أين تقع بحيرة قارون

أين تقع بحيرة قارون، تعتبر بحيرة قارون من أكبر البحيرات الطبيعية الموجودة في جمهورية مصر العربية وكانت قديمًا تحتوي على أعداد كبيرة من الأسماك ولكن تأثرت مع عوامل الزمن وتراكم الأملاح بها ففقدت عدد كبير من هذه الأسماك.

أين تقع بحيرة قارون

  • تقع بحيرة قارون في محافظة الفيوم بمصر في جنوب الوادي.
  • يبلغ عمق هذه البحيرة حوالي أربعة عشر كيلومتر وتعتبر أعمق بحيرة في مصر وتبلغ مساحتها حوالي 330 كيلو متر مربع طولها 40 كيلومتر وعرضها 7 كيلومتر.
  • ذُكر في مخطوطات هيرودت عن تاريخ مصر القديمة أن بحيرة قارون كانت تستخدم في زمن الفراعنة كمخزن تخزن فيه مياه نهر النيل عند الفيضان.
    • وكانت المدة التي تخزن فيها مياه فيضان نهر النيل حوالي 6 أشهر وفي خلال تلك الفترة كانت تُروى الأراضي الزراعية من هذه المياه.
  • كانت بحيرة قارون قديمًا مساحتها كبيرة حيث كانت تغطي محافظة الفيوم كلها لكن مع مرور الزمن وتعرضها للجفاف تقلصت مساحتها.
  • ترتبط هذه البحيرة بنهر النيل من خلال بحيرة تسمى بحر يوسف وهي قناة مياه قديمة من زمن الفراعنة أنشأها الملك أمنمحات الثالث.
    • وتم إقامة هذه البحيرة في القرن التاسع عشرة قبل الميلاد لكي تمد من خلالها بحيرة قارون بمياه الفيضانات.
  • تعد بحيرة قارون من أقدم البحيرات الطبيعية الموجودة في العالم وهي أيضًا تعتبر جزءًا من بحيرة قديمة تسمى بحيرة موريس.
  • تقع بحيرة قارون في شمال محافظة الفيوم حيث تبعد عنها مسافة 27 كيلومتر
  • تقع بحيرة قارون شمال غرب محافظة بني سويف وهي محافظة تقع غرب نهر النيل وتبعد عنها مسافة50  كيلومتر عن نهر النيل.

اقرأ أيضا: بحيرة آبانت في تركيا

لماذا سميت بحيرة قارون بهذا الاسم؟

  • سُميت بحيرة قارون باسم بحيرة أوزيريس في زمن الدولة الفرعونية قديمًا ولكن مع مرور الزمن سميت باسم قارون، حيث يقال نسبة إلى قصة قارون التي ذُكرت قصته في القرآن الكريم.
  • كان قارون أغنى رجل في ذلك الوقت حيث كان موجودًا في عهد سيدنا موسى عليه السلام ورزقه الله المال الكثير وكنوز كثيرة والمجوهرات وأحجار كريمة والذهب والحلى الجميلة لكن أنكر فضل الله عليه ونعمه.
    • وكان يقول إن كل هذه الأموال التي جمعها من مجهوده فقط ولا فضل لأحد على هذه النعمة التي يتمتع بها فخسف به الله الأرض واعتقد الناس أن بحيرة قارون هو مكان قصر قارون ولكن هذا الاعتقاد خاطئ.
  • يرجع سبب تسمية البحيرة بهذا الاسم لأنها ممتلئة ببروز وخلجان كثيرة ويسمي الناس هذه البروزات بالقرن مثل جزيرة قرن أبو نعمة وجزيرة القرن الذهبي وقرن الجزيرة وقرن المحاطب.
  • لذلك أطلق عليها في بادئ الأمر بحيرة القرون ومع مرور الزمن وفي العهد الإسلامي بالتحديد تحول الاسم إلى قارون وهذا الاسم ليس له علاقة لا بالقريب ولا بالبعيد بقصة قارون الذي ذُكرت قصته في القرآن الكريم.

كما أدعوك للتعرف على: بحيرة النطرون

مميزات بحيرة قارون

  • كانت مياه بحيرة قارون تتميز بأنها عذبة وتوجد بها العديد من المصائد فلهذه الأسباب تميزت بكثرة إنتاج الأسماك بها.
    • لكن مع مرور الوقت وبسبب درجة حرارة الشمس العالية تبخرت معظم مياه البحيرة مما أدى إلى تركيز نسبة الملوحة بها وخسارة أعداد كبيرة من الأسماك وأدت أيضًا إلى تقلص مساحة البحيرة.
  • محافظة الفيوم تعتبر منخفض يشبه الوادي ولا تتصل بمياه نهر النيل لهذا السبب أيضًا أدى إلى تركيز الملوحة في بحيرة قارون.
  • بحيرة قارون لها ميزة فريدة لأنها تتكون من عوامل جيولوجية مهمة من الناحية العلمية والتاريخية حيث يوجد بها أنواع مختلفة من الطيور المهاجرة والطيور التي تعيش عليها وتحتوي أيضًا على أنواع متعددة من النباتات النادرة.
  • تتميز بحيرة قارون بعدم اتصالها المباشر بنهر النيل فيجعلها بحيرة داخلية.
  • تتدفق المياه إلى بحيرة قارون عن طريق مصارف رئيسية ومتعددة منها مصرف الوادي ومصرف البطس ويوجد أيضًا مصارف فرعية تغذي بحيرة قارون بالمياه ويبلغ عددها حوالي 12 مصرف فرعي حيث يتدفق من خلال هذه المصارف للبشرة حوالي 69% من مياه الصرف في محافظة الفيوم.

كما يمكنكم الاطلاع على: بحيرة مريوط

وفي نهاية هذا المقال نكون عبر موقع مقال mqaall.com قد أوضحها كل ما يتعلق ويخص بحيرة قارون من الناحية العلمية والتاريخية.

وذكرنا أيضًا كل المعلومات عن تسميتها بهذا الاسم وعن التغيرات المناخية التي حدثت لها وأسباب تحولها من بحيرة عذبة إلى بحيرة شديدة الملوحة.

مقالات ذات صلة