من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء

تعددت الألعاب التي تمزج بين الترفيه وتنمية القدرات الفكرية والعقلية، ويدعم mqaall.com اللاعبين اليوم بالإجابة عن من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء، مزودًا اللاعبين بمعلومات حول المؤلف وكذلك حول محتوى الكتاب.

من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء

تتشعب ألعاب تنمية القدرات إلى فروع شتى، منها فرع التاريخ وفرع الثقافة الدينية، وهذه الفروع قد تتضمن أسئلة حول الكتب ومؤلفيها:

  • تنزيل الألعاب: متاحة مجانًا على تطبيقات التحميل على الهاتف، وببساطة يبدأ اللاعب في انتقاء مجال أو فرع محدد، ثم يحاول إيجاد الإجابات الملائمة لكل سؤال.
  • الانتقال لمستوى أعلى: لا يتمكن اللاعب من الوصول لمستوى أعلى باللعبة إلا فور الإجابة بصورة صحيحة على السؤال الحالي، وتتوفر مساعدات باللعبة.
  • المساعدات: يتمكن اللاعب من إظهار ومعرفة حرف من حروف الإجابة من خلال مساعدات اللعبة، أو أكثر من حرف تبعًا إلى عدد المساعدات المتاحة له.
  • البحث: يمكن البحث على متصفح الإنترنت حول الإجابة، من ثم العودة إلى اللعبة وكتابة الإجابة، للانتقال للمستوى الأعلى التالي.
  • إجابة السؤال: جلال الدين السيوطي هو المؤلف الذي سرد بأسلوب سلس ومميز تاريخ الخلفاء في شتى العصور، وله مؤلفات هائلة تصل إلى 600 كتاب.

شاهد أيضا: قصص تاريخية إسلامية

مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء

ألف جلال الدين كتب متعددة لاقت أكثرها شهرة ورواج بين القراء، ونتعرف عن قرب عن هذا المؤلف الشهير في النقاط التالية:

  • الاسم: أبو الفضل عبد الرحمن أبي بكر السيوطي.
  • الميلاد: ولد داخل مصر بالتحديد في القاهرة خلال العام 1445 ميلاديًا.
  • أسرته: توفي والده حين بلغ من العمر 5 أعوام، ونشأ في عائلة تشتهر بالعلم والتدين، مما ساعده على ختم القرآن حفظًا قبل بلوغ 8 أعوام.
  • قدراته العقلية: تمكن من حفظ كتب متعددة بعد القرآن، أبرزها ألفية ابن مالك، كما حفظ الكثير من الأحاديث قرابة 200000 حديث.
  • أساتذة السيوطي: تتلمذ السيوطي على أيدي الكثير من الشيوخ والعلماء.
    • حيث كانت يجالسهم وينتقي الأفضل تلو الآخر، وأبرزهم الكافيجي والبلقيني.
  • السيوطي في عمر الأربعين: وهب نفسه إلى عبادة الله وتأليف الكتب.
    • حيث تنوعت مؤلفاته بين الفقه والتاريخ وعلوم القرآن والتفسير.
  • وفاته: توفي خلال عام 1505 ميلاديًا، وذلك بعد إصابته بورم حاد في الذراع اليسرى.
    • وذلك في روضة المقياس داخل القاهرة.

محتوى كتاب تاريخ الخلفاء

يروي السيوطي الحكايات التاريخية حول الخلفاء، بدءًا من ولاية الخلفاء الراشدين للعام الهجري 11 إلى ولاية الخلفاء العباسيين للعام الهجري 903:

  • يبرز الكاتب بدايات خلافة كافة الخلفاء، الراشدين والأمويين والعباسيين.
    • موضحًا شتى أعمالهم ومدى تأثير هذه الأعمال على المجتمع خلال الخلافة.
  • وقام بتقسيم الكتاب إلى مجموعة فصول، فصول البداية، ثم يحمل كل فصل حكاية أحد الخلفاء.
    • وتم توزيع الفصول على 420 صفحة.
  • تشمل فصول البداية بيان حول لماذا لم يستخلف النبي، وبيان حول أئمة قريش.
    • وآخر حول فترة الخلافة بالإسلام.
  • بالإضافة إلى فصل شامل أحاديث منذرة حول خلافة الأميون.
    • وآخر شامل أحاديث مبشرة حول خلافة العباسيين.
  • وتم نشر الكتاب من قبل أحد المستشرقين، يدعى “وليان ناسوليس”.
    • وذلك خلال عام 1856 ميلاديًا، وتم طباعة إصدارات متعددة منه في الهند ومصر.

اقرأ أيضا: أفضل كتب التاريخ الاسلامي

فصل الخلفاء الراشدون من كتاب تاريخ الخلفاء

بعد إدراك الإجابة عن من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء، نقتبس جزء من الفصل الأول بالكتاب والذي يتحدث عن أبو بكر الصديق الذي تولى الخلافة منذ 11 إلى 13 هجريًا:

  • يعلن السيوطي اسم أبو بكر خليفة النبي، عبد الله أبي قحافة عثمان عامر عمرو كعب سعد تيم مرة كعب لؤي غالب القرشي التيمي.
  • ويذكر أن النبي وأبو بكر مشتركان في اسم مرة.
    • وأنه يحمل لقب “عتيق” لأنه من العتقاء من النار وفقًا إلى حديث من رواية الترمذي.
  • كما ذكر أن للبعض آراء أخرى حول اللقب.
    • حيث أعلن البعض أن العتاقة هنا مقصود منها جمال وجه أبو بكر، وآخرين يروا أن هذا متعلق بأنه من نسب لا يعيبه شيء.
    • كما ذكر أن لقب الصديق، هو اللقب المتفق عليه لأبو بكر.
    • وذلك لأنه بادر وسبق الآخرين في تصديق دعوة النبي، وبسبب صداقته وملازمته للنبي في مختلف الأحوال.

فصل عهد بني أمية من كتاب تاريخ الخلفاء

انتهى السيوطي من سرد تاريخ الخلفاء الراشدين الأربعة، ثم انتقل إلى فصل جديد سرد خلاله قائمة الخلفاء في عهد بني أمية، ونقتبس هنا الجزء الخاص بالخليفة معاوية بن أبي سفيان وابنه:

  • أصبح معاوية الخليفة بدءًا من عام 41 هجريًا وحتى عام 60 هجريًا.
    • وقد آمن وأسلم في يوم فتح مكة المكرمة هو ووالده، وشهد حنين.
  • كان من مجموعة الكتاب للنبي، وقد روى لنا قرابة 163 حديث عن النبي.
    • جعل معاوية ابنه يزيد ولي العهد، وقد أجبر الناس على ذلك، دون استشارة.
    • حيث رأي أن ابنه مؤهل على الولاية والخلافة، وبدأ يزيد الخلافة من عام 60 إلى 64 هجريًا.
  • وقد قال معاوية خطبة رائعة حول جعل ابنه ولي العهد.
    • حيث طلب من الله أن يعين ابنه على الخلافة إن كان قراره صحيحًا، وأن يقبضه إن كان القرار راجع إلى محبته كأب لابنه.

شاهد من هنا: من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء الراشدين

ختامًا يتكرر سؤال من هو مؤلف كتاب تاريخ الخلفاء في ألعاب ومسابقات التنمية والذكاء، وقد علمنا أن السيوطي هو المؤلف.

والذي سرد بعد الخلفاء الأمويين خلفاء بني العباس في العراق ومصر، وأنهي الكتاب بمعلومات حول الدول المنشأة بالأندلس، ودولة الفاطمية وبني طباطبا والطبرستانية.

مقالات ذات صلة