هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت

يلجأ الكثير من الأشخاص للبحث عن تفسير لما يشاهدونه من رؤى، فالاعتقاد السائد أن الأحلام تعد إشارة لحدث معين أو دلالة لما يجول في النفس من مشاعر وآمال وقد تكون مجرد أضغاث أحلام.

سنتعرف في هذا المقال على جدوى تفسير الأحلام وسوف نوضح هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت والكثير من المعلومات الشيقة.

هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت

  • قبل أن نجيب على سؤال المقال هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت، يجب التأكيد على أن هناك اختلاف شاسع بين الرؤيا والحلم.
  • فالرؤيا تكون من الله سبحانه وتعالى وتكون أمر مُحبب أو خبر سعيد أو تحذير من أمر سيء ويمكن التحدث عن مضمونها لأحد الصالحين.
  • بينما الحلم يكون من الشيطان ويرى فيه النائم أمرًا مكروهًا ولا يجب التحدث عنه.
    • أو البحث عن تفسير له بل يجب التعوذ منه ثم البزق عن اليسار ثلاث مرات.
  • كثير من التساؤلات يتم طرحها بخصوص هذا الموضوع منها، هل التفسير الأول للمنام يتحقق حتى إن لم يكن في قدر الإنسان؟
  • فالتفسير الأول للرؤيا الرحمانية أي الصالحة يتحقق بالفعل، حتى إذا كان هذا التأويل غير ممكن أو مستحيل أو إذا كان صواب أو خطأ.
    • حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “إن الرؤيا تقع على ما تعبر، ومثل ذلك مثل رجل رفع رجليه فهو ينتظر متى يضعها، فإذا رأى أحدكم الرؤيا فلا يحدث بها إلا ناصحًا أو عالمًا”.
  • ومن الجدير بالذكر أن أول تفسير للرؤيا يشترط لتحقيقه أن يعتمد التفسير على قواعد تفسير الرؤيا الصالحة وحسب ما تحمله الرؤيا من رموز ومعاني.
  • بينما إذا كان التأويل غير صحيح أو غير ممكن أو لم يعتمد على قواعد التفسير الصحيحة فهو لا يتحقق.
  • بمعنى آخر إذا كان تأويل الرؤيا خطأ فلن يتحقق حتى وإن كان التفسير الأول للرؤيا.
  • فقد أكد العلماء القول السابق بناء على حديث الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي بكر رضي الله عنه حينما فسر الرؤيا أمام النبي “أصبت بعضًا وأخطأت بعضًا”.
  • وبذلك نكون قد أجبنا على سؤال المقال هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت وأكدنا الإجابة بالسنة النبوية.

شاهد أيضا: متى تتحقق الرؤيا المبشرة بالزواج

هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت مرتين

  • بعد أن أجبنا على سؤال المقال هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت، ينبغي الإجابة على سؤال هل تتحقق الرؤيا إذا تم تأويلها مرتين وأي تأويل منهما يتحقق؟
  • فقد أكد الفقهاء أن الرؤيا على ما تفسر، وأن التوفيق والتفسير للمُفسر يعد من قدر الرؤيا.
  • ويجب على صاحب الرؤيا إذا فسرت له الرؤيا على أمر مكروه وغير مُحبب أن يبحث عن مُفسر آخر أو صاحب علم ليفسرها على أفضل وجه.
  • وإذا تم تفسيرها على أمر محبب نابذًا للضرر يجب أن يكتفي بذلك ولا يبحث عن تفسير أو تأويل آخر لها.
  • حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    •  “يا عائشة إذا عبرتم للمسلم الرؤيا فاعبروها على خير فإن الرؤيا تكون على ما يعبرها صاحبها”.

يمكن أن تتحقق الرؤيا إذا فسرت بأكثر من تأويل؟

تباينت آراء الفقهاء والمفسرين في هذه المسألة فهناك عدة تأويلات نذكرها فيما يلي:

  • أكد بعض المفسرين أن أول تفسير للرؤيا هو الذي يتحقق ولن يتحقق أي تأويل بعده.
  • والذين أيدوا هذا التفسير أشاروا إلى أن القدر ييسر للرؤيا من يفسرها التأويل الأول حتى تتحقق له.
  • وذلك بناء على حديث الرسول صلى الله عليه وسلم “إن الرؤيا تقع على ما تعبر.
    • ومثل ذلك مثل رجل رفع رجليه فهو ينتظر متى يضعها فإذا رأى أحدكم الرؤيا فلا يحدث بها إلا ناصحا أو عالما” حديث صحيح.
  • أشار البعض الآخر من المفسرين إلى أنه يشترط لتحقيق التفسير الأول للرؤيا أن يكون ممكنًا.
    • وإن كان تفسيرًا خاطئًا لا يتحقق حتى وإن كان أول تفسير.
  • أما الاتجاه الثالث من المفسرين هو أن التفسير الأول للرؤيا يتحقق سواء كان يحمل الخير أو الشر بغير شرط لتفاصيل هذا التأويل.
  • بمعنى أن الرؤيا إذا تم تأويلها أول مرة على خير محتمل فهي بالفعل تتحقق على الخير وليس بالضرورة الخير الذي أشار إليه المفسر في تأويله.
  • ويستند الفقهاء إلى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم “رأيت في المنام أني أهاجر من مكة إلى أرض بها نخل فذهب.
    • وهلي إلى أنها اليمامة أو هجر، فإذا هي المدينة يثرب”.
  • الاتجاه الرابع من المفسرين هو أنه يوجد للرؤيا تفسيرًا واحدًا فقط هو الذي يتحقق ولا يشترط أن يكون أول تفسير.
    • بمعنى آخر أن لكل رؤية يراها الإنسان تفسير واحد صحيح ولا يلزم أن يكون أول تفسيرًا.
  • بينما البعض الآخر من المفسرين يروا أن لمعرفة هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت يجب أن تستند على أدلة صحيحة.
  • ويجب على المؤمن ألا يقص الرؤيا إلا على عالم أو فقيه وأن يحسن الظن بالله سبحانه وتعالى.
  • وأيضا يجب على المؤمن أن يتأكد بأن الرؤيا تتحقق بكرم الله وفضله على خير أفضل مما يتمنى ويتوقع حتى إن لم تتحقق على الخير الذي يتوقعه.

قد يهمك: متى تكون الرؤيا صادقة

ماذا يحدث إن لم يتم تأويل الرؤية

  • مما لا جدال فيه أن الرؤيا تقع حتى وإن لم تفسر فهي فيها تقدير من الله سبحانه وتعالى.
  • حيث يقول الإمام القرطبي إن الرؤى لا تتعدى أن تكون بشارة أو نذارة حتى يستعد المؤمن لنزول البلاء به.
  • وقيل عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال “رأيت في المنام أن الرسول صلى الله عليه وسلم ينقرني بجانبي ثلاث نقرات.
    • فقالت له السيدة أسماء بنت عميس يا أمير المؤمنين أوصي، ما أرى إلا رجلًا من العجم يقتلك”.
  • وبالفعل قتله أبو لؤلؤة المجوسي، والشاهد هنا أن عمر بن الخطاب أخذ هذه الرؤيا على محمل الجد وجمع القوم وأوصاهم فهو بذلك استعد لنزول البلاء.

ما هو وقت تحقيق الرؤيا

  • لا يوجد مقياس على زمن تحقيق الرؤيا فقد تتحقق بعد فترة وجيزة من الزمن وقد تمر أعوام كثيرة حتى تتحقق.
  • وخير مثال على ذلك رؤية سيدنا يوسف عليه السلام فلقد قال سبحانه وتعالى في القرآن الكريم:
    • “إذ قال يوسف لأبيه يا أبت أني رأيت أحد عشر كوكبا والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين”.
  • وبالفعل تحققت الرؤيا ولكن بعد سنوات طويلة ولم تتحقق في الحال والشاهد على ذلك حين اجتمع سيدنا يوسف بأبيه قال:
    • “قال يا أبت هذا تأويل الرؤيا من قبل قد جعلها ربي حقا”.
  • هناك قصة أخرى في هذا الأمر وهي رؤية رسول الله صلى الله عليه وسلم في منامه.
    • أنه وأصحابه دخلوا مكة فاتحين معتمرين، وقد وأخبر رسولنا صلى الله عليه وسلم أصحابه بالرؤيا.
  • ولم تتحقق هذه الرؤيا إلا بعد عام، وقد ذكر الله عز وجل هذه الرؤية في القرآن الكريم عندما قال، قال تعالى:
    • “لقد صدق الله رسوله الرؤيا بالحق لتدخلن المسجد الحرام إن شاء الله آمنين محلقين رءوسكم ومقصرين”.

اخترنا لك: هل تتحقق الأحلام بعد طلوع الشمس

آداب تساعد على تحقيق الرؤيا

هناك بعض الأدلة من القرآن والسنة تشير إلى وجود بعض الآداب للرؤيا الصالحة منها حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا رأى أحدكم الرؤيا يحبها، فإنما هي من الله فليحمد الله عليها وليحدث بها”، وهذه الآداب هي:

  • أن نستبشر عند الرؤيا حسنة.
  • أن نحمد الله سبحانه وتعالى عليها.
  • نتحدث بها أمام من نحب من الناس.

بينما رؤية المسلم لما يكره توجب بعض الآداب أيضًا.

  • حيث أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم:“وإذا رأى ما يكره فليتعوذ بالله من شرها، ومن شر الشيطان، وليتفل ثلاثًا ولا يحدث بها أحدًا فإنها لن تضره”.

وتتمثل هذه الآداب فيما يلي:

  • لا يتكلم عن هذه الرؤيا مع أحد من الناس.
  • أن يلجأ للصلاة فالصلاة هي الملاذ الآمن.
  • يجب على النائم أن يغير الجانب الذي ينام عليه.
  • أن يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم مما يمكن أن يكون فيها من مكروه وسوء.
  • البزق عن الشمال ثلاث مرات.

وفي نهاية هذا الموضوع وعلى موقع مقال Mqaall.com وبعد أن أجبنا على سؤال هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت.

وبعد أن قد أوضحنا الفرق بين الرؤيا والحلم، وذكرنا العديد من المعلومات المفيدة والشيقة منها وقت تحقيق الرؤيا وكذلك آداب تساعد على تحقيق الرؤيا.

عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع على جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة