لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته

لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته بالرغم من أن الرسول صلى الله عليه وسلم أوصى بمعاملة الرجل لزوجته معاملة حسنة، هل ذلك بسبب سوء الخلق أم بسبب فتور في العلاقة بينهم، كل هذه الأسئلة تدور برأس الزوجة والتي سنتحدث عنها باستفاضة من خلال السطور القادمة.

لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته

  • إن الزوجات اللاتي يشعرن بتقليل من شأنهن دائمًا ما نجدهن في حالات من الغضب.
    • وذلك يريدن معرفة الإجابة على السؤال لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته.

وتتمثل أسباب تقليل الزوج من شأن زوجته في النقاط التالية:

  • عندما نجد أن الزوج أقل من الزوجة في ناحية من نواحي الحياة.
    • سواء الاجتماعية، المادية، الدراسية والمهنية كل ذلك يجعل الرجل يشعر بغيرة من جهة زوجته.
    • مما يجعله يتحدث عنها بطريقة تقلل منها أمام الناس.
  • بعض الأزواج ذو المناصب العليا والمكانة الاجتماعية الأعلى من زوجاتهم يقللون من شأنهم.
    • لكي يشعر الرجل زوجته بقيمتها القليلة بالنسبة له لتخضع إليه.
  • كما أن هناك زوج لا يؤمن بمقدرة زوجته على فعل الأشياء ويقلل من شأنها، وهذه صفة من صفات الرجل الغير مستحبة والتي تسمى بالتسلط.
  • بعض الأزواج غير واثقين بأنفسهم فيحتاجون إلى تقليل شأن زوجاتهم ليشعروا أنهم أقوى من زوجاتهم وهذا ما يسمى الشعور بالنقص.
  • أيضًا نجد أن الزوجة إذا كانت من النساء اللاتي يقمن بفرض رأيهن على أزواجهن، فيحتاج الرجل إلى التقليل من شأنها ليشعر بقيمته أمام الناس.
  • هناك رجل عندما يحتاج إلى أن تهتم به زوجته وهي متعمدة عدم الاهتمام به فيقوم بتوبيخها ويقلل منها لتشعر به وتنفذ ما يحتاجه.
  • عدم احترام الأنثى بصفة عامة لأن هذا الرجل لم يتربى على احترامها حيث إن البيئة التي تربى فيها الرجل هي أساس كل شيء.
  • أيضًا نجد أن الزوج المحب للتملك يقلل من زوجته أمام الناس لأنه من وجهة نظره أن ذلك سيجعلها ملكًا له.
  • ونجد أن هناك زوجة تهمل في نظافة بيتها مما يجعل الزوج دائمًا يشعر بعدم الراحة في بيته فيقوم بتوبيخها باستمرار.
  • وعلى الرغم من أن وقتنا هذا أصبح لا توجد فروق بين الرجل والمرأة حتى في مجال العمل.
    • إلا أننا نجد أن هناك رجال لا يعترفون بذلك ويقتنعون أن الزوجة ليس لها أي رأي ولا قيمة لها وهذا ما يسمى بالعقل الذكوري.

شاهد أيضا: سر نجاح الحياة الزوجية

طرق للتعامل مع الزوج الذي يقلل من شأن زوجته

بعد أن تعرفنا على إجابة السؤال لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته علينا معرفة بعض الطرق التي يمكن للزوجة إتباعها لتتخلص من تقليل زوجها لها ومن هذه الطرق ما يلي:

  • قبل أي شيء على الزوجة معرفة الفرق بين النقد الإيجابي والإهانة، وذلك حسب الموقف الذي حدث حتى لا تقع مشاكل بينهم دون سبب.
  • أن تستمع له إذا عرض عليها النصيحة.
  • تحاول الزوجة التحدث مع زوجها للوصول للأسباب التي تجعله يفعل ذلك وتحاول حل هذه المشكلة معه.
  • عدم إعطاء الاهتمام لما يقوله ولا تقوم بالرد عليه بالإهانة، وعليكِ الصمت فإذا قمتي بالرد بالإهانة من الممكن أن تتطور الأمور وتصل إلى الطلاق.
  • أن تواجه زوجها بما يفعله وتتخذ موقفًا صارمًا أمامه.
  • محاولة الوصول إلى الأشياء التي تجعل الزوجة واثقة بنفسها.
  • أن تعرض الأمر على من يكبره سنًا من إخوته أو أي شخص يستمع الزوج إلى نصائحه.
  • اللجوء إلى الله عز وجل بالدعاء.
  • تقوم المرأة بالتقرب من زوجها ولا تشعره بتقدمها في أي شيء عنه وتحاول أن تعزز ثقته بنفسه.
  • التقرب من زوجك والاهتمام به مثل فترة الخطوبة بل وأكثر.
  • إذا كنتِ تشعرين بتقصيرك في منزلك من ناحية نظافته حاولي أن تقومي بكل مهامك على أكمل وجه لتقللي من توبيخه لكِ سواء بينكم أو أمام الناس.
  • كما يمكنك أن تستشيري خبراء العلاقات الزوجية بشأن ذلك الأمر.
  • آخر شيء يمكنك اللجوء إليه هو ترك المنزل، وذلك بعد القيام بما سبق وعدم الوصول إلى نتيجة.

