثلاثة الأولى أثناء الدورة الشهرية، لسهولة الأمر وعدم حدوث آلام أثناء التركيب.
  • يظل اللولب فعال لدى المرأة لمدة أكثر من عشر سنوات، ولكن مع الكشف الدوري عنه والتأكد من وجوده في مكانه الصحيح.
  • تأثير الدورة الشهرية بعد تركيب اللولب لدى البعض من النساء، يعود لزيادة لزوجة وسماكة الدماء بعد التركيب.
  • عند نزول الدم للمرة الأولى بعد التركيب، يمكن أن تشعر المرأة ببعض الآلام والتشنجات في جدار الرحم عند نزول الدماء.

أهم ما يميز اللولب عن غيره من الوسائل الأخرى

اللولب أشهر وسائل منع الحمل التي تلجأ إليها فئة كبيرة من النساء لما له من مزايا عديدة أكثر من أي وسيلة أخرى، والتي منها ما يلي:

  • يمكن تركيبه بسهولة بعد إتمام الولادة مباشرة، مهما كانت الطريقة التي تمت بها قيصرية كانت أم طبيعية.
  • كما يمكن تركيبها بعد فترة دون مواجهة أي مشاكل صحية، أي أنه من الوسائل التي لا تتطلب شروط لتركيبها.
  • سعره ملائم لكافة السيدات، حيث أنه في متناول اليد، يعد أرخص من وسائل أخرى متوفرة في الأسواق.
  • لا يؤثر أو يتأثر بتناول أي أدوية يمكن أن تتناولها المرأة، فما هو إلا وسيلة موضعية هرمونية يتم تركيبها.
  • سهل التركيب ولا تعاني معه المرأة أي آلام إلا في أضيق الحدود، في حالة ضيق الحوض عن الطبيعي.
  • يمكن إزالته دون التقيد بوقت محدد، وقتما تريد أو تقرر المرأة ذلك يمكنها الفعل فورًا.
  • يوجد منه أنواع متعددة، حيث أن البعض يستخدمن النحاسي منه بشكل مؤقت لمنع الحمل لمدة محددة بعد العلاقة الزوجية.
  • يناسب النساء المرضعات أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، حيث أنه لا يؤثر إطلاقًا على إدرار الحليب للطفل الرضيع.
  • لا يؤثر على التبويض بعد إزالته، حيث أنه بعد الإزالة يمكن حدوث الحمل دون أي معوقات، وفي فترة وجيزة من الوقت.

كما أدعوك للتعرف على: أسباب نزول دم بعد تركيب اللولب

الأضرار وراء تركيب اللولب

هناك بعض الأضرار الصحية التي يمكن أن تعود على المرأة إثر تركيب اللولب، ومنها ما يلي:

  • الزيادة في الوزن بشكل ملحوظ مع البعض دون الآخر بسبب التغيرات الهرمونية التي يشهدها جسم المرأة.
  • قد تحدث التهابات مهبلية بعد التركيب وفي مكان انغراس اللولب في الرحم، يمكن معالجتها بسهولة من خلال بعض العلاجات الدوائية.
  • شعور المرأة بعد التركيب ببعض الآلام في منطقة أسفل الظهر، وأسفل البطن نظرًا لوجود جسم غريب لم يعتاد الجسم عليه بعد.
  • أنيميا حادة للمرأة التي تعاني من حالة النزيف مع وجود اللولب، بما يستدعي التخلص منه فورًا بعد استشارة الطبيب المختص.
  • فترات استحاضة مع الفترة الأساسية من الحيض الشهرية، وذلك لأسباب هرمونية تصيب الجسم مع تلك الوسيلة.
  • عند تأخر الدورة الشهرية لا داعي للقلق فإن الأمر سرعان ما يزول، بخلاف أنه أمر طبيعي الحدوث مع اللولب.

الرحم لا يتقبل اللولب ما الحقيقة وراء ذلك؟

هناك بعض الحالات من النساء اللاتي يحدث لديهن أمر نادر الحدوث، وهو عدم تقبل الرحم لوجود اللولب داخله بعد تركيبه، حيث أنه جسم لا يستطيع إبقاءه ويقوم بطرده بسبب ما يلي:

  • عندما يتم التركيب للمرة الأولى، بما يصيب المرأة ببعض الآلام المهبلية.
    • الأمر الذي يجعلها تلجأ للطبيب المعالج لاتخاذ اللازم ما بين التركيب والإزالة نهائيًا والاتجاه لأي وسيلة أخرى من ضمن الوسائل التي تناسب حالتها الصحية.
  • بالإضافة إلى احتمالية حدوث ذلك في حالة حدوث جماع بشكل مباشر بعد تركيب اللولب، وعدم الانتظار ليوم على الأقل بعد التركيب.
    • ولو أنه يفضل الانتظار لقرابة أسبوع كامل لعدم حدوث مضاعفات غير مرغوب فيها.

اقرأ أيضا للتعرف على: متى يتوقف الدم بعد تركيب اللولب الفضي

لقد أجبنا عن السؤال متى تأتي أول دورة بعد تركيب اللولب، وتعرفنا على أن اللولب ما هو إلا أحد وسائل منع الحمل وسط الكثير من الوسائل الأخرى.

ولا يمكن تحديد اختيار الوسيلة دونًا عن الأخرى إلا بالعودة للطبيب المختص الذي يقوم بتحديد الوسيلة المناسبة بعد توقيع الكشف الطبي على الحالة.

مقالات ذات صلة