أين يقع نهر أومو

أين يقع نهر أومو، هو ما يتساءل عنه الكثير من الأشخاص، وذلك بسبب الرواسب الحفرية الكثيرة الموجودة به، والتي يمكن من خلالها التعرف على تطور الإنسان القديم في العصور المختلفة وصولًا إلى الإنسان العاقل، وهو ما سنوضحه لكم فيما يلي عبر موقع مقال mqaall.com.

أين يقع نهر أومو

  • يقع نهر أومو في قارة أفريقيا في الناحية الجنوبية الغربية من دولة أثيوبيا مرتفعًا عن الهضبة الأثيوبية.
  • وتتدفق المياه إلى الجنوب لمسافة قدرها حوالي 644 كيلو متر.
  • يتميز وادي نهر أومو بوجود الحياة البرية عليه، كما تم بناء محطة لتوليد الطاقة الكهرومغناطيسية تستطيع توليد حوالي 400 ميجا من الكهرباء، لكنها تسبب ضرر كبير للبيئة والأشخاص المتواجدين عليها.
  • تعتبر مرتفعات شيوان هي المصدر الرئيسي لنهر أومو، كما إنها شكلت بعض الأنهار الأخرى مثل نهر جنجيرو، ونهر غارو.
  • يسير نهر أومو في اتجاه الجنوب إلى أن يأتي منعطف غربي يجعله يسير في شكل زجزاج لكي يشكل حرف S ويعود إلى الجنوب مرة أخرى.
  • يمتد نهر أومو إلى الجنوب بمسافة قدرها نحو 760 كيلو متر.
  • يوجد بالقرب من هذا النهر الكثير من الحيوانات مثل التماسيح والأفاعي وفرس النهر.

اقرأ أيضا: أين يقع نهر العاصي؟

وادي نهر أومو

  • يعتبر وادي نهر أومو من أشهر الأودية على مستوى العالم كله، وهو يقع بالقرب من بحيرة توركانا.
  • هذا الوادي يوجد به رواسب حفرية لعصور قديمة يمكن من خلالها الحصول على الكثير من المعلومات الجيولوجية الأنثروبولوجية والبيولوجية والبيئية.
  • يوجد الكثير من الحفريات الحيوانية التي توضح تطور الإنسان بداية من ظهور الإنسان العاقل.
  • كما تم اكتشاف الأدوات الحجرية القديمة التي كان يستخدمها الإنسان القديم، ووجود حفريات تدل على الأنشطة القديمة التي كان يقوم بها إنسان ما قبل التاريخ.

كما أدعوك للتعرف على: أين يقع نهر مجردة

سكان وادي نهر أومو

  • سكان وادي نهر أومو عبارة عن قبائل يصل عددها إلى 8 قبائل، ويصل عدد السكان في الوادي إلى 200.000 نسمة.
  • تعيش هذه القبائل في الوادي منذ سنوات طويلة، وتأتي من أصل قبائل مختلفة وهي كارو، ومرسى، وبودي، وكويغو، وهامر.
  • وتحاول هذه القبائل تطوير حياتها لكي تستطيع مواكبة التحديات البيئية الجديدة، حيث تعيش هذه القبائل على الزراعة وذلك بسبب خصوبة الأرض نتيجة الفيضانات التي تحدث من نهر أومو.
  • وفي حالة ركود مياه النهر وعدم حدوث الفيضانات تتجه إلى تربية الماشية.
  • تعرض سكان وادي أومو السفلي إلى الغرق نتيجة الفيضان الذي حدث في عام 2006م، الذي تعرض بسببه حوالي 456 شخص إلى الغرق والموت.
  • هذا الفيضان لم يحدث منذ سنوات طويلة تصل إلى 50 سنة، مما تسبب في انخفاض بحيرة توركانا، ومع هذا الفيضان أصبحت المياه الموجودة بالبحيرة 90% منها من نهر أومو.
    • وذلك سمح بتوافر الأراضي الخصبة للزراعة، والمراعي للماشية، وتوفر الثروة الحيوانية والسمكية.

كما يمكنكم الاطلاع على: أين يقع نهر الأردن

في نهاية مقال أين يقع نهر أومو، ذكرنا الموقع الجغرافي للنهر بالتحديد، وتحدثنا عن وادي نهر أومو، وأهم المواصفات الموجودة في السكان الذين يعيشون في هذا الوادي منذ قرون طويلة، ونرجو أن يكون المقال أعجبكم وأفادكم.

مقالات ذات صلة