نتائج تقليل الزوج من شأن زوجته

إن تقليلك من شأن زوجتك يجعل هناك نتائج سيئة منها ما يلي:

  • إذا كان الزوج متعمدًا إهانة زوجته وخاصةً أمام الأولاد فهذا سيؤدي بهم إلى الطلاق.
    • كما أنه سيؤثر على الحالة النفسية لأولادهم وينشأ جيلًا آخر غير محترم للمرأة.
  • تشعر المرأة بقيمتها الضئيلة أمام نفسها وأمام الناس مما يجعلها تفقد الثقة بنفسها.
  • تبتعد المرأة عن القيام بمهامها الأساسية، وتصبح غير قادرة على تربية الأبناء.
  • بعض الزوجات يشعرن بالحاجة إلى الانتقام بل والوصول إلى مرحلة غير مقبولة كأن تقوم بقتل الزوج.
  • هناك زوجة حتى وإن كانت بطبعها هادئة من الممكن أن تقوم برد الإهانات لزوجها بسبب كثرة الضغط عليها بالشتائم.

قد يهمك: نصائح لحياة زوجية سعيدة بالصور

حكم إهانة الزوج لزوجته في الإسلام

  • دائمًا ما نتساءل لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته على الرغم من أن الإسلام أعز المرأة.
  • كما أن ورسولنا الكريم خير دليل على هذا من خلال معاملته مع زوجاته ونساء المسلمين.
    • حيث ورد حديث عن الرسول صل الله عليه وسلم يقول فيه: “أكمل المؤمنين إيمانًا أحسنهم خلقًا وخياركم خياركم لنسائهم خلقًا”.
  • وقوله صلى الله عليه وسلم: “خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي”.
  • فالرسول من خلال الحديثين السابقين يوصي الرجال بحسن معاملة الزوجات وعدم إهانتهم.
  • فليس من حقك كزوج أن تقوم بتوبيخ زوجتك مهما كان السبب وعليك إتباع وصايا الرسول المصطفى.
  • كما أن الله عز وجل أوصى بحسن معاملة الزوجات وذلك في قوله تعالى:
    • “ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجًا وجعل بينكم مودةً ورحمةً إن في ذلك لآياٍت لقوم يتفكرون”.
  • كل ذلك دلائل على وجوب معاملة الزوجة معاملة حسنة وعدم توبيخها سواء في السر أو العلن.
  • وعن الحكم في هذا الأمر فإن هذا يعد إثمًا، كما أنه محرم في الأديان السماوية وخاصةً ديننا الحنيف الإسلام.
  • وقد ورد عن على بن أبي طالب أن الرسول كان يقول أن من يجعل زوجته تبكي بدون وجه حق يلعن من الملائكة ولكن ذلك القول لم تثبت صحته.

تجربتي مع إهانة الزوج لزوجته

  • من خلال الحديث مع إحدى الزوجات عن إهانة الأزواج وهل تعرضت إلى ذلك في يوم من الأيام.
    • فقالت أنها تزوجت منذ إحدى عشر عامًا، حيث تزوجت وهي في سن صغير.
  • وأخبرت أنها بالفعل تعرضت إلى الإهانة مرات عديدة ففي بداية زواجها كانت صغيرة في السن.
    • وكانت لا تعلم عن ما يحتاجه الزوج بعد عودته من عمله، وكان زوجها عندما يراها لا تقوم بواجباتها كان يهينها سواء بينها وبينه أو أمام أهله.
  • كان ذلك الأمر يزعجها دائمًا وكانت تتحدث مع والدتها وكانت تنصحنها بعدم الرد عليه.
  • ولكن بعد مرور ثلاثة أعوام على زواجها بدأت تعلم ما يمكنها فعله وأصبح زوجها لا يوبخها.
  • وعندما تحدثت معه في إحدى المرات قال لها أنه لم يعد يتحدث معها بسوء بسبب حسن معاملتها له وأنه ندم على ذلك.

اخترنا لك: خطوات العلاقة الزوجية الناجحة

في نهاية الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن ذكرنا لكم لماذا يقلل الزوج من شأن زوجته فقد تحدثنا عن أسباب الإهانة

وتحدثنا أيضًا عن طرق التعامل مع هذا الزوج، ونتائج تقليل شأن المرأة، وحكم إهانة المرأة في الإسلام.

وأخيرًا عرضنا إحدى التجارب عن زوجة تعرضت للإهانة من زوجها.

عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة