متى آخذ حمض الفوليك قبل الأكل أو بعده؟

متى آخذ حمض الفوليك قبل الأكل أو بعده؟ تسأل الكثير من النساء في مرحلة الحمل عن أفضل وقت لتناول حمض الفلويك، وفي هذا الموضوع سنوضح متى يؤخذ حمض الفوليك للحامل قبل الأكل ولا بعده، كما سنوضح أهميته، ومصادر الحصول عليه، ومدة تناوله.

متى آخذ حمض الفوليك قبل الأكل او بعده؟

تسأل الكثير من النساء الحوامل العديد من الأسئلة المتعلقة بهذا النوع من الدواء، ومنها ما يلي:

  • تناول حمض الفوليك قبل النوم أم على الريق.
  • هل حمض الفوليك لازم بعد الأكل.
  • ما هو وقت تناول حمض الفوليك لغير الحامل.
  • متي يؤخذ حمض الفوليك للحامل.
  • ما هي طريقة استخدام حمض الفوليك للحامل.
  • كم حبة آخذ حمض الفوليك قبل الحمل.
  • متى آخذ حمض الفوليك قبل الأكل او بعده.
  • ولكن يجب العلم أنه ليس من الضروري تناول حمض الفوليك في وقت محدد من اليوم.
  • فمن الممكن تناوله في أي وقت سواء قبل الأكل أو بعده، على الريق أو قبل النوم، ولكن يفضل تناوله يوميًا مع وجبة الإفطار بغرض عدم النسيان فقط.
  • وتسأل إحدى المتابعات وتقول ماذا أفعل لو نسيت جرعة حمض الفوليك.
    • فمن المفضل في هذا الموقف أن يتم تناوله بمجرد تذكره.
    • ولكن لا يفضل تناول جرعة زائدة أي قرصين من أجل تعويض الجرعة التي تم نسيها.

شاهد أيضا: فوائد حمض الفوليك لغير الحامل وأضراره

ما هو حمض الفوليك؟

  • حمض الفوليك هو فيتامين قابل للإذابة في المياه، ويعمل بشكل عام على تعزيز بناء الخلايا الصحية ونموها.
    • لتحسن الحالة الصحية للشعر وللأظافر.
  • يساعد هذا الحمض على المحافظة على الصحة العامة لخلايا الدم الحمراء مما يساعد على زيادة النمو الصحي للشعر.
  • بالإضافة إلى ذلك فهو يحافظ على الصحة العامة للدماغ، كما أنه ضروري للمرأة قبل وبعد حملها.
    • حيث أنه يعمل على وقايتها من بعض المشكلات الصحية بالإضافة إلى الوقاية من التشوهات الخلقية التي تهدد صحة الجنين.
  • حمض الفوليك – يُعرف إنجليزيًا باسم Folic Acid – يمكن الحصول عليه من خلال بعض الأطعمة، بالإضافة للمكملات الغذائية.

فوائد حمض الفوليك للحامل

  • قد ينتج عن قلة حمض الفوليك في جسم المرأة خلال فترة حملها إصابة جنينها بالتشوهات والعيوب الخلقية.
  • وذلك بسبب عدم إغلاق ما يُعرف بالأنبوب العصبي بالشكل الفعال، وهو ما يُعرف بعيوب الأنبوب العصبي – المعروف إنجليزيًا باسم Neural Tube Defects -.
  • عيوب الأنبوب العصبي يتضمن نوعين من المشاكل الصحية الرئيسية، وهم ما يلي:

تشقق العمود الفقري للجنين

وهي المشكلة – المعروفة إنجليزيًا باسم Spina Bifida – التي تتمثل في عدم اكتمال النمو للعمود الفقر أو بأحد الفقرات الخاصة به.

انعدام الدماغ

  • وهي المشكلة – المعروفة إنجليزيًا باسم Anencephaly – التي تتمثل في عدم النمو لأجزاء الدماغ الأساسية.
  • وينتج عن إصابة الطفل بانعدام الدماغ كتشوه خلقي تعرضه للوفاة يعد مدة قصيرة من ولادته.
    • ولكن فيما يخص الطفل الذي يعاني من الإصابة بتشقق العمود الفقري فقد يُصابوا بالإعاقات الدائمة.
  • ويجب العلم أن عند تناول الكمية المناسبة من حمض الفوليك قبل وخلال مرحلة الحمل.
    • يزيد من الوقاية من الإصابة بالتشوهات الخلقية التي تم ذكرها بنسب تتعدى الـ50%.
  • كما أن بالحصول على الكمية المناسبة من حمض الفوليك يؤدي للوقاية من بعض الأمراض.
    • التي تخص الحمل بالإضافة للتشوهات الخلقية المختلفة، ومن أهمها ما يلي:
  • الإصابة بفلح الشفة والحنك – تلك المشكلة الصحية المعروفة إنجليزيًا باسم Cleft Lip And Palate- والمعروفة باسم الشفة الأرنبية.
  • الإصابة بالإجهاض التلقائي – المعروف إنجليزيًا باسم Miscarriage -.
  • من الممكن أن يؤدي نقص حمض الفوليك في جسم المرأة الحامل إلى ولادتها مبكرًا – تلك الحالة المعروفة إنجليزيًا باسم Premature Birth -.
  • قد يُولد الطفل يعاني من مشكلة انخفاض الوزن.
  • قد يصاب الجنين بضعف النمو بداخل الرحم.
  • من الممكن أن يؤدي نقص حمض الفوليك في جسم المرأة الحامل إلى إصابتها بمضاعفات الحمل كمقدمات الارتجاع.
    • – تلك الحالة المعروفة إنجليزيًا باسم Pre-eclampsia-.
  • الإصابة بالأمراض السرطانية المختلفة.
  • الإصابة بالأمراض القلبية، والجلطات الدماغية.
  • من الممكن الإصابة بمرض الزهايمر.

قد يهمك: سعر حمض الفوليك 5 مجم في الصيدليات

جرعة حمض الفوليك قبل وخلال الحمل

  • يجب على المرأة أن تحصل على حمض الفوليك قبل وخلال الحمل، على أن يقوم الطبيب المعالج بتحديد الجرعة المناسبة بها.
  • ولكن فيما يلي سنتعرف على الجرعة المعتادة لكل فترة على حدى:

جرعة حمض الفوليك قبل الحمل

  • في حالة التفكير في حمل جديد، فيجب أن تبدأ المرأة في أن تتناول حمض الفوليك في إحدى الأوقات المبكرة.
  • ويعد أفضل وقت تأخذ فيه المرأة جرعة حمض الفوليك قبل الحمل هو قبل شهر إلى شهرين قبل التوقف عن تناول وسيلة منع الحمل.
    • لمحاولة بدء حمل جديد، على أن يتم تناول 1 قرص يوميًا بتركيز 5 مجم.

جرعة حمض الفوليك خلال الحمل

  • من الضروري أن لا تقل جرعة حمض الفوليك أثناء الحمل عن 400 ميكروجرام” بشكل يومي وخلال أول ثلاث شهور من الحمل”.
  • حيث أن الإصابة بعيوب الأنبوب العصبي تحدث خلال هذه المدة من الحمل.
  • ويجب العلم أن هناك بعض الإصابات التي تحدث للأجنة من تشوهات خلقية مختلفة خلال أول شهر للحمل.
  • ولأن بعض السيدات لا تكتشف حملهن إلا بعد مرور مدة تتراوح بين 4:6 أسابيع من وقت الحمل الفعلي.
    • فأوصت المؤسسات الصحية بضرورة تناول حمض الفوليك عندما تخطط المرأة لحمل جديد قبل أن يحدث.
  • وتعد جرعة حمض الفوليك خلال الحمل مختلفة باختلاف شهور الحمل المختلفة.
    • بمعنى أن جرعة قبل الحمل تختلف عن جرعة الشهور الأولى من الحمل تختلف عن جرعة الشعور الأخيرة من الحمل.
    • فمن الضروري أن يتم رفع جرعة حمض الفوليك إلى 600 ميكروجرام خلال المدة التي تتراوح بين الشهر الـ4 والشهر الـ9 من الحمل.
  • وبالجدير ذكره أن المرأة التي تعرضت للحمل بجنين يعاني من الإصابة بأحد عيوب الأنبوب العصبي خلال حملها سابقًا.
    • قد تحتاج لجرعة أكبر من حمض الفوليك والتي يحددها طبيبها المختص.
  • وهناك حالات أخرى تحتاج لرفع جرعة حمض الفوليك للمرأة الحامل وهي ما يلي:
    • المرأة التي تعاني من الإصابة بفقر الدم المنجلي – المعروف إنجليزيًا باسم Sickle Cell Disease -.
    • الإصابة بأي مرض كلوي، أو التي تقوم بإجراء الغسيل الكلوي.
    • التي تتناول بعض أنوع العقاقير الطبية، كالعقاقير التي تستخدم في علاج الإصابة بالصرع.
    • – المعروف إنجليزيًا باسم Epilepsy -.
    • بالإضافة لأمراض الأمعاء الالتهابية، وللذئبة، وللصدفية.

اخترنا لك: ما هو حمض الفوليك وفوائده

مصادر الحصول على حمض الفوليك الطبيعية

  • تتعدد الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من حمض الفوليك المهم لجسم الإنسان بشكل عام، ولجسم المرأة الحامل بشكل خاص.
  • وتعد الخضروات الخضراء الغير فاتحة اللون أكثر الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة منه.
  • ويجب العلم أنه من المهم عدم طهي أو غلي الخضروات الغنية بحمض الفوليك في درجات حرارة مرتفعة.
    • فالحرارة المرتفعة قد تعمل على إفقادها كميات كبيرة من حمض الفوليك.
    • ولذلك يفضل تناولها بشكل طبيعي.

ومن أهم الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك بكميات كبير منه ما يلي:

  • الخضار كالهليون، والقرنبيط، بالإضافة للسبانخ، وللبروكلي، وللكرنب، وللخس، وللبازلاء.
  • الحبوب المختلفة كبذور دوار الشمس، والعدس.
  • اللبن ومنتجاته.
  • صفار البيض.
  • كلى وكبد بعض الطيور والحيوانات، ولكن يجب العلم أنه يفضل عدم استهلاك كبد الحيوانات بشكل كبير وزائد خلال الحمل.
  • الفاكهة كالبرتقال، والكيوي، والبابايا.

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن أجبنا على سؤال المقال الذي يتمثل في ” متى اخذ حمض الفوليك قبل الاكل او بعده “.

وعرفنا على جرعة دواء حمض الفوليك، وذكرنا مصادر الحصول على حمض الفوليك الطبيعية.

عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